السبت، ٧ أكتوبر ٢٠١٧ - ٩:٠٥ م

نورة الكعبي تشيد باختيار مريم بنت محمد بن زايد رئيسة فخرية لمنظمة الأولمبياد الخاص

أبوظبي في 7 أكتوبر/ وام / أشادت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة دولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيسة مجلس إدارة أبوظبي للإعلام باختيار سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان رئيسة فخرية لمنظمة الأولمبياد الخاص مؤكدة أن ذلك يهدف إلى التركيز على بناء إرث لرياضيي الأولمبياد الخاص من مواطني دولة الإمارات والمقيمين فيها.

و قالت معاليها في تصريحات بالمناسبة إن قرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي" رعاه الله " تحويل الأولمبياد الخاص إلى منظمة مستقلة برئاسة سمو الشيخة مريم بنت محمد بن زايد يعد قراراً تاريخياً يتماشى مع سياسة الدولة الحكيمة في توفير متطلبات النجاح والتميز كافة لأصحاب الهمم.

وأوضحت الكعبي أن العالم أجمع بكل تأكيد يعرف سياسية الإمارات تجاه أصحاب الهمم وسعيها الدائم قيادة وشعباً إلى تذليل كل المصاعب أمامهم خاصة في المحافل الرياضية الخاصة بهم إضافة إلى سعيها الدائم لتبني المواهب والأبطال على الساحتين المحلية الدولية .

ولفتت إلى أن تحويل الأولمبياد الخاص إلى منظمة مستقلة سيخدم هذا التوجه من خلال تخصيص الجهود وحصرها في عمل هذه المؤسسة إضافة إلى توفير المتطلبات اللازمة لتحقيق الأهداف المرجوة سواء المتطلبات المادية من خلال الدعم المالي المناسب وأيضا المتطلبات البشرية بوجود كوادر إدارية ناجحة في هذا المجال وقادرة على قيادة الدفة بنجاح.

و نوهت الكعبي إلى أن العاصمة أبوظبي تعمل على اتخاذ الاستعدادات اللازمة لاستضافة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019، والإعداد لها يجري على قدم وساق، وبكل تأكيد يصب قرار تحويل الأولمبياد الخاص إلى منظمة مستقلة في صالح هذه الاستعدادات .

و أشارت إلى أن استضافة أبوظبي للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص تؤكد دور عاصمة الإمارات في دعم أصحاب الهمم على مستوى العالم أجمع وليس على مستوى الدولة فحسب وتزيد من ثقة العالم في قدرتها على تنظيم مثل هذه الفعاليات الكبرى كونها أصبحت عاصمة الرياضة العالمية عن جدارة من خلال تفوقها في جميع الأحداث التي تقام على أرضها في مختلف الرياضات.

 

وام/ريم الهاجري/عوض المختار/عاصم الخولي