•  ط¬ظ†ط§ط­ ط§ظ„ط£ط³ط± ط§ظ„ظˆط·ظ†ظٹط© ط§ظ„ظ…ظ†طھط¬ط© ظٹط´ظ‡ط¯ ط§ظ‚ط¨ط§ظ„ط§ظ‹ ظƒط¨ظٹط±ط§ظ‹ ظ…ظ† ط²ظˆط§ط± ظ…ظ‡ط±ط¬ط§ظ† ط§ظ„ط¬ظ†ط§ط¯ط±ظٹط©. /Medium/ 3
  •  ط¬ظ†ط§ط­ ط§ظ„ط£ط³ط± ط§ظ„ظˆط·ظ†ظٹط© ط§ظ„ظ…ظ†طھط¬ط© ظٹط´ظ‡ط¯ ط§ظ‚ط¨ط§ظ„ط§ظ‹ ظƒط¨ظٹط±ط§ظ‹ ظ…ظ† ط²ظˆط§ط± ظ…ظ‡ط±ط¬ط§ظ† ط§ظ„ط¬ظ†ط§ط¯ط±ظٹط©. /Medium/ 4
  •  ط¬ظ†ط§ط­ ط§ظ„ط£ط³ط± ط§ظ„ظˆط·ظ†ظٹط© ط§ظ„ظ…ظ†طھط¬ط© ظٹط´ظ‡ط¯ ط§ظ‚ط¨ط§ظ„ط§ظ‹ ظƒط¨ظٹط±ط§ظ‹ ظ…ظ† ط²ظˆط§ط± ظ…ظ‡ط±ط¬ط§ظ† ط§ظ„ط¬ظ†ط§ط¯ط±ظٹط©. /Medium/ 2
  •  ط¬ظ†ط§ط­ ط§ظ„ط£ط³ط± ط§ظ„ظˆط·ظ†ظٹط© ط§ظ„ظ…ظ†طھط¬ط© ظٹط´ظ‡ط¯ ط§ظ‚ط¨ط§ظ„ط§ظ‹ ظƒط¨ظٹط±ط§ظ‹ ظ…ظ† ط²ظˆط§ط± ظ…ظ‡ط±ط¬ط§ظ† ط§ظ„ط¬ظ†ط§ط¯ط±ظٹط©. /Medium/ 1

جناح الأسر الوطنية المنتجة يشهد اقبالاً كبيراً من زوار مهرجان الجنادرية

ابوظبي في 6 يناير / وام / شهد جناح الاسر الوطنية المنتجة التابعة لقسم الاسر المنتجة بالاتحاد النسائي العام اقبالا كبيرا من المشاركين والزوار في مهرجان الجنادرية 33 الذي يقام بالمملكة العربية السعودية.

وتشارك الاسر الوطنية المنتجة بالتنسيق مع دائرة الثقافة والسياحة في المهرجان الذي يقام في الفترة من 23 ديسمبر 2018 وحتى التاسع من يناير 2019 بجناح يضم صناعات تراثية اماراتية عديدة.

وقد اعجب الزوار بما تعرضه الاسر الوطنية المنتجة من المنتجات التراثية والأزياء الإماراتية والعطور والبخور والأكلات الشعبية وغيرها واقدموا على شراء العديد من هذه المعروضات.

ولفتت معروضات الأسر الاماراتية المنتجة نظر المسؤولين السعوديين والزوار على حد سواء وزار سعادة عبداللطيف الزياني الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الجناح الاماراتي ضمن جولته في مهرجان الجنادرية وتوقف عند معروضاته التراثية الاماراتية مشجعا على الاستمرار في الانتاج والعرض والمشاركة في المهرجانات المماثلة ليطلع الجمهور اينما كانوا على هذه النماذج التراثية الاماراتية التي وصفها بالرائعة.

واكدت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية هي التي وجهت بإطلاق متجر الأسر الوطنية المنتجة في الاتحاد وقد نجح هذا المشروع في تمكين المرأة من الاعتماد على النفس وايجاد استقلال اقتصادي ومالي لها.

واشارت إلى أن القيادة الرشيدة للدولة تسعى دائما إلى إعطاء المرأة الفرصة لاثبات الذات كما تحرص على تعزيز مستويات المعيشة والحياة الكريمة لكل الأسر المواطنة.

وأكدت أن الاتحاد النسائي العام يسعى الى إشراك المرأة في عملية التنمية جنباً إلى جنب مع الرجل وذلك من خلال توعية المرأة بأهمية دورها في المجتمع مع إتاحة كافة الفرص لتأهيلها لأداء هذا الدور وأن تكون عضواً منتجاً في مجتمعها.

وقالت إن الاتحاد النسائي العام عمل على تبني سياسات تحفيزية للمرأة العاملة من المنزل، كما عمل على تشجيع العديد من المؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية ومؤسسات المجتمع المدني على دعم هذه الفئة من خلال إصدار رخصة تجارية برسوم رمزية تمكن المرأة من ممارسة النشاط التجاري من المنزل، وبذلك أصدر مجلس سيدات اعمال ابوظبي رخصة مبدعة لمساعدة الأسر المنتجة في عملية التسويق عن طريق تخصيص مساحات لعرض منتجاتها في المعارض المختلفة.

من جانبها ذكرت السيدة لولوة الحميدي مديرة مركز الصناعات الحرفية بالاتحاد النسائي أن المركز أنشئ في الاتحاد في عام 1978 ليكون مقراً للحرف اليدوية بحيث يعمل على تنمية وبناء قدرات النساء وصقل مهاراتهن، والاسهام في تحسين دخولهن والارتقاء بظروفهن الحياتية من خلال قسم الاسر المنتجة.

وقالت إن المركز شارك بكثافة في العديد من المهرجانات المحلية والخليجية والعربية والدولية ولقي اقبالا كثيرا من الزوار الذين يتوقفون طويلا امام المنتجات الاماراتية التراثية والحرفية ويقبلون على شرائها واقتناء الكثير منها مما اسهم كثيرا في رفع دخل النساء المنتجات اللاتي يعرضن ما تصنعه أيديهن من منتجات ذات حرفية عالية.

أما السيدة عايشة المهيري نائبة مديرة مركز الصناعات التراثية والحرفية فقالت إنها لم تشهد مثل هذا الاقبال الذي حظي به الجناح الاماراتي في مهرجان الجنادرية 33 حيث يكتظ الجناح بالزوار الذين يتوقفون طويلا عند معروضاته التي تلفت نظرهم ويسألون كثيرا عن تاريخ هذه المهنة واعجابهم بها كما يقبلون على شراء العديد منها لاقتنائها او لاستخدامها مثل البخور والعطور وغيرها.

واوضحت ان مبيعات الاسر المشاركة في المهرجان ارتفعت كثيرا هذه المرة وتضاعف بيعها خاصة من الصناعات التراثية الاماراتية التي تلقى اقبالا كبيرا وهي العطور والبخور والاكلات الشعبية.

واشارت الى ان هذا الاقبال غير المسبوق شجع الكثير من الأسر المنتجة على إكمال مشاريعها والمشاركة في المعارض الاخرى بكثافة.

وذكرت أن أبرز ما كان معروضا في جناح الاتحاد النسائي الملابس والبهارات والعطورات والاكسسوارات المطلية بالذهب وألبسة الأطفال والأقمشة والأكلات الشعبية وهي سلع تلقى رواجاً في المهرجان وإقبالاً على الشراء من جميع فئات المجتمع الزائر.

وزار فريق تليفزيوني سعودي جناح الإمارات في مهرجان الجنادرية 33 واجرى لقاءات مع المشاركين والمشاركات في الاقسام المتعددة للجناح.

وأثنى الفريق التليفزيوني السعودي على الجناح الاماراتي وقال انه من أكثر الاجنحة الخليجية شعبية حيث يزوره آلاف الزوار يوميا ويتوقفون عند معروضاته المميزة والفنون الجميلة التي تعبر عن تراث الامارات.

وتحدث السيد سعيد الكعبي رئيس وفد الجناح الاماراتي إلى المهرجان عن أهم معروضاته والإقبال الكبير الذي لقيه من الزوار ..وقال ان الجناح الاماراتي يعد أول جناح يحظى باهتمام من الزوار بعد جناح المدينة المنورة للمميزات الكبيرة التي تتميز بها المعروضات الإماراتية في الجناح وقدر عدد زواره بنحو 200 الف زائر يوميا.

وحظيت الاكلات الشعبية الاماراتية باهتمام كبير من الزوار فقد تحدثت عنها السيدة امنة راشد مسؤولة المطبخ الاماراتي في الجناح فقالت انها متعددة وتشمل الهريس واللقيمات والرقاق وتلقى الاستحسان من الزوار واقبالا منقطع النظير.

اما عن العطورات والبخور فقد قالت السيدة ام خميس المسؤولة عن قسم العطور والبخور ان العطر والبخور الاماراتي له رائحة طيبة ومميزة ومطلوب بكثرة في مهرجان الجنادرية.

يذكر ان مشروع الأسر المنتجة يعد من المبادرات التي كان للاتحاد النسائي العام السبق في طرحها من أجل تمكين المرأة الإماراتية في ترويج منتجاتها على أوسع نطاق.

وفاز قسم الاسر المنتجة بالعديد من الميداليات والدروع تثميناً لجهوده في خدمة الاسر ذات الدخل المحدود.

- مل -

وام/رضا عبدالنور