عملية "العناكب" لشرطة أبوظبي تضبط عصابة الفوز بالجوائز الوهمية


أبوظبي في 4 مارس/ وام / ضبطت شرطة أبوظبي عصابة "الجوائز الهاتفية الوهمية " التي استولت على مال الغير بطرق احتيالية مستغلة العروض الترويجية لأحد مزودي الخدمات الهاتفية في عملية احترافية أطلق عليها "العناكب".

وقال العميد راشد مبارك المسماري مدير مديرية شرطة المناطق الخارجية في قطاع الأمن الجنائي أن العملية أسفرت عن إلقاء القبض على 10 أشخاص من الجنسية الآسيوية امتهنوا وسائل النصب عبر الهواتف من خلال إيهام الضحايا بفوزهم بجوائز نقدية لكي يقوموا بتحويل مبالغ مالية عبر شركات الصرافة أو من خلال الأرصدة الهاتفية كرسوم لاستلام الجوائز الوهمية.

وأوضح أن مركز شرطة الرحبة التابع للمديرية تلقى بلاغات من أشخاص تفيد بأنهم وقعوا ضحايا لعمليات احتيال هاتفي استنزفت مدخراتهم بإغراءات وهمية وعلى ضوء ذلك تم وضع خطة أمنية مدروسة قادت إلى التوصل للمشتبهين وتم تتبع تحركاتهم التي كانت أشبه بخيوط العنكبوت، لضبطهم في الوقت المناسب وما إن تأكدت اللحظة الحاسمة حتى ألقي القبض عليهم بعد تقنين الإجراءات القانونية.

وأضاف أن الضبطية شملت تحريز العديد من الوثائق المزورة والأجهزة والأدوات المستخدمة فضلا عن الهواتف والبطاقات المستخدمة في عمليات الاحتيال.

وحذر مستخدمي الهواتف المتحركة من "مصيدة" الجوائز الوهمية التي تستهدف الاستيلاء على مدخراتهم بعروض ترويجية خادعة طمعا في الربح المادي السريع من غير ضمانات حقيقية.. داعيا الجمهور إلى سرعة الإبلاغ عن مرتكبي تلك الجرائم.. لافتا إلى أن البلاغات المبكرة تسهم بشكل كبير في تعقب وملاحقة الجناة والإطاحة بأساليبهم الخادعة.. مشددا في الوقت نفسه على ضرورة الاستجابة للنصائح التحذيرية التي تبثها الشرطة والجهات المعنية عبر وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي للتحذير من الوقوع في براثن محترفي الاحتيال الهاتفي.

- مل -.

وام/عبدالناصر منعم