الثلاثاء، ١٤ نوفمبر ٢٠١٧ - ٩:١٣ م

" إياتا " : الإمارات سباقة في تبني المعايير العالمية الخاصة بأمن الطيران

// ملخص // من / أحمد النعيمي ..

أبوظبي في 14 نوفمبر / وام / أكد محمد البكري نائب رئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط " إياتا " أن دولة الإمارات سباقة في تبني المعايير العالمية الخاصة بأمن الطيران .

وأشاد البكري في تصريح لوكالة أنباء الإمارات " وام " على هامش فعاليات منتدي أمن الطيران الـ 26 الذي انطلق اليوم في أبوظبي بقدرة دولة الإمارات وتطلعاتها الدائمة إلى تبني مثل هذه المعايير مما يؤكد وعيها الكبير بأهمية صناعة الطيران في تنويع وتعزيز الأداء الاقتصادي.

وأوضح نائب رئيس " إياتا " أن قطاع الطيران في الشرق الأوسط يسهم بـ 157 مليار دولار في الناتج المحلي الإجمالي فيما يوفر أكثر من 2.4 مليون وظيفة في ظل نمو نسبته 2.3% في منطقة الشرق الأوسط باستثناء دول الخليج نظرا لمعدلات النمو المرتفعة فيها.

ولفت إلى أن شركات الطيران بالشرق الأوسط لديها طلبيات من الطائرات الجديدة تقدر بـ 1000 طائرة جديدة حيث تبلغ قيمة شراء الطائرات والمعدات المساندة 200 مليار دولار.

ونوه البكري إلى ضرورة أن تقوم الحكومات بتوسيع نطاق تبادل المعلومات ويشمل شركات الخطوط الجوية والمساعدة مع خبرتها التشغيلية لتقديم نتائج تتسم بالفعالية والكفاءة إضافة إلى دور التكنولوجيا في الحفاظ على أمن الطيران من خلال استخدام تكنولوجيا المعلومات بصورة أكثر قوة بحيث يمكن الرجوع إلى معلومات الركاب عند نقاط التفتيش في المطارات.

وأشار إلى استطلاع الركاب العالميين الصادر عن الاتحاد الدولي للنقل الجوي الذي يسلط الضوء على مسألة أن الركاب يشعرون بالإحباط حيال عمليات الأمن ومراقبة الحدود وأنهم مستعدون لتبادل المعلومات إذا كان هذا الأمر يجعل تلك العمليات أكثر سهولة ويمكن للتكنولوجيا البيومترية وأنظمة إدارة الهوية وربط برامج المسافر المعروف لمراقبة الحدود وفحص الركاب أن تساهم في التوصل على عمليات أمنية أكثر قوة وملاءمة في المطارات.

 - حمد -

وام/أحمد النعيمي/أحمد البوتلي