الأحد 09 أغسطس 2020 - 1:40:49 م

" سيدات أعمال الشارقة" يناقش الاتجاهات المستقبلية بقطاعات الأزياء المستدامة والصناعات الغذائية والتجميل

  • " سيدات أعمال الشارقة" يناقش الاتجاهات المستقبلية بقطاعات الأزياء المستدامة والصناعات الغذائية والتجميل
  • " سيدات أعمال الشارقة" يناقش الاتجاهات المستقبلية بقطاعات الأزياء المستدامة والصناعات الغذائية والتجميل
  • " سيدات أعمال الشارقة" يناقش الاتجاهات المستقبلية بقطاعات الأزياء المستدامة والصناعات الغذائية والتجميل

الشارقة في 29 يوليو / وام / نظم مجلس سيدات أعمال الشارقة خلال شهر يوليو الجاري ثلاث جلسات عمل افتراضية ضمن سلسلة جلسات منصة "حوار المجلس" التي أطلقها في شهر مايو 2019 كمبادرة تتيح لعضواته فرصة تبادل المعارف والاطلاع على أفضل ممارسات الأعمال والاستفادة من تجارب الخبراء والمختصين في مختلف القطاعات.

تناولت الجلسات - التي أقيمت عن بعد - مستقبل الصناعات الغذائية و المشروبات و الاتجاهات المستقبلية في مجال التجميل والمجوهرات ومستقبل الأزياء المستدامة.

و ناقشت الجلسة - التي عقدها المجلس يوم أمس تحت عنوان "مستقبل الأزياء المستدامة" - أسباب التوجه نحو الأزياء المستدامة ومدى أهمية هذا القطاع وما هي التغيرات الحاصلة في سلوك المستهلك والتجارب المكتسبة في ظل الظروف الحالية.

أدار الجلسة كل من شذى علاي عضو المجلس الوطني الاتحادي مؤسس إحدى العلامات التجارية في عالم الجمال و آمنة الشرع مدير إدارة مبيعات التجزئة في منطقة الامارات الشمالية – أدنوك و مؤسس أحد دور الأزياء و التصميم.

و تحدثت " علاي " و" الشرع " عن تجربتهما في ريادة الأعمال خاصة في قطاع الأزياء المستدامة وأشارتا إلى أن الأزياء المستدامة نوعية جديدة في عالم تصميم الأزياء تهدف إلى إيجاد نظام تصنيع صديق للبيئة من خلال تخفيض البصمة الكربونية في المصانع باستخدام نوعية خاصة من المواد غير الضارة بالبيئة و تخفيض عدد الأجهزة المصنعة لهذه الأزياء.

وأوضحتا أنهما حولتا التحديات التي واجهتهما خلال الأزمة الراهنة إلى فرص مثمرة من خلال إعادة دراسة احتياجات العملاء وابتكار تصاميم جديدة إضافة إلى تحسين جودة المنتجات وأكدتا أن الظروف الصحية الراهنة دفعت رائدات الأعمال للتحول الرقمي في معظم أعمالهن خاصة عمليات التسويق الإلكتروني.

واستعرض عدد من المشاركات في الجلسة مسيرة عملهن خلال الوقت الحالي وكيف استفدن من القرارات الحكومية ودورها في حماية ودعم أعمالهن وبالأخص صاحبات المشاريع الصغيرة والمتوسطة.. وثمن المبادرات الإلكترونية التي أطلقها مجلس سيدات أعمال الشارقة خلال الأزمة لتكييف أعمالهن مع هذه الظروف الاستثنائية.

و ركزت جلسة "الاتجاهات المستقبلية في مجال التجميل والمجوهرات" التي أقيمت في 25 يوليو الجاري بإدارة رائدتي الأعمال شروق المدفع وأولمبيا طباش على أهم التحديات التي يواجهها قطاع العطور ودور المؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي في التسويق للمنتجات الجديدة.

و شددت المدفع و طباش على أن التجارة الإلكترونية هي الاتجاه الجديد لتجارة التجزئة وغيرها من القطاعات ودعتا جميع الشركات للسير في هذا الاتجاه وحثتا رواد الأعمال على الاطلاع على كل ما هو جديد في مجال عملهم بدءا من التصنيع وصولا إلى التسويق بهدف التكيف مع جميع الظروف مع ضرورة المواءمة بين التسويق في محلات التجزئة والتسويق الإلكتروني.

و جاءت الجلسة الثالثة التي نظمها المجلس في 23 يوليو الجاري بعنوان "مستقبل الصناعات الغذائية والمشروبات" و تناولت أهمية مراقبة سلوك المستهلك باستمرار للحصول على أفكار جديدة تصب في اتخاذ قرارات فعالة تسهم في جذب عملاء جدد من جهة وتجنب إهدار الطعام من جهة أخرى، إلى جانب التركيز باستمرار على أنظمة التوصيل لتوفير الخيارات المناسبة للمستهلك وتلبية طلباته.

وحثت الجلسة الشركات الناشئة على السعي إلى إجراء دراسات و بحوث لمعرفة اتجاهات عالم التسويق و تطوير خطط تسويقية جديدة تتلاءم مع جميع الظروف و ضرورة أن تكون هذه الشركات على تواصل دائم مع الموردين لضمان توفر المواد التي تحتاجها في جميع الأوقات.

وام/بتول كشواني/عاصم الخولي