1000 يوم على " إكسبو 2020 دبي "

من/ أحمد النعيمي..

أبوظبي في 22 يناير / وام / يحتفي العالم - بعد 1000 يوم - بالإبداع البشري تحت شعار " تواصل العقول وصنع المستقبل ".. وذلك عبر فعاليات " إكسبو 2020 دبي " التي ستنطلق 20 أكتوبر 2020 لتمثل مصدر إلهام للأجيال لرسم ملامح مسيرة التقدم خلال السنوات الـ 50 المقبلة.

وتعكس المسيرة التنموية الاستثنائية في الإمارات رؤية قيادتها الرشيدة التي تؤمن بالابتكار وتطلق العنان لإيجاد حلول لأبرز تحديات العصر ابتداء من فتح أبواب فرص التنمية والتطوير أمام الأجيال مرورا بإعادة صياغة آلية انتقال البشر والسلع وصولا إلى إيجاد حلول مستدامة للحفاظ على موارد الطاقة والماء في ظل الابتكارات الجديدة التي تغطي مختلف جوانب الحياة.

وترصد وكالة أنباء الإمارات " وام " التطورات والتقدم الكبير في " إكسبو 2020 " الذي سيكون محفلا للإبداع ومنصة لتشجيع الابتكارات والعمل المشترك مع التركيز على موضوعات التنقل والاستدامة والفرص على مدى 6 شهور ومن المتوقع أن يستقطب 25 مليون زيارة 70 في المائة منها من خارج الدولة وهي أعلى نسبة للمشاركة الخارجية في تاريخ إكسبو الدولي إضافة إلى مشاركة أكثر من 180 دولة.. حيث أكدت 160 دولة مشاركتها حتى الآن.

وتوضح الأرقام أن فعاليات 2020 ستكون أكبر إكسبو في التاريخ من حيث عدد الزوار الدوليين حيث يقام المعرض على مساحة إجمالية تبلغ 4.38 كيلو متر مربع من ضمنها منطقة مبوبة مخصصة للمعرض مساحتها 2 كيلو متر مربع في منطقة " دبي الجنوب " المجاورة لمطار آل مكتوم الدولي.

كما أعد إكسبو 2020 دبي برنامجا مميزا للمتطوعين يهدف إلى استقطاب ما يزيد عن 30 ألف متطوع من مختلف الأعمار والجنسيات والثقافات والخلفيات ليكون بذلك أول حدث دولي ضخم يقام في منطقة الشرق الأوسط ..

فيما استقبل اجتماع المشاركين الدوليين لإكسبو 2020 في أكتوبر الماضي أكثر من 500 ممثل رسمي حيث وقعت 29 دولة عقود مشاركتها خلال الاجتماع بما فيها سويسرا وعمان والبحرين .. كما أعلنت 15 دولة أخرى عن مشاركتها بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية وماليزيا والمكسيك كما أعلن عن 8 شراكات من فئة شريك أول إضافة إلى شراكتين من فئة شريك رسمي وهما هيئة كهرباء ومياه دبي و يو.بي.إس.

وفيما يخص التعاقدات والمشتريات .. بلغت قيمة عقود الإنشاء التي منحت العام الماضي 10.8 مليار درهم وعقود غير إنشائية قيمتها 411 مليون درهم حيث تم منح 2745 عقدا حتى الآن إضافة إلى منح 1545 عقدا لشركات صغيرة ومتوسطة وأكثر من 19300 شركة مسجلة حتى الآن على بوابة التعاقدات والمشتريات أكثر من 13600 من هذه الشركات هي شركات صغيرة ومتوسطة.

وسيشهد إكسبو 2020 عرض 5000 صنف من المنتجات الرسمية للبيع إضافة إلى 40 فئة منتجات تضم التذكارات والسلع الفاخرة ومنتجات الأطعمة والمشروبات فضلا عن متجر ضخم مساحته 3000 متر مربع سيكون المتجر الرئيسي في موقع إكسبو.

كما شهد موقع أكسبو 2020 إتمام أكثر من 12.6 مليون ساعة عمل حتى الآن ونحو 12 ألف شخص يعملون في موقع إكسبو كما يجري صب 6100 متر مكعب من الخرسانة كل أسبوع إضافة إلى تمديد 80 كم من الأنابيب لأعمال البنية التحتية في الموقع فضلا عن إتمام كل عناصر التصميم الرئيسية فضلا عن عقد إنشائي لمناطق الموضوعات والتي تتضمن التنقل والاستدامة والفرص قيمته 2.2 مليار درهم.

وفيما تضم ساحة الوصل في موقع إكسبو 2020 - والتي تعد النقطة المركزية في موقع الحدث التي تصل بين مناطق الموضوعات الثلاث - مطاعم وحدائق وقبة عرضها 130 مترا .. ستشكل شاشة عرض غامرة بنطاق 360 درجة ارتفاعها 67.5 متر وتتسع إلى 10 آلاف شخص وتضم قبة ساحة الوصل 13600 متر من أعمال الصلب المتقنة – وزنها يساوي وزن 500 فيل كما يصل الحجم الذي تحيط به القبة يبلغ 724 ألف متر مكعب – مثل حجم 290 حمام سباحة أولمبي.

وفيما يخص الاستدامة في موقع إكسبو 2020.. فإن 85 في المائة من المخلفات يجري تحويلها من مكبات النفايات – بكمية بلغت 370 ألف طن في 2017 إضافة إلى أن 50 في المئة من الكهرباء من مصادر متجددة و 20 في المائة طاقة مستهلكة أقل وذلك من خلال تقنية البناء الذكي والشبكة الذكية حيث سيوفر الاستهلاك المستدام للماء 1.85 مليار لتر – ما يكفي لملء 750 حمام سباحة أولمبيا وكل البنايات الدائمة مطابقة لمعيار LEED الذهبي أو أكثر حيث سيتم استخدام 80 في المائة على الأقل من البنايات التي يبنيها إكسبو في دستركت 2020.

كما يتسع جناح الاستدامة إلى 30 ألف شخص في اليوم ويولد 4 جيجاواط ساعة/سنة من الكهرباء.. بينما يولد جناح الاستدامة - في أوقات الذروة - 22 ألف لتر من الماء يوميا كما أنه سيتحول إلى مركز للعلوم والأطفال في دستركت 2020.

ويهدف برنامج إكسبو لايف إلى تمويل وتسريع ودعم الحلول الإبداعية بقيمة 100 مليون دولار حيث تم استقبال أكثر من 2000 طلب اشتراك من 136 دولة خلال الدورات الثلاث الأولى و اختيار 45 مبتكرا عالميا ليحصلوا على المنحة حتى الآن من 30 دولة .. فيما ركزت 18 من المشاريع المختارة على موضوع الاستدامة حيث يجري الآن النظر في طلبات اشتراك الدورة الثالثة من برنامج منح الابتكار المؤثر.

وتم إطلاق برنامج الابتكار للجامعات في سبتمبر من العام الماضي ليقدم تحديا لطلبة الجامعات في الإمارات لتطوير حلول لقضايا مختلفة في الإمارات والمنطقة حيث تم استقبال 280 طلب اشتراك في المرحلة الأولى من أكثر من 1000 طالب إضافة إلى اختيار 19 فريقا من 11 جامعة للاستفادة من المنح التي تبلغ قيمتها 10 آلاف – 25 ألف درهم وفيما يخص تواصل الشباب.. بلغ إجمالي الأعداد التي تم التواصل معها 36000 طالب ومعلم في 620 مدرسة بالإمارات كما تم تنظيم جولات تعريفية وزيارات المدارس حيث تم التواصل مع أكثر من 29000 طالب وزيارة 82 مدرسة و إطلاق الرحلات الميدانية للمدارس في موقع إكسبو و دعوة مدارس من أنحاء الإمارات إلى زيارة موقع إكسبو 2020 دبي من خلال زيارة 16 مدرسة و 380 طالب.

- حمد -

وام/أحمد النعيمي/وجيه الرحيبي