الخميس 23 فبراير 2017 - 11:18 ص
  • خيرية زايد ودار الكتب تتعاونان في مجال تبادل الخبرات الخاصة بالمكتبات
  • خيرية زايد ودار الكتب تتعاونان في مجال تبادل الخبرات الخاصة بالمكتبات
  • خيرية زايد ودار الكتب تتعاونان في مجال تبادل الخبرات الخاصة بالمكتبات
الصور الفيديو

الثلاثاء، ٢٦ يناير ٢٠١٦ - ٩:٠٢ م

خيرية زايد ودار الكتب تتعاونان في مجال تبادل الخبرات الخاصة بالمكتبات

أبوظبي في 26 يناير / وام / اتفقت مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية ودار الكتب في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة على التعاون في مجال تبادل الخبرات الخاصة بالمكتبات وفهرسة وترقيم الكتب الكترونيا.

وقال سعادة أحمد شبيب الظاهري المدير العام لمؤسسة زايد إن اللقاء الذي عقده اليوم بمقر المؤسسة مع سعادة جمعة القبيسي الرئيس التنفيذي لدار الكتاب في هيئة ابوظبي للسياحة والثقافة تناول الوسائل والسبل الكفيلة بتنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين في مجال الثقافة والمكتبات.

وأوضح أن اهتمام المؤسسة بالنهج الثقافي جاء وفقا لنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " في تشجيع العلم والعلماء وتعزيز مسيرة الثقافة في الدولة .. مؤكدا أن توجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة تحث دائما على التعاون مع المؤسسات المجتمعية في مجالات الفكر والثقافة والمكتبات والاهتمام بكل ما يسهل على الباحث أو القارئ الوصول إلى المعلومة التي يحتاجها عن الدولة أو المؤسسة أو القضايا المجتمعية الأخرى.

وأشار الظاهري في تصريح للصحفيين عقب الاجتماع إلى أن فنيين متخصصين من دار الكتب يقومون حاليا بفهرسة مكتبة زايد في المؤسسة الكترونيا ليتم الرجوع إلى ما يريده الباحثون بأسرع وقت ممكن وبطريقة سهلة عليهم .

وذكر أن اصدارات المؤسسة أصبحت متعددة وشاملة مثل معلمة زايد للقواعد الفقهية والاصولية ومعجم زايد والنبتة القاتلة ودليل الاسرة الصحي وغيرها والتي بحاجة إلى تطوير ليسهل على الباحثين الوصول الى المعلومات التي يحتاجون اليها .

ولفت إلى أن معلمة زايد للقواعد الفقهية أصبحت الآن أسهل في تناولها والوصول إليها من قبل الباحثين من ذي قبل اذ تم طباعة نصوص القواعد وترجمتها الى اللغتين الانجليزية والفرنسية ولغات أخرى اضافة الى العربية بعد أن كانت مكونة من أربعة مجلدات وتم في عملية الطباعة وضع القواعد التي تضمنتها الموسوعة ويمكن للباحث الرجوع الى ما يريد باسهل الطرق الفنية .

و قال إن التعاون مع دار الكتب يشمل أيضا مجالات معارض الكتاب والترجمة والفهرسة والتصنيف وتوحيد المصطلحات وهذا التعاون يأتي أيضا في اطار توجيهات القيادة الرشيدة بالاهتمام بالقراءة .

و ذكر أنه تم انشاء قاعة خاصة أطلق عليها قاعدة الشيخ زايد للقرآن الكريم وعلومه وسيتم القيام فيها بأنشطة ثقافية وفعاليات عام القراءة .

من جانبه أكد سعادة جمعة القبيسي الرئيس التنفيذي لدار الكتب في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة استعداد الدار لتقديم خبراتها المكتبية لصالح مكتبة زايد في المؤسسة بهدف التسهيل على القراء والباحثين للوصول الى المعلومة.

وقال إن دار الكتاب لها خبرة طويلة في مجال المكتبات وهي مستعدة للتعاون مع أية مكتبة أخرى بالدولة لفائدة القراء والمجتمع بصفة عامة ..

مشيرا إلى أن دار الكتب تضم نحو مليون و800 ألف عنوان من المجلدات والكتب إلى جانب أربعة آلاف و500 مخطوطة نادرة .

و أوضح أن دار الكتب تركز على اعداد مكتبة زايد وفهرسة الكتب وتزويدها بالخبرات اللازمة حيث يوجد فنيون من الدار في مكتبة زايد للتصنيف والربط مع الجهات الاخرى .

و أشار إلى أنه سيتم الدعوة لمؤتمر صحفي لتعريف الجمهور بخطة دار الكتب وشرح اسلوبها العلمي والالكتروني لعرض وأرشفة الكتاب وكيفية الاستفادة منه .. كما أن الدار ستشارك في مؤتمر المكتبات العربي الذي سيعقد العام المقبل للبحث في تعاون دور الكتب العربية.

وقد قام سعادة جمعة القبيسي يرافقه سعادة أحمد شبيب الظاهري بجولة في مكتبة زايد داخل المؤسسة اطلع خلالها على اصداراتها المتعددة ونظام الفهرسة فيها .

حضر الاجتماع الشاعر والأديب أحمد عبيد وعبدالله ماجد من جانب دار الكتب بهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والمستشار عبدالحميد عبدالحي من جانب مؤسسة زايد .

- محح -


وام/محح/ظمم/عصم