نهيان بن مبارك يستقبل الفائزين بجائزة خليفة التربوية

من ريم الهاجري.

أبوظبي في 16 أبريل / وام / استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح في قصره اليوم الفائزين بجائزة خليفة التربوية بدورتها الحادية عشرة الذين تم تكريمهم اليوم خلال حفل أقيم بقصر الإمارات في أبوظبي .

حضر اللقاء معالي حسين الحمادي وزير التربية و التعليم و سعادة أمل العفيفي الأمين العام للجائزة وعدد من أعضاء مجلس أمنائها.

رحب معالي الشيخ نهيان خلال اللقاء بالوفد وهنأ الفائزين بفوزهم وأعرب عن شكره للأمانة العامة للجائزة وفرق العمل وجميع الشركاء الإستراتيجيين الذين دعموا مسيرة الجائزة.

وعبر معاليه عن سعادته بمناسبة اختياره الشخصية التربوية الاعتبارية للجائزة .. مشيرا إلى أن الاحتفال بتكريم الفائزين بجائزة خليفة التربوية يجسد المكانة البارزة للجائزة التي أصبحت في صدارة الجوائز التربوية محليا وعربيا من حيث المستوى العالي من الجودة و التميز و الإبداع و ما استحدثته من فروع جديدة خدمت القطاعين التربوي والمجتمعي.

وأشاد معاليه خلال اللقاء بالدور الرائد الذي تقوم به جائزة خليفة التربوية في تحفيز التربويين على الابداع والتميز العلمي بما يسهم في الارتقاء بالمنظومة التعليمية في الدولة .

من جانبها توجهت سعادة أمل العفيفي بالشكر لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان على استقباله المكرمين .. مؤكدة أن هذا اللقاء يجسد حرص القيادة الرشيدة على تحفيز التربويين على التميز .

و نوهت إلى أن تكريم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان جاء تقديرا لإسهاماته و جهوده البارزة في دعم مسيرة التعليم وتحفيز العاملين في هذا القطاع الحيوي على تدشين مبادرات ومشاريع مبتكرة تنهض بالمنظومة التعليمية في جميع مستوياتها.

وأشارت إلى أن الجائزة في دورتها الحالية شهدت اقبالا كبيرا على المستويين المحلي والعربي في مختلف المجالات المطروحة والتي شملت 9 مجالات موزعة على 19 فئة وهي التعليم العام وذوو الإعاقة / أصحاب الهمم / والإبداع في تدريس اللغة العربية والتعليم وخدمة المجتمع وعلى مستوى الدولة الوطن العربي مجالات الشخصية التربوية الاعتبارية والتعليم العام /فئة المعلم المبدع/ والتعليم العالي والإبداع في تدريس اللغة العربية /فئة الأستاذ الجامعي/ والبحوث التربوية والتأليف التربوي للطفل والمشروعات والبرامج التعليمية المبتكرة.

وأعرب المكرمون عن سعادتهم بلقاء معالي الشيخ نهيان بن مبارك ..

مؤكدين أن دولة الامارات لاتدخر جهدا في سبيل تكريم المتميزين والمبدعين في الميدان التربوي .

- مل -

وام/ريم الهاجري/عاصم الخولي