الأحد، ١٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٥:٤٦ م

"دبي المالي" يختتم الدورة الأولى من برنامج "فينتك هايف "

دبي في 12 نوفمبر/ وام / اختتم برنامج " فينتك هايف " - مسرع التكنولوجيا المالية الأول من نوعه في المنطقة - اليوم الدورة الأولى بفعالية "يوم المستثمر" التي شهدت مشاركة 11 مرشحا نهائيا من الشركات الناشئة لتسويق منتجاتها أمام مجموعة من المستثمرين وخبراء القطاع.

وبات يشكل برنامج المسرع الذي إطلقه مركز دبي المالي العالمي بالتعاون مع شركة "أكسنتشر" مركزا للابتكار لكل من الشركاء والمشاركين على حد سواء.. وكان "يوم المستثمر" بمثابة فرصة للمرشحين النهائيين لترويج الحلول والأفكار التي عملوا على تطويرها خلال البرنامج أمام ممثلي شركاء المسرع من المؤسسات المالية والمستثمرين.

وقال عارف أميري الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي " بهدف ترسيخ نجاحنا كأحد المراكز المالية العشرة الأولى في العالم استهلينا هذا العام بإطلاق مسرع التكنولوجيا المالية الأول من نوعه في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا ليسهم في تأسيس منظومة شاملة للتكنولوجيا المالية.. ويسعدنا الإعلان عن زيادة حجم التزامنا تجاه تطوير قطاع التكنولوجيا المالية بثلاثة أضعاف خلال العام المقبل فبالإضافة إلى برنامج "’فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي" سنقوم بإطلاق برنامجين جديدين لعام 2018 سيركزان على "التكنولوجيا التنظيمية" و"تكنولوجيا التأمين" وبالتالي سيسهمان في تعزيز دورنا في بلورة مستقبل الخدمات المالية بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا".

من جانبه قال سوشيل سالوجا مدير تنفيذي أول لقسم الخدمات المالية في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية لدى أكسنتشر.. " لقد لمسنا في جميع أنحاء العالم الفوائد الكبيرة التي يمكن للتكنولوجيا والابتكار أن توفرها لصالح الشركات والمجتمع عموما وليست منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا باستثناء ولا سيما بعد أن أظهرت إمكانات هائلة تنبع من مواهبها المحلية المميزة.. ونحن فخورون بالنجاح الكبير الذي حققته فعالية "يوم المستثمرين" حيث أشاد كبار المسؤولين التنفيذيين في القطاع بالحلول المميزة التي تقدم بها المرشحون النهائيون وبوصفه مسرع التكنولوجيا المالية الأول من نوعه في المنطقة؟؟ يوفر "فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي" منصة محلية مهمة تمنح المواهب الناشئة الأدوات اللازمة للنمو والنجاح ونحن على ثقة بمقدرتها على توفير فرص لا محدودة في هذا المجال إلى جانب ترسيخ مكانة دولة الإمارات كأحد أهم المراكز المالية حول العالم.

وجمع "فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي" الذي تم إطلاقه بالتعاون مع شركة "أكسنتشر" في شهر يناير 2017 تحت مظلته 11 شركة ناشئة من جميع أنحاء العالم تمكنت من إثبات مفهومها بمختلف مجالات التكنولوجيا المالية مثل الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا التعاملات الرقمية "بلوك تشين" و إدارة الأصول والتمويل الجماعي و حلول الدفع وأتيحت الفرصة أمام سمارت كراود الحائزة على جائزة التكنولوجيا المالية من حفل توزيع "جوائز أكسنتشر للابتكار" الذي أقيم خلال "أسبوع جيتكس للتقنية" لحضور "يوم المستثمر" وتقديم حلولها إلى جانب المرشحين النهائيين.

وأتاح هذا البرنامج الذي يستمر لمدة 12 أسبوعا للشركات الصغيرة والمتوسطة المشاركة فيه فرصة للقاء المسؤولين التنفيذيين من المؤسسات المالية الشريكة للمسرع بما في ذلك "مصرف أبوظبي الإسلامي" و"سيتي بنك" و"بنك دبي الإسلامي" و"مصرف الإمارات الإسلامي" و"بنك الإمارات دبي الوطني" و"إتش إس بي سي" و"بنك المشرق" و"نتورك إنترناشيونال" و"بنك رأس الخيمة" و"ستاندرد تشارترد" و"شركة فيزا" علاوة على ذلك تضمنت قائمة الشركاء الاستراتيجيين للبرنامج مجموعة من المؤسسات التكنولوجية والقانونية هي "مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي" و"مؤسسة التمويل الدولية" و "مركز الإمارات العربية المتحدة للصرافة" بالإضافة إلى دعم الشركاء الذين يغطون مجالات البيانات والتكنولوجيا الخدمات الرقمية الخدمات القانونية المواهب العلامة التجارية و نمط الحياة.

وام/مبارك خميس/عبدالناصر منعم