الخميس، ١٧ مايو ٢٠١٨ - ٨:٣٤ م

شكري يطالب بالتحرك العاجل لوقف ممارسات الاحتلال ضد المتظاهرين العزل

القاهرة في 17 مايو / وام / طالب وزير الخارجية المصري سامح شكري بالتحرك العاجل مع المجتمع الدولي لوقف ممارسات الاحتلال الإسرائيلي ضد المتظاهرين العزل في الأراضي الفلسطينية والبدء في تحقيق دولي نزيه وشفاف حول واقعة استخدام الرصاص الحي ضد هؤلاء المتظاهرين في الأيام الماضية.

جاء ذلك في كلمته اليوم أمام الجلسة الافتتاحية للدورة غير العادية لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب والتي عقدت برئاسة السعودية لبحث تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأكد شكري أن نقل أي سفارة إلى القدس المحتلة سيظل إجراء باطلا لا محل له في القانون الدولي لا ينشئ حقوقا قانونية لقوة الاحتلال ولا يستطيع أن يسقط حق الشعب الفلسطيني الأصيل وغير القابل للتصرف في أراضيه.

وشدد على بطلان أية إجراءات ترمي لخلق وقائع جديدة على الأرض أو إضفاء الشرعية على وجود الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي المحتلة وفي القلب منها القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية وعدم الاعتراف بهذه الإجراءات أو أية آثار مترتبة عليها.

ودعا شكري إلى إعادة تحريك المفاوضات السياسية المبنية على قرارات الشرعية الدولية ومبدأ الأرض مقابل السلام والمبادرة العربية للسلام بغرض إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد وزير الخارجية المصري أن استمرار الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية هو أصل الأزمة برمتها وهو مصدر السلسلة المتعاقبة من المآسي التي يعيشها الشعب الفلسطيني.

- قر-

وام/قر/أحمد البوتلي