الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 - 8:49:59 ص

/ للصحف فقط/الظاهرة القابضة و"باي وا" الألمانية تعلنان عن تأسيس شركة زراعية بقيمة 30 مليون يورو في أبوظبي


/ للصحف فقط/ .

أبوظبي في 7 مارس/وام/ أعلنت كل من شركة الظاهرة القابضة الشركة العالمية الرائدة في مجال الزراعة والتي تتخذ من العاصمة أبوظبي مقرًا لها وشركة "باي وا" الألمانية التي تعمل في مجال الزراعة كأحد قطاعات أعمالها الرئيسية ومقرها ميونيخ عن تأسيس شركة زراعية جديدة تحمل اسم "الظاهرة باي وا " بقيمة 30 مليون يورو .

وستعمل الشركة الجديدة التي سيكون مقرها أبوظبي في مجال إنتاج الخضروات ذات الجودة الفاخرة مثل الطماطم باستخدام أحدث تقنيات البيوت الزجاجية بالإضافة إلى تسويق المنتجات في كافة إمارات الدولة وكذلك في الأسواق الإقليمية التي تشهد طلبًا على هذه المنتجات الزراعية.

وتتمتع دولة الإمارات العربية المتحدة بقوة شرائية مرتفعة لمنتجات الخضروات والفواكه من المحاصيل الإقليمية والمستدامة وتتميز أسواقها بطلب كبير على أجود أصناف الخضروات والفواكه.

وفي تعليقه على تأسيس الشركة الجديدة قال سعادة خديم عبد الله الدرعي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الظاهرة القابضة " تمثل الشركة جزءًا من استراتيجية الأمن الغذائي التي تنفذها دولة الإمارات العربية المتحدة وسيُسهم في تعزيز مبادراتنا في هذا المجال الحيوي".

وأضاف الدرعي " نرى في " الظاهرة باي وا " إمكانات ضخمة للنمو في المنطقة ونحن على ثقة بأن هذا التعاون يتمتع بمقومات النجاح في هذا القطاع الذي يواصل تطوره ونموه على نحو مطرد".

من جانبه قال كلاوس جوزيف لوتز الرئيس التنفيذي لشركة "باي وا" " من خلال شبكتنا التجارية نرى في دولة الإمارات سوقًا مربحة للغاية مع إمكانات كبيرة للنمو وعلى المستوى العالمي فإننا نشهد اهتمامًا متزايدًا بتقريب المسافة بين المزارعين والمستهلكين وينعكس هذا الاهتمام في آلية صنع القرار في شركتنا".

وأكد أن شركة "باي وا" عند الحديث عن تعزيز سلسلة القيمة لديها لا تشير إلى المنتجات الاستراتيجية مثل القمح والذرة وفول الصويا بل تركز حصريًا على منتجات زراعية خاصة بشريحة مُربحة من السوق في المناطق التي تتميز بالنمو القوي بهدف تنويع أعمالها في القطاع الزراعي وتمثل المبادرة الجديدة جزءًا من استراتيجية المنتجات الخاصة التي أعلن عنها قسم الزراعة في شركة "باي وا".

وبموجب هذه الشراكة سيتم إنشاء البيوت الزجاجية بخاصية التحكم بدرجة الحرارة على موقع بمساحة 15 هكتارًا وفي الفترة الأولى سيُنتج المشروع حوالي خمسة آلاف طن من الطماطم ذات الجودة العالية سنويًا ليتم تسويقها عبر منافذ البيع بالتجزئة في الأسواق المحلية.

وسيمكن انتاج الخضروات ضمن البيوت الزجاجية بخاصية التحكم بدرجة الحرارة طيلة أشهر السنة كما سيتم استخدام تكنولوجيات متقدمة لترشيد استهلاك المياه حيث ستوفر 60 بالمائة من المياه المستخدمة للري مقارنة بالبيوت الزجاجية التقليدية.

يذكر أن الظاهرة القابضة استثمرت مبالغ كبيرة في مجال إنتاج وتعبئة وتسويق الحبوب ولديها حصة في كوهينور فودز وهي شركة رائدة في انتاج الأرز في الهند وشركة تابعة مملوكة بالكامل في باكستان.

وتعد الظاهرة لاعبًا رئيسيًا في توريد الأرز والأنشطة التجارية من خلال أربعة مضارب للأرز وتبلغ الطاقة الإنتاجية 400 الف طن سنويا إضافة إلى ذلك تمثل الظاهرة أحد المساهمين في شركة مطاحن لوليس التي تتخذ من اليونان مقرًا لها والمتخصصة في طحن القمح وإنتاج الدقيق وتنتج الشركة أكثر من200 الف طن سنويا من الدقيق.

وكجزء من جهودها في انتاج الفواكه والخضروات تزرع الظاهرة القمح والبطاطا والذرة والحمضيات المختلفة في مصر بالإضافة إلى الزيتون في المغرب.

كما دخلت الظاهرة في شراكة مع مجموعة ردناب لزراعة التفاح في صربيا ومع مجموعة ألبرت بارتليت الكائنة في المملكة المتحدة لأعمال زراعة البطاطا.

إلى جانب ذلك تركز الظاهرة على تنويع استثماراتها الاستراتيجية وقامت بتنفيذ تحالفات وشراكات قوية في قطاع الخدمات اللوجستية وسلسلة التوريد وقطاع الكيماويات.

وام/حام/زمن