المجلس العالمي للتسامح والسلام يوقع مذكرة تعاون مع التجمع الثقافي الإسلامي

  • المجلس العالمي للتسامح والسلام يوقع مذكرة تعاون مع التجمع الثقافي الإسلامي
  • المجلس العالمي للتسامح والسلام يوقع مذكرة تعاون مع التجمع الثقافي الإسلامي
  • المجلس العالمي للتسامح والسلام يوقع مذكرة تعاون مع التجمع الثقافي الإسلامي

نواكشوط في 7 نوفمبر / وام / وقع أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام مذكرة تعاون وعمل مشترك مع التجمع الثقافي الإسلامي في موريتانيا وغرب أفريقيا بهدف توحيد الجهود لنشر ورفع قيم التسامح في أفريقيا والعالم ككل.

وتساهم مذكرة التعاون التي تم توقيعها في العاصمة الموريتانية "نواكشوط" في تيسير تنسيق العمل وتبادل الخبرات والشراكة في تنظيم الفعاليات والمؤتمرات والندوات العلمية والأكاديمية والثقافية المعنية بالتسامح والسلام.

وشارك رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام، في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر السنوي للسيرة النبوية في دورته الثانية والثلاثين في نواكشوط حول "الأخلاق المحمدية وأثرها في نشر قيم السلام والإخاء"، بحضور وزير الاوقاف الموريتاني ممثلاً عن رئيس الجمهورية و وزير التعليم الموريتاني، وعدد من السفراء والعلماء ومؤسسات المجتمع المدني.

وأكد الجروان في كلمة المجلس أمام المؤتمر على أهمية إبراز الصورة الحقيقية لأخلاق الاسلام والنبي محمد عليه الصلاة والسلام وسيرته الكريمة التي حثت جميعها على التسامح والأخوة والسلام.

من جانبه أكد الشيخ محمد الحافظ النحوي رئيس التجمع الثقافي الاسلامي في موريتانيا وغرب أفريقيا على أهمية الدور الكبير الذي يضطلع به المجلس العالمي للتسامح والسلام ..مشيدا بإنجازات المجلس في رفع ونشر قيم التسامح والسلام في كافة الأصعدة حول العالم.

كما شارك رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام في الندوة الفكرية بمجلس اللسان العربي الموريتاني حيث أثنى المشاركون على دور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ودعمه الكبير ومباركته لتعزيز دور اللغة العربية في خدمة الثقافة الإنسانية.

- ريس -

وام/أحمد البوتلي/مصطفى بدر الدين