"زايد للدراسات" يشارك في اجتماع الأمانة العامة لمراكز الوثائق بالرياض


الرياض في 6 نوفمبر / وام / شارك مركز زايد للدراسات والبحوث - التابع لنادي تراث الإمارات - في اجتماع الأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته الـ 33 والذي نظمه المركز الوطني للوثائق والمحفوظات في الرياض وذلك برئاسة معالي الدكتور فهد السماري الأمين العام لمراكز الدراسات والوثائق في الخليج العربي.

وناقش الاجتماع العديد من الموضوعات، أهمها الخطة الإستراتيجية الشاملة للأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات، التي أطلق عليها "برنامج الشيخ عبد الله بن خالد آل خليفة" وتضمنت مبادرات ومشاريع وأنشطة تسهم في تحقيق رؤية الأمانة العامة على المدى الطويل، كما ناقش عددا من الموضوعات المتعلقة بتوثيق وأرشفة الوثائق والبحوث، وإنشاء بوابة إلكترونية موحدة للمعلومات وتوحيد مصطلحات الوثائق والبحوث على مستوى دول المنطقة.

وقدم مركز زايد للدراسات والبحوث مقترحا يتمثل في إصدار كتاب عن تاريخ دول الخليج العربية، يعتمد على الوثيقة التاريخية والروايات الشفاهية كمصدر رئيس له، بالإضافة إلى مقترح بتنظيم ندوة عن تاريخ الجزيرة العربية بالتعاون مع عدد من الجهات الأكاديمية.

وقالت فاطمة المنصوري مديرة مركز زايد للدراسات والبحوث إن حرص المركز على عضويته في الأمانة العامة ينبع من الإيمان بأهمية العمل ضمن المنظومة الفكرية الخليجية لا سيما أن المركز له دور مشهود في مجال البحث والتوثيق، ويتمتع بعلاقات جيدة مع الجهات ذات الصلة بمجال عمله، مشيرة إلى أن تواتر هذه الاجتماعات خلال ثلاثة عقود يدل على وحدة التاريخ المشترك لشعوب الجزيرة العربية.

يذكر أن الأرشيف الوطني في دولة الإمارات سيستضيف الدورة الـ 34 لاجتماع الأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون الخليجي، في الفترة من 16 إلى 20 نوفمبر 2020.

-- مل -

وام/دينا عمر