" نماء ": حكمة زايد أثمرت دولة عمادها العلم والمعرفة

الشارقة في الأول من ديسمبر / وام / قالت ريم بن كرم مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة إن يوم الثاني من ديسمبر من كل عام فرصة لاستلهام رؤية وحكمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " التي قادت إلى بناء اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة الذي أفضى إلى دولة قوية عمادها العلم والمعرفة استطاعت وخلال ما يقارب نصف قرن أن تسطر أسمى الإنجازات وأرفعها وتحتل مكانة مرموقة بين دول العالم على مختلف الصعد.

وأضافت، بمناسبة اليوم الوطني الـ47، إن الإمارات اليوم نموذج يحتذى به للعمل الإنساني والخيري على المستويين العربي والعالمي لما قدمته سواعد أبنائها المخلصين من إنجازات أكدت أن حب الوطن يكمن في العمل والبناء والارتقاء بمسيرة التنمية بشكلها الحضاري والإنساني.

وأكدت ابن كرم حرص المؤسسة على ترجمة رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وتحقيق توجيهات قرينتة سمو الشيخة جواهر القاسمي رئيسة المؤسسة، والرامية إلى الاهتمام بالمرأة وتقدير دورها وإظهاره كونها ومنذ ما قبل قيام الاتحاد تركت بصمتها الواضحة في مسيرة النهضة المجتمعية.

وأشارت إلى أن المرأة الإماراتية اليوم تمثل نموذجا يحتذى للمرأة العربية كونها تعيش في بيئة مثالية مكنتها من القيام بدورها على أكمل وجه، لافتة إلى حزمة البرامج والجهود التي تقودها الهيئات والمؤسسات المعنية بريادة المرأة والارتقاء بها والتي أسهمت بمضاعفة دورها في المجتمع بمختلف المجالات.

- بتل -

وام/بتول كشواني/وجيه الرحيبي