أبوظبي تستضيف مؤتمر ومعرض "عقارات النيل" 29 نوفمبر

أبوظبي في 23 سبتمبر / وام / تستضيف أبوظبي فعاليات الدورة الثانية لمؤتمر ومعرض عقارات النيل تحت شعار "مصر بتقربلك" في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "أدنيك" خلال الفترة من 29 نوفمبر و حتى الأول من ديسمبر 2018 لاستعراض أهم الفرص الاستثمارية العقارية وإلقاء الضوء على أنجح المشروعات الإماراتية في مصر.

ويضم المعرض - الذي يقام تحت رعاية معالي الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري وزير الإسكان عددا من أهم المطورين العقاريين في مصر إضافة إلى مجتمع الأعمال العربي والمهتمين بالاستثمار في القطاع العقاري في مصر.

وتعد دولة الإمارات واحدة من أكثر الدول استثمارا في مصر خاصة في القطاع العقاري حيث بلغت الاستثمارات الإماراتية في القطاع العقاري في مصر أكثر من 94 مليار جنيه مصري كما نفذت العديد من الاستثمارات الناجحة في مصر ومن أبرزها مدينة الشيخ زايد بالسادس من أكتوبر.

وقال الدكتور باسم كليلة رئيس مجلس إدارة شركة " إكسبو ريبابليك " المنظمة لمؤتمر ومعرض عقارات النيل إن الاستثمار العقاري يعتبر واحدا من أهم مصادر الدخل وأحد الاستثمارات طويلة الأجل في مصر والتي تمثل واحدة من أكثر الأسواق جذبا للاستثمار الاجنبي حيث تمتلك ثروات وعوامل جذب كبيرة على رأسها كثرة الأراضي و توافر الخدمات المميزة خاصة في المدن الجديدة.

وأضاف أن المناخ العام في مصر أصبح أكثر دعما لجذب الاستثمارات خاصة بعد صدور قرار وزير الداخلية بجواز الترخيص للأجانب في الإقامة المؤقتة لغير السياحة لمدة تتراوح بين ثلاث و خمس سنوات قابلة للتجديد لمن يمتلك عقارا أو أكثر في مصر.. لافتا إلى أن الحدث يعتبر أحد أهم أدوات تسويق و تصدير السوق العقاري المصري من خلال توفير الفرص الاستثمارية الحقيقية التي يبحث عنها المستثمر العربي والأجنبي ويستهدف هذا العام حوالى ملياري جنيه مصري مبيعات لصالح شركات التطوير العقاري المشاركة بالمعرض.

وأشار إلى أن من أبرز المشاريع الإماراتية في السوق العقاري المصري مشروع مراسي بقيمة استثمارية تصل إلى 22.5 مليار جنيه وأب تاون كايرو بقيمة استثمارية 13.5 مليار جنيه و مشروع ميفيدا بقيمة استثمارية 17.5 مليار جنيه مصري إضافة إلى مشروع البروج والذي يهدف إلى تشييد 30 ألف وحدة سكنية شرق القاهرة على مساحة 1212 فدانا بين طريقي السويس والإسماعيلية بتكلفة استثمارية تصل إلى 40 مليار جنيه مصري.

وذكر أن هناك اتجاه لإقامة مشروعات استثمارية إماراتية في كل من العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة العلمين الجديدة على ساحل البحر المتوسط إضافة إلى القاهرة وجنوب سيناء وبورسعيد والإسماعيلية في إطار دعم الاقتصاد المصري والمساهمة في توفير فرص عمل للشباب إضافة إلى أنه تم تنفيذ عدد من المشروعات الترفيهية مثل مول مصر في مدينة السادس من أكتوبر وكايروفسيتفال في التجمع الخامس وسيتى سنتر القاهرة على طريق القاهرة السويس .

ويشارك في المعرض كبرى شركات التطوير العقاري في مصر بهدف تبادل الخبرات على المستوى الإقليمي والدولي وتعزيز القطاع العقاري وفتح أسواق جديدة بالمنطقة العربية وبناء علاقات تعاون وشراكة استراتيجية مع مجموعة من أبرز وأهم المطورين العقاريين الإماراتيين التي أصبحت تمتلك خبرات دولية وعالمية في مجال الاستثمار والتطوير العقاري.

وام/أحمد جمال/دينا عمر