السبت 31 أكتوبر 2020 - 4:39:33 ص

رأس الخيمة تستعد لاحتفالات اليوم الوطني الـ48 للدولة


رأس الخيمة في 21 نوفمبر/ وام / أنهت اللجنة الرئيسية لتنظيم الاحتفالات الوطنية برأس الخيمة استعداداتها لإطلاق الفعاليات الرسمية برونقها الوطني، تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة ، ومتابعة سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة.

وقال راشد سويدان الخاطري رئيس اللجنة الرئيسية لتنظيم الاحتفالات الوطنية برأس الخيمة، أنه وككل عام نحتفي بأغلى الأيام على قلب كل مواطن إماراتي انها احتفالات اليوم الوطني للدولة، والتي ستعيش من خلاها الإمارات فرحتها لإعلاء إنجازات الدولة وريادتها في فعاليات تتجدد كل عام في أجواء تفيض بالوطنية وتجسد معاني الوفاء للصرح العظيم الذي أسس قواعده المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، واخوانه الآباء المؤسسون، الذين رسخوا مبادئ العز والفخر في كل إماراتي لتزدهر راية الاتحاد ولتكون خفاقة في كل المحافل الدولية ويشار إليها بالبنان على ما تحقق من انجاز.

وأشار الخاطري إلى أن أولى الفعاليات الوطنية الرسمية كان الاحتفال بيوم العلم الذي شهده صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، وسمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، على كورنيش القواسم، والذي شهد رفع راية الاتحاد خفاقا في سماء الإمارة بمصاحبة عروض الموسيقى العسكرية ومشاركة من شعراء الإمارة وطلاب المدارس والمواطنين.

كما تشهد الإمارة في الأول من ديسمبر الاحتفال الرسمي باليوم الوطني من خلال منصة فعالية "وطن الطموح" أمام أبراج جلفار التي ستستقبل جموع المواطنين والمقيمين للاحتفال من خلال عدد من الفعاليات والمسابقات التراثية من ثم اللوحات الغنائية الوطنية التي يحييها كلا من عيضة المنهالي وحسين الجسمي وهزاع.

وأوضح الخاطري أن الاستعدادات جارية لإنجاز منصة المشاهدة الجماهيرية التي تستوعب 8 آلاف شخص، إضافة إلى توفير آلاف المواقف المجانية للمركبات بالمنطقة المحيطة بمسرح الفعاليات وعلى جانبي أبراج جلفار لإسعاد أكبر عدد من المواطنين والمقيمين الذين يحرصون على المشاركة في المناسبات الوطنية تعبيرا عن حبهم للوطن.

وأكد رئيس لجنة احتفالات اليوم الوطني أن اللجنة تسعى جاهدة من خلال فعاليات اليوم الوطني الـ48 لإظهار مشاعر العز والفخر والحب لدولة الإمارات العربية المتحدة ولتقدم رسالة للعالم أن التلاحم بين الإخوة هو سبيل النمو والتقدم الذي ننعم بخيراته في هذا البلد المعطاء.

- مل -.

وام/عبدالناصر منعم