الأحد 09 أغسطس 2020 - 1:37:23 م

ولي عهد الفجيرة: نجاح تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية يُجسد ثقة قيادتنا الرشيدة بالشباب


الفجيرة فى الاول من أغسطس / وام / أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة أن نجاح تشغيل دولة الإمارات لأول مفاعل سلمي للطاقة النووية في محطة "براكة" بكفاءات وطنية يُجسد ثقة الدولة بالشباب ويدعم رؤيتها الرشيدة للخمسين عاماً المُقبلة.

ووجه ولي عهد الفجيرة التهنئة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" بمناسبة نجاح تشغيل دولة الإمارات لأول مفاعل سلمي للطاقة النووية.

كما وجه سموه التهنئة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأشاد ولي عهد الفجيرة بالرؤية الثاقبة لقيادة دولة الإمارات، مشيراً إلى أن هذا الإنجاز يُضاف إلى مسيرة الدولة الرائدة في مجال المشاريع الاستراتيجية على مستوى المنطقة والعالم، كما أنه نقطة انطلاق لآفاق واسعة يتم من خلالها استثمار الطاقة النووية بشكل آمن.

وقال سموه: "إن نجاح دولة الإمارات في تشغيل أول مفاعل نووي سلمي بعد أيام قليلة من إطلاق أول مهمه عربية تاريخية نحو المريخ "مسبار الأمل" يُمثل نجاحاً غير مسبوق، وجزءاً ملهماً من تاريخ الدولة في الوصول إلى التميز والنجاح رغم جميع التحديات".

وأعرب سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة عن فخره واعتزازه بالكوادر الإماراتية القائمة على تشغيل المفاعل، موجهاً الشكر للمهندسين والفنيين على تفانيهم في خدمة الوطن وحرصهم على المشاركة في مسيرة التنمية المستدامة والشاملة التي تتبناها الدولة.

وام/إسلامة الحسين