• "الدفاع المدني" لـ "وام": تشكيل فريق النخبة للتعامل مع الحرائق  الكبرى. 1
  • "الدفاع المدني" لـ "وام": تشكيل فريق النخبة للتعامل مع الحرائق  الكبرى. 2

السبت، ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ - ٩:٢٣ ص

"الدفاع المدني" لـ "وام": تشكيل فريق النخبة للتعامل مع الحرائق الكبرى

من وحدة التقارير والتحقيقات ابوظبي في 18 نوفمبر/ وام/ كشفت القيادة العامة للدفاع المدني في وزارة الداخلية عن تشكيل فريق النخبة للإطفاء والإنقاذ من 50 ضابطاً وضابط صف وفردا من المنتسبين لجهاز الدفاع المدني ممثلين عن الإدارات الإقليمية بكافة إمارات الدولة، كوحدة إسناد في كل إمارة في حالات الطوارئ لقدرتهم الفائقة على التعامل مع الحوادث الأكثر خطورة ومنها الحرائق الكبرى والمتطورة.

ويأتي تشكيل مثل هذه الفرق المتخصصة المحترفة بناءً على توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بضرورة دعم فريق النخبة وتطوير أداء الدفاع المدني وإثراء وتعزيز عناصره بالمهارات والخبرات التي تمكنهم من التعامل مع التحديات، وتأهيلهم لإحداث التطور المطلوب في الارتقاء بالعمل وتحقيق التميز والريادة لجهاز الدفاع المدني.

وصرح اللواء جاسم محمد المرزوقي قائد عام الدفاع المدني بوزارة الداخلية لـ "وام" بأن أعضاء فريق النخبة خضعوا لاختبارات عديدة في اللياقة البدنية وقوة التحمل.

وقال: "ستتم إفادة الفريق إلى جمهورية كندا للالتحاق بأعرق الأكاديميات على مستوى العالم لتلقي تدريب فني مكثف لمدة ثلاث أسابيع على الإطفاء والإنقاذ في الأبراج شاهقة الارتفاع على دفعتين بواقع 25 منتسباً لكل دورة مع منح اعضاءه رخصة دولية معتمدة من قبل المشرفين على تلك الدورات في كندا".

وأكد المرزوقي أهمية النهوض بمستوى الكوادر البشرية وتأهيلها وفقاً لأحدث البرامج التدريبية والممارسات العالمية لتعزيز جهود الوقاية والسلامة ومواجهة المخاطر والتحديات المحتملة وذلك من خلال الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية في مجال الإطفاء وقيادة الحوادث والارتقاء بالقدرات العملية للضباط وضباط الصف وأفراد الدفاع المدني وتطوير وصقل مهاراتهم في كيفية إدارة الحوادث والحرائق الجسيمة والتعامل في الحالات الطارئة بكفاءة واقتدار.

من جانبه أوضح العميد هلال عيضة المزروعي مدير عام الموارد والخدمات المساندة بالقيادة العامة للدفاع المدني أن فكرة تكوين الفريق مستمدة من استراتيجية وزارة الداخلية الهادفة إلى صقل العنصر البشري وتأهيله.

وأشار إلى أن فريق النخبة سيتم دعمه على كل الأوجه ليكون مثلاً أعلى في الأداء المهني المتخصص في التعامل مع الحرائق الكبرى بما يتماشى مع السمعة الطيبة التي حققتها دولة الإمارات في هذا المجال.

وقال إن أعضاء الفريق سيتلقون تدريباً في كندا على أفضل السبل للتعامل مع الحوادث الكبرى مدعومة بعمليات محاكاة لدعم الأداء التخصصي في إدارة الحدث من خلال متابعة سيناريو للإنقاذ من المباني المرتفعة ..إلى جانب الاطلاع ومتابعة عدد من السيناريوهات لحوادث عالمية كما يتضمن برنامج التدريب على نظام المحاكاة للواقع الافتراضي والتدريب على كيفية اتخاذ الإجراءات الاستباقية أثناء وبعد الحدث.

وأضاف المزروعي أن القيادة العامة للدفاع المدني تماشيا مع التوسع العمراني الذي تشهده الدولة، تعمل على النهوض بمستوى الكوادر البشرية وتأهيلها، وفقاً لأحدث البرامج التدريبية والممارسات العالمية لتعزيز جهود الوقاية لمواجهة المخاطر والتحديات.

ودعا أعضاء فريق النخبة للإطفاء والإنقاذ لبذل المزيد من الجهد والتميز وتمثيل دولة الإمارات أثناء تواجدهم في كندا خير تمثيل وتحويل ما يلقوه من خبرات إلى واقع ملموس ونقله إلى زملائهم في العمل لتعم الفائدة بما يسهم في تحقيق أهداف القيادة العامة للدفاع المدني في حماية المكتسبات والإنجازات التي حققتها الدولة وتعزيز منظومة الوقاية والسلامة بين أفراد المجتمع.

وتستهدف الخطة الاستراتيجية التطويرية والمؤشرات الوطنية المقترحة للقيادة العامة للدفاع المدني خلال خمس سنوات المقبلة "2017 -2021" مقارنةً ببيانات ومعايير لدول عالمية متقدمة خفض معدل حوادث الحرائق بالدولة بنسبة 10 بالمائة وخفض معدل الوفيات 15 بالمائة بمؤشرات تستند على كل 10000 نسمة من السكان عام 2021.

كما تهدف إلى توفير الموارد والاحتياجات وتنفيذ المبادرات والمشاريع المرتبطة بزيادة الانتاجية وتقليل زمن الاستجابة وتقليل عدد الإصابات ورفع إجراءات السلامة الوقائية والتوعية المجتمعية والاستعداد والجهوزية.

وام/مجدي سلمان/عبدالناصر منعم/رضا عبدالنور