• الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة يزور "مهرجان زايد التراثي 2017". 4
  • الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة يزور "مهرجان زايد التراثي 2017". 2
  • الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة يزور "مهرجان زايد التراثي 2017". 3
  • الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة يزور "مهرجان زايد التراثي 2017". 1

الأربعاء، ١٣ ديسمبر ٢٠١٧ - ١:٠٢ م

الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة يزور "مهرجان زايد التراثي 2017"

أبوظبي في 13 ديسمبر / وام / قام معالي أحمد محمد الحميري، الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة، أول من أمس، بزيارة "مهرجان الشيخ زايد التراثي"، الذي يُقام تحت شعار "أرض الإمارات ملتقى الحضارات"، ويأتي برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلّحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

رافق معاليه في الزيارة سعادة محمد عبدالله الرميثي، وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع المالية والمشتريات، وسعادة سلطان الحميري، وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع الخدمات المساندة، وسعادة جمعة الرميثي وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع المراسم الرئاسية، والدكتور عبدالله مغربي مدير قطاع الدراسات والبحوث، وسماحة الشيخ السيد علي الهاشمي، وعدد من موظفي وزارة شؤون الرئاسة، حيث كان في استقبالهم سعادة حميد سعيد النيادي، نائب مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة، رئيس "اللجنة المنظّمة للمهرجان".

واستهل معالي الأمين العام زيارته بحضور عرضة الخيل والهجن، التي شارك فيها مجموعة من الخيالة والفرسان باستعراضات رافقتها أهازيج شعبية، وبعدها قام بجولة تفقدية في جناح "مؤسّسة خليفة بن زايد الإنسانية"؛ حيث زار متحف المؤسّسة، الذي ضمّ صورًا وأفلاما، تتحدّث عن إنجازات المؤسّسة خلال السنوات العشر الماضية، كما تجوّل في الأحياء التراثية العالمية من مختلف دول العالم، التي صُمّم فيها كلّ حيّ ليعكس لمحات من التراث العمراني لكلّ دولة، ويستعرض جوانب متعدّدة من موروث دولته الشعبي من المأكولات والمنتوجات والحرف التقليدية، وكذلك العروض والأهازيج الفلكلورية الخاصة بها.

وقام معاليه بزيارة جناح "الأرشيف الوطني"، واطلع على قاعات الجناح، وشاهد صورًا نادرة وأفلامًا تاريخية حول مسيرة الاتحاد وبناء الدولة، والدور الذي قام به المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تأسيس الاتحاد، إضافة إلى وثائق ومقتنيات قيّمة، تعكس إنجازاته، وأقواله الخالدة، واهتمامه بالتنمية والتعليم والزراعة والبيئة والمرأة والتراث والإنسان.

كما زار عددا من الهيئات والمؤسّسات الوطنية والأجنحة الخليجية والدول العربية والأجنبية المشاركة في المهرجان.

وأشاد معالي الأمين العام بما شاهده من أجنحة وفعاليات مختلفة تراثية، تعكس الإرث الثقافي والتاريخي لدولة الإمارات ..مؤكدا أن المهرجان يوفّر منصّة لتعميق الموروث الوطني وإبرازه، وتعزيز ثقافة التسامح والتعايش مع الآخر، وجميعها ممارسات وضع لبناتها الوالد المؤسّس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيّب الله ثراه"، وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وليّ عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلّحة .

كما ثمّن معالي الأمين العام الاهتمام الكبير الذي يوليه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، ودعمه غير المحدود لإنجاح المهرجان وتحقيق أهدافه بالحفاظ على التراث والتقاليد، ونقلها إلى الأجيال القادمة في المستقبل.

وأعرب معاليه عن شكره وتقديره "للجنة المنظّمة للمهرجان" برئاسة سعادة حميد سعيد النيادي، نائب مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة، وأشاد بالجهود المبذولة والدور الذي تقوم به اللجنة في سبيل نجاح المهرجان والمحافظة على التراث الإماراتي الأصيل.

وام/مصطفى بدر الدين