اختتام "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة"

  • اختتام  "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة"
  • اختتام  "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة"
  • اختتام  "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة"
  • اختتام  "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة"

أبوظبي في 3 فبراير وام / اختتمت بلدية مدينة أبوظبي، من خلال إدارة الصحة العامة، الدورة الأولى من "مهرجان عالم الحيوانات الأليفة" في الحديقة الرسمية بكورنيش أبوظبي، بمشاركة العديد من الشركاء الاستراتيجيين.

ويعد المهرجان الأول من نوعه في أبوظبي ونجح المهرجان في استقطاب أعداد كبيرة من الرواد ، وهواة اقتناء الحيوانات الأليفة.

و أكد الدكتور سعيد الرميثي مدير إدارة الصحة العامة في بلدية مدينة أبوظبي أن المهرجان استهدف تعزيز أهداف بلدية مدينة أبوظبي بشأن الرفق بالحيوان وحماية البيئة الحيوانية، ومراعاة تشريعات ومعايير قانون الرفق بالحيوان، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للنظام البلدي في مدينة أبوظبي بتقديم أرقى الخدمات لمواطني الدولة ومقيميها وتحقيق مبادئ السعادة في الإمارة.

وتناولت فعاليات المهرجان توعية أفراد المجتمع بأنواع الحيوانات الأليفة والطيور وأسماك الزينة وكيفية اختيارها والتعامل معها.

وشهد المهرجان مشاركة العديد من الشركاء الاستراتيجيين الذين كان لهم دور فاعل في إنجاح فعاليات المهرجان، وهم: مستشفى أبوظبي للصقور، وإدارة التفتيش الأمني /k9/ التابعة للإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ومركز أبوظبي لإدارة النفايات /تدوير/، وإدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، وجمعية الإمارات للرفق بالحيوان، وحديقة حيوانات أبوظبي، وجمعية الإمارات البيطرية، وجامعة الإمارات /قسم الطب البيطري/، وكلية التقنية العليا /قسم البيطرة/، ومحلات الطيور والأسماك والحيوانات الأليفة بإمارة أبوظبي، وصالونات الحيوانات الأليفة، وشركات الأدوية البيطرية، وشركات أغذية الحيوانات الأليفة والطيور وأسماك الزينة، وشركات إكسسوار الحيوانات الأليفة والطيور وأسماك الزينة.

وتضمنت فعاليات المهرجان العديد من المحاضرات التوعوية التي قدمها الأطباء البيطريون .

واستمتع الأطفال بالعديد من العروض والمسابقات والأنشطة.

من جانبه قال المهندس محمد المرزوقي، مدير إدارة مشاريع مكافحة آفات الصحة العامة في مركز أبوظبي لإدارة النفايات -تدوير:" تأتي مشاركتنا في مهرجان أبوظبي الأول لحيوانات الرفقة، انسجاماً مع أهدافنا الرامية للتأكيد على أهمية مراعاة معايير الرفق بالحيوان وحماية البيئة الحيوانية في الإمارة، مع ضرورة الالتزام بالقوانين والتشريعات المُنظمة لذلك الجانب."

وام/ريم الهاجري/زكريا محيي الدين