"وزارة الصحة"تختتم فعاليات برنامج "الشيف الصغير" بالشارقة


الشارقة في 8 اغسطس /وام/ اختتمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع اليوم فعاليات الدورة الثالثة من برنامج "الشيف الصغير"، بمشاركة 24 مشاركة من عدة جنسيات، بالتعاون مع مركز كولاج للمواهب التابع لنادي سيدات الشارقة وكارفور وذلك لتحفيز الأطفال على اتباع عادات غذائية صحية وإكسابهم مهارات الطهي الصحي في أجواء مرح وترفيه، وبمشاركة المجتمعات ومؤسسات المجتمع المدني في برامج تعزيز الصحة، .

وحضر حفل الاختتام سعادة الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص وسعادة الدكتور يوسف محمد السركال الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات.

ويأتي البرنامج الذي انطلق يوم 22 يوليو الماضي ضمن حزمة البرامج والأنشطة التوعوية التي تنفذها إدارة التثقيف والتعزيز الصحي بالوزارة، لتعزيز الوعي الصحي لدى الأطفال حول أهمية الغذاء الصحي، بالإضافة لإكسابهم مهارات التسوق الصحي، بعيداً عن الوجبات السريعة والمأكولات المصنعة.

ويستقطب برنامج "الشيف الصغير" الأطفال ضمن الفئة العمرية من 11 إلى 14 سنة ضمن ورش تفاعلية بإشراف الشيف مهند البكيرات من فندق شيراتون مول الإمارات، في أجواء من المرح والترفيه وروح التحدي تستمر 17 يوماً، وسط متابعة واسعة من الأهالي وفئات المجتمع.

وتضمن البرنامج مسابقة لإعداد طبق صحي يحتوي على جميع المجموعات الغذائية، والالتزام بالوقت المحدد للمسابقة، فضلا عن استخدام أفكار إبداعية في تقديم وعرض الوجبات، بإشراف طاهٍ محترف وأخصائي تغذية.

بالإضافة إلى أن البرنامج يتضمن تنظيم رحلات توعوية، منها رحلة ميدانية إلى " كارفور " سيتي سنتر عجمان بالتعاون مع مؤسسة مواصلات الإمارات، لتزويد الأطفال المشاركين بالمعلومات اللازمة حول خطوات التسوق الصحي، وكيفية قراءة البطاقة الغذائية لاختيار المنتجات الصحية. وقد شهد الحفل الختامي للبرنامج، تكريم الفائزين وتقديم جوائز مالية للمشاركين من قبل مجموعة كارفور، وجوائز عينية من شركة مجموعة أباريل لجميع المشاركين.

وأكد سعادة الدكتور حسين عبدالرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية أن برنامج "الشيف الصغير" يندرج في إطار البرامج التوعوية التفاعلية لتعزيز الأنماط والسلوكيات الغذائية الصحية لدى الأطفال. لافتاً إلى المساعي المتواصلة التي تبذلها الوزارة في إطار تحقيق هدفها الاستراتيجي المتمثل في تعزيز الوعي بأنماط الحياة الصحية للوقاية من الأمراض، عن طريق تمكين الأفراد لاسيما الأطفال من تبني أنماط حياة صحية سليمة. منوهاً إلى أهمية البرامج الصحية في تحسين نتائج المؤشر الوطني لتخفيض نسبة الأطفال الذين يعانون من السمنة إلى 12% وفق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

وقالت خولة السركال، مدير عام نادي سيدات الشارقة: "نحرص دوماً في نادي سيدات الشارقة على دعم ومساندة مختلف المبادرات التي تعنى بأفراد المجتمع، كونها تنسجم مع أهداف وتوجهات النادي الذي يسعى إلى رفع الوعي لدى السيدات والفتيات في الجانب الرياضي والأغذية الصحية التي تعود بالنفع والفائدة عليهن" مشيرة الى اهمية برنامج الشيف الصغير لا سيما أنه يأتي ضمن باقة من ورش عمل تتضمن الطهي الصحي والمسابقات التنافسية التي يحيط بها أجواء من المرح والترفيه،.

واشار السيد فيليب بجييون، مدير كارفور الإمارات في ماجد الفطيم للتجزئة الى التزامهم بتنمية ثقافة الأكل الصحي، والذي يتجلى من خلال العديد من المبادرات التي يقومون بها على مدار العام فيما قالت الدكتورة فضيلة محمد شريف مدير إدارة التثقيف والتعزيز الصحي أن البرنامج "حقق نتائج إيجابية في دورتيه السابقتين بفضل التفاعل الكبير من العائلات ومؤسسات المجتمع المدني" مشيرة إلى أهمية تعزيز مهارات الطهي الصحي لدى الفتيات الصغيرات، نظراً لدورهن المستقبلي في ترسيخ عادات تغذية صحية بعيداً عن الوجبات السريعة التي تحمل مخاطر كثيرة على صحة الأطفال واليافعين والكبار".

وام/علياء آل علي/إسلامة الحسين