بعد غد ..انطلاق مهرجان أم القيوين للسيارات والدراجات النارية


أم القيوين في 3 ديسمبر / وام / تحت رعاية سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين تنطلق بعد غد فعاليات النسخة الثالثة من مهرجان أم القيوين للسيارات والدراجات النارية 2019 في قاعة البيت متوحد بأم القيوين.

ويهدف المهرجان الذي يستمر حتى 7 ديسمبر إلى التسويق والترويج للمقومات السياحية التي تتمتع بها إمارة أم القيوين من خلال استقطاب شريحة واسعة من الزوار والمهتمين برياضة السيارات وتنظيم الفعاليات الشيقة والمتنوعة التي سيقدمها مهرجان السيارات والدراجات النارية في أم القيوين.

وسيشهد مهرجان السيارات في دورته الثالثة عدد من الفعاليات وإقامة المعارض المختلفة التي تخدم جميع فئات المجتمع، وستشمل استضافة كأس الأبطال للانجراف "الدرفت" والمنافسات المرتبطة بالسيارات والدراجات النارية بمختلف أنواعها بما فيها مسيرة السيارات والدراجات النارية التي تسبق المهرجان، بالإضافة إلى إقامة معرض جائزة أم القيوين للتصوير الضوئي والفيديو ومعرض أم القيوين للمقتنيات التراثية النادرة، كما سيتم تخصيص ركن لألعاب الأطفال واستراحات للجمهور ومشاركة أكثر من 20 مطعماً لتقديم مختلف أنواع المأكولات لزوار المهرجان.

وتعد النسخة الجديدة لمهرجان أم القيوين للسيارات التي تقام برعاية ماسية من "شركة الإمارات للمزادات ومجموعة فالة لمقاولات الطرق" فرصة لمحبي وعشاق السيارات المعدلة والرياضية والكلاسيكية حيث سيشهد حضور ومشاركة الشركات العارضة والمشاركين من مختلف دول الخليج العربية، بالإضافة الى مشاركة شركات العناية بالسيارات وقطع الغيار وأجهزة الترفيه داخل السيارة، إلى جانب تنظيم العروض التي تقدمها الشركات المشاركة بمناسبة الحدث.

وسيحظى الجمهور ومحبو الاستعراض الحر للسيارات بتجربة الانجراف مع "برو دريفت أكاديمي"، من خلال الركوب مع السائقين المحترفين المعتمدين لدى "برو دريفت أكاديمي" المعتمدة أعلى معايير السلامة.

وتعد إقامة بطولة الانجراف ضمن فعاليات المهرجان تحفيزا وتشجيعا للشباب على تفريغ طاقاتهم في الأماكن المخصصة وفق ضوابط وإجراءات السلامة بعيداً عن الشوارع العامة والأماكن غير المرخصة لمثل تلك الرياضات.

وام/صديقة الملا/رضا عبدالنور