• نهيان بن مبارك يشهد حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" ويكرم مجموعة من المبدعين العرب
  • نهيان بن مبارك يشهد حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" ويكرم مجموعة من المبدعين العرب
  • نهيان بن مبارك يشهد حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" ويكرم مجموعة من المبدعين العرب
  • نهيان بن مبارك يشهد حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" ويكرم مجموعة من المبدعين العرب

نهيان بن مبارك يشهد حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" ويكرم مجموعة من المبدعين العرب

دبي في 15 نوفمبر / وام / شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في دبي ليلة أمس حفل توزيع جوائز مبادرة "تكريم" السنوية في دورتها السادسة بحضور 800 من الشخصيات العربية والعالمية حيث كرم معاليه الفائزين بجوائز المبادرة.

وقال معاليه - في كلمته خلال الحفل الذي أقيم في قاعة "ميوزيك هول" في دبي - " يسعدني أن أحضر معكم هذا الاحتفال بالتميز العربي والاحتفاء بالمبدعين العرب في كافة مناحي الحياة .. إن وجودنا معا الليلة إنما هو تعبير أكيد عن تقديرنا العميق لمبادرة " تكريم " وعن اعتزازنا أيضا بما يقوم به مؤسسها ريكاردو كرم من جهود طيبة تنطلق من حسه القومي الأصيل وسعيه دائما لعرض الجوانب الإيجابية الناصعة في مسيرة الأمة العربية وتعريف العالم كله بأننا ولله الحمد أمة قوية بأبنائها عزيزة بعطائهم وإنجازاتهم ـ أمة تحافظ على هويتها في الوقت نفسه الذي تنفتح فيه على العالم وتؤثر بعزم وثقة على كافة التطورات فيه..إنني إذ أشكر باسمكم جميعا ريكاردو كرم على رؤيته الصائبة وجهوده الفائقة فإنما أود أن أشير إلى أنه حين دعاني للحديث في هذا الحفل دار في ذهني عدد من المعاني".

وأضاف معاليه " المعنى الأول هو أن انعقاد هذا الاحتفال في دبي وفي دولة الإمارات هو أمر له دلالته حيث يحمل في مضمونه عددا من المبادئ المهمة التي تحرص عليها دولتنا الرائدة .. نحن ولله الحمد دولة واعية ومستنيرة تقدر كل عمل نافع وكل جهد مثمر وبناء .. نحن نعرف قدر ومكانة المبدعين والناجحين ..و نحن ولله الحمد دولة تحظى بقيادة حكيمة تشجع على التميز وترى في أبنائها وبناتها الثروة الوطنية الحقيقية تلك التي تشكل معالم حاضرها الزاهر وتحدد آفاق مستقبلها الواعد .. هذه القيادة الحكيمة تتمثل في صاحب السمو الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وفي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وهم جميعا حريصون على تأكيد دور الإمارات في تحقيق تقدم الأمة ودعم قدراتها على مواجهة التحديات".

وقال معاليه " المعنى الثاني الذي يدور في ذهني الآن هو ما يمثله هذا الاحتفال من فرصة طيبة لنا جميعا للتعرف على الفائزين والاحتفاء بهم والتأكيد للجميع بأن مبادرة " تكريم " إنما هي بيان واضح بأننا في الأمة العربية على قناعة كاملة بأن تشجيع المتميز والإثابة على التفوق والإنجاز يأتي في موقع القلب في مسيرة مجتمعاتنا بل إنه كذلك طريقنا الأكيد للتفاعل مع العالم والإسهام في إنجازاته في ظل اعتزاز كبير بقدرات وطاقات العرب في كل مجال وفي كل مكان".

وأوضح معاليه " المعنى الثالث هو أن مبادرة "تكريم" تحمل أيضا نظرة واثقة في مستقبل الأمة العربية وكذلك سعي جاد لدينا جميعا بأن نحقق الإفادة الكاملة من العنصر البشري للأمة وأن نعمل جاهدين بكل جد وعزم لإتاحة الفرص الكاملة أمام أبناء وبنات هذه الأمة للإسهام في تحقيق التقدم والتطور في بلدانهم بل وأيضا القيام بدور مهم في سبيل تحقيق التقدم في العالم كله".

وتابع معاليه ان المعنى الرابع هو أن اجتماعنا معا الليلة هو وسيلة مهمة لفتح قنوات الحوار المثمر والتفاعل الإيجابي بيننا جميعا على طريق دعم أواصر التعاون والعمل المشترك بين المبدعين والموهوبين في المنطقة العربية ـ إن هذا الاجتماع إنما يجسد حرصنا جميعا على تطوير المنطقة العربية دائما نحو الأفضل بل وحرصنا كذلك على تنمية روح الإبداع والابتكار في حياة المجتمع وعلى أن تكون المنطقة العربية دائما منبع تطور وخير ونماء للعالم كله.

ودعا معاليه الى تدبر هذه المعاني وأن يكون هذا الاجتماع بعون الله مناسبة متجددة نحتفي فيها معا بالتميز والإنجاز والانتماء القومي والاعتزاز بالمكانة المرموقة للأمة العربية بل وإسهاماتها المهمة في مسيرة العالم.

وقال معاليه في ختام كلمته "أتقدم بالتحية والتهنئة إلى الفائزين والفائزات نشكرهم ونعتز بإسهاماتهم في شتى مناحي الحياة .. نعتبرهم عن حق وبجدارة نماذج تحتذى في القيادة والريادة بل ونعتبر إنجازاتهم علامة واضحة على حيوية هذه الأمة وثرائها المتدفق ولا أبالغ إذ أقول إنهم بما قدموه إنما يمثلون بالنسبة لنا جميعا مصادر إلهام وتحفيز لانطلاقة قومية كبرى في التنمية والبناء .. إنني على ثقة كاملة بأن مبادرة " تكريم " وهي تحتفي بكم قد أيقظت لدى الجميع حب الإبداع والإنجاز وأيضا المبادرة إلى صنع كل ما هو نافع ومفيد في كافة مجالات الحياة".

ويضم المجلس التحكيمي لمبادرة "تكريم" كل من الملكة نور الحسين الأميرة بندري عبد الرحمن الفيصل والأمير منصور بن ناصر بن عبد العزيز والشيخة مي الخليفة والشيخة بولا الصباح والدكتور الأخضر الإبراهيمي والسيد توماس ابراهام والشيخ صالح التركي والدكتورة فريدة العلاقي والسيد سمير عساف والسيد سمير بريخو والسيد كارلوس غصن والسيدة نورا جنبلاط والدكتور أحمد هيكل والسيد عيسى أبو عيسى والليدي حياة بالومبو والروائي مارك ليفي والسيد رجا صيداوي والسيدة أسماء صديق المطاوع.

وللسنة السادسة على التوالي لا تزال مبادرة "تكريم" التي أسسها الإعلامي ريكاردو كرم تكمل مسيرتها لتبرز للعالم الوجه الحضاري للعرب وما يكتنزونه من قدرة على الإبداع والتميز في المجالات كافة.

وكرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك الفائزين في فئات جوائز "تكريم" والتي شملت جائزة المبادرين الشباب ومنحت لخالد الخضير من المملكة العربية السعودية وجائزة الإبداع العلمي والتكنولوجي ومنحت لفضلو خوري من لبنان وجائزة الإبداع الثقافي ومنحت لمؤسسة الكمنجاتي في فلسطين وجائزة التنمية البيئية المستدامة ومنحت للحركة البيئية اللبنانية من لبنان وجائزة المرأة العربية الرائدة ومنحت لفيان دخيل من العراق وجائزة الابتكار في مجال التعليم ومنحت لروان بركات من الأردن وجائزة الخدمات الإنسانية والمدنية ومنحت لجمانة عودة من فلسطين وجائزة القيادة البارزة للأعمال ومنحت لنبيل حبايب من لبنان وجائزة المساهمة الدولية في المجتمع العربي ومنحت لمنظمة إنقاذ الطفولة "الشرق الأوسط".

كما منحت جائزة "تكريم" لإنجازات العمر لكل من غازي القصيبي من المملكة العربية السعودية وممدوحة السيد بوبست من لبنان والدكتور هلال الساير وزوجته مارغريت من الكويت ورياض الصادق من فلسطين.


وام/جما/ععا/مصط