الأحد 14 أغسطس 2022 - 7:32:33 م

12 ألف مشارك في فعاليات "أبوظبي التقني" للمشي بمختلف إمارات الدولة


أبوظبي في 19 فبراير / وام / استقطبت فعاليات مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني للمشي 12 ألف مشارك في عشرة مواقع ترفيهية بالدولة وهي كورنيش أبوظبي وكورنيش الممزر بدبي وممشى جزيرة العلم في الشارقة وكورنيش عجمان والفجيرة وكورنيش القواسم في رأس الخيمة وسارية العلم في أم القيوين والمبزرة الخضراء بالعين والحديقة العامة بجزيرة دلما والحديقة العامة في مدينة زايد بمنطقة الظفرة.

وجاءت الفعاليات ضمن الدورة السابعة من مهرجان المرح للصحة واللياقة 2018 التي ينظمها "أبوظبي التقني" حتى 22 مارس المقبل تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية .

ودشن سعادة مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني الفعاليات من كورنيش أبوظبي وسط مشاركة لافتة من المواطنين والمقيمين والطلاب والطالبات والعائلات وكافة الفئات المجتمعية التي حرصت على الاستفادة من الأنشطة الرياضية الأخرى المصاحبة للفعاليات.

وقال الشامسي إن القيادة الرشيدة تضع الصحة الجسدية والنفسية للمواطنين وأبناء المجتمع بشكل عام في مقدمة الأولويات ومن ثم يعمل "أبوظبي التقني" على استحداث كافة البرامج والوسائل اللازمة للمساهمة في استقطاب وتطوير الأنماط الصحية لأبناء المجتمع وصولا إلى أجيال وطنية قادرة على المساهمة بقوة في صناعة المستقبل الكبير لدولة الإمارات.

وأوضح أن الدورة الجديدة من المهرجان من أهدافها تعريف أبناء المجتمع عامة والطلبة خاصة بأهمية الرياضة في تحقيق شعار المهرجان هذا العام وهو" "صحة الشباب " ..لافتا إلى أن المهرجان يتضمن نخبة متميزة من المفاجآت والأنشطة التي تقام على مدى خمسين يوماً بمختلف إمارات الدولة.

من جانبه قال علي محمد المرزوقي رئيس مهارات الإمارات في مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني إن طلبة المدارس تفاعلوا كثيرا مع مدربي رياضات الفنون القتالية ومنها الجوجيتسو داعيا الجميع إلى المشاركة والاستفادة من الفعاليات الأخرى للمهرجان.

من جهته قال غانم عجيف الزعابي مدير مركز التعليم والتطوير المهني إن طلبة المركز إستفادوا كثيرا من "فعاليات أبوظبي التقني للمشي" التي شهدت تنوعا جديدا في الرياضات ..مشيرا الى أن المهرجان يمنح طلبة المدارس العامة الفرصة للتعرف على طلبة ثانويات التكنولوجيا التطبيقية والمدارس الفنية بما يشجعهم على الإلتحاق بالمسارات التخصصية التي يقوم عليها سوق العمل في الحاضر والمستقبل.

وام/أحمد جمال/مصطفى بدر الدين