الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 11:47:08 م

أدنوك و"ريلاينس للصناعات المحدودة" توقعان مذكرة تفاهم لتأسيس منشأة لإنتاج ثاني كلوريد الإيثيلين في الرويس


- مذكرة التفاهم تعزز جهود أدنوك لتوسعة أعمالها في مجال التكرير والبتروكيماويات والوصول إلى أسواق جديدة.

- المذكرة تعكس رغبة الطرفين في الاستفادة من جاذبية مجمع الرويس لخلق فرص قيمة إضافية.

أبوظبي - مومباي في 10 ديسمبر / وام / وقعت شركة بترول أبوظبي الوطنية /أدنوك/ مذكرة تفاهم مع شركة "ريلاينس للصناعات المحدودة" لاستكشاف فرص تطوير منشأة ثاني كلوريد الإيثيلين في الرويس.

شهد توقيع المذكرة معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية " أدنوك " ومجموعة شركاتها".. و موكيش د. أمباني رئيس مجلس الإدارة و العضو المنتدب لشركة "ريلاينس" .

وقع المذكرة عبد العزيز الهاجري الرئيس التنفيذي لدائرة معالجة الغاز والتكرير والبتروكيماويات في أدنوك، ونيكهيل آر ميسواني، المدير التنفيذي لشركة "ريلاينس".

و وفقاً لمذكرة التفاهم سيعمل الطرفان على استكشاف فرص تطوير منشأة لإنتاج ثاني كلوريد الإيثيلين بالقرب من مجمع الرويس للتكرير والبتروكيماويات التابع لشركة أدنوك في الرويس.

و تساهم هذه المذكرة في ترسيخ العلاقة الحالية القائمة بين الشركتين وتعزيز التعاون المستقبلي في مجال البتروكيماويات.. وستقوم أدنوك بتزويد الإثيلين للمشروع المشترك وتوفير إمكانية الوصول إلى بنية تحتية عالمية المستوى في الرويس في حين تقدم شركة ريلاينس الخبرة التشغيلية وفرص الدخول إلى السوق الهندي المتنامي نظراً لكونها أحد اللاعبين الأساسيين فيه.

ويعتبر ثاني كلوريد الإيثيلين المادة الأساسية في تصنيع كلوريد البولي فينيل المعروف بـ "بي في سي"، وهو أحد البوليمرات المهمة التي تستخدم في قطاعي الزراعة والإسكان والتي تشهد زيادة كبيرة في الطلب عالمياً خاصة في السوق الهندي.

وبمناسبة توقيع المذكرة قال عبد العزيز الهاجري: " تعكس هذه المذكرة العلاقة القوية التي تجمعنا مع شركة ريلاينس التي تمتد على مدى أكثر من عقدين، وقدرة أدنوك على إبرام شراكات استراتيجية وناجحة تحقق منافع متبادلة.. ونتطلع إلى العمل عن كثب مع ريلاينس لتحديد فرص الاستفادة من نقاط القوة في مجمع الرويس وتوفير منصة تجارية جديدة لتزويد المنتجات إلى سوق "بي في سي" الهندي المتنامي، بالإضافة إلى تلبية الطلب من قطاعات أخرى سريعة النمو في المنطقة".

من جانبه، قال نيكهيل آر ميسواني: "تمثل هذه المذكرة خطوة مهمة في سعي ريلاينس لتحقيق التكامل في سلسلة التصنيع الأولية وتمهد الطريق لتعزيز قدراتنا في منتجات "بي في سي" ومواكبة الطلب الكبير في السوق المحلية الهندية.. و هذا التعاون يحقق تكاملاً مثالياً بين قدرات أدنوك في توفير مواد خام عالية الجودة وإمكانيات ريلاينس في مجال الـ "بي في سي" والطلب المتزايد في السوق الهندية لهذا النوع من المنتجات".

يأتي توقيع هذه المذكرة في إطار جهود أدنوك لتنفيذ توسعات كبيرة في أعمالها في مجال الغاز التكرير والبتروكيماويات تماشياً مع استراتيجيتها المتكاملة 2030 للنمو الذكي، خصوصاً بعد الإعلان عن تنفيذ استثمارات بقيمة 165 مليار درهم إماراتي /45 مليار دولار أمريكي/ خلال السنوات الخمس المقبلة لتطوير مجمع الرويس الصناعي ليصبح أحد أكبر المجمعات المتكاملة للتكرير والبتروكيماويات في العالم وبناء مجمعين متخصصين للمشتقات البتروكيماوية والصناعات التحويلية.

ومن المتوقع أن يصبح مجمع الرويس وجهة عالمية مفضلة للمستثمرين والمصنعين الراغبين في تأسيس أعمالهم في دولة الإمارات نظراً لما يمتلكه من جاذبية للمستثمرين باعتباره قاعدة أساسية لتوفير المواد الأولية التي تدخل في إنتاج مجموعة كاملة من المنتجات الأساسية على امتداد سلسلة القيمة للبتروكيماويات.. وستسهم استثمارات الرويس في توفير المزيد من فرص العمل المتخصصة في الإمارات، وتعزيز وتوسيع نطاق برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة.

-مل -

وام/محمد نبيل/عاصم الخولي