الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 10:18:23 ص

المؤسسة الاتحادية للشباب تعقد 10 حلقات شبابية جديدة لتصميم مستقبل الإمارات


دبي في 10 نوفمبر / وام / عقدت المؤسسة الاتحادية للشباب بالتعاون مع لجنة الاستعداد للخمسين 10 حلقات شبابية جديدة ضمن سلسلة من 50 حلقة يشارك فيها أكثر من 1000 شاب وشابة من مختلف أنحاء الدولة بهدف إشراك الشباب في رسم ملامح خطة التنمية الشاملة لدولة الإمارات خلال الخمسين عاما المقبلة.

وناقشت هذه المجموعة من الحلقات العديد من الموضوعات ذات الصلة بالشباب وقدم المشاركون فيها العديد من الأفكار والمقترحات التي من شأنها الارتقاء بأداء القطاعات الرئيسية في دولة الإمارات خلال السنوات الخمسين المقبلة.

فقد عقد مجلس شباب الشارقة حلقة شبابية بعنوان "مدينة إكسبو العالمية 2071 /إرث إكسبو/" تطرقت إلى تأثير مدينة إكسبو /الإرث/ التي ستحافظ على مباني إكسبو بعد استضافة هذا الحدث العالمي واستقطابها للشركات العالمية على اقتصاد الدولة وناقشت شكل المدينة بعد خمسين عاما إلى جانب أهم الخدمات اللوجستية والتقنية التي ستوفرها هذه المدينة.

ونظم مجلس دبي للشباب حلقة شبابية بعنوان "الشباب وعلوم الفضاء في المستقبل" تناولت مجموعة من المقترحات بما فيها تعزيز جاذبية قطاع الفضاء باعتباره مجالا علميا يجذب الشباب الإماراتي وبحث المشاركون أثر البصمة الشبابية في مستقبل استكشاف قطاع الفضاء بأيدي إماراتية.

وعقد مجلس شباب أم القيوين بعنوان "البيئة والتغير المناخي لدولة الإمارات" ناقش خلالها أفكارا مبتكرة للحفاظ على البيئة وعوامل التغير المناخي خلال الخمسين عاما المقبلة ومقترحات للوصول لبيئة صحية مستدامة في وسط هذه التغيرات السريعة المتوقعة خلال السنوات المقبلة.

ونظم مجلس شباب العين حلقة بعنوان "مرافق ترفيهية مستدامة وذكية لخمسين عاما قادمة" جرى فيها استعراض مجموعة من المقترحات التي تجعل الأصول أكثر استدامة لجميع الأجيال، والأفكار التي تجعل الأصول الذكية أكثر قدرة على حماية نفسها بنفسها خلال الخمسين عاما القادمة.

وعقد مجلس شباب عجمان حلقة شبابية بعنوان "مستقبل التعليم العالي في دولة الإمارات" بحث خلالها المشاركون استمرارية بقاء التعليم في المستقبل كما هو 12 عاما وإمكانية تقليص عدد السنوات الدراسية وإدراج مواد العلوم الإنسانية والاجتماعية في المناهج التعليمية إلى جانب العمل على تهيئة طلاب المدارس للحياة الجامعية وما بعدها من خلال إكسابهم مهارات جديدة ومتطورة.

ونظم مجلس شباب العين كذلك حلقة شبابية بعنوان "مستقبل مواهب كرة القدم الإماراتية خلال الـ 50 عاما القادمة" وناقشت عدم وجود لاعبين عالميين في كرة القدم الإماراتية ومسببات عدم دعم المواهب بالأحياء السكنية وسبل رصدها وتأهيلها على مستوى عالمي والتقنيات المستقبلية التي تساعد بتطوير الرياضة المجتمعية لتكون أسلوب حياة وإيجاد أكاديميات تتبع المقاييس والمعايير العالمية.

ونظم قطاع التطوير الحكومي والمستقبل حلقة شبابية في مركز شباب الشارقة بعنوان "مستقبل قطاع المواصلات العامة" ناقش المشاركون فيها مدى سرعة المواصلات وتأثيرها على سرعة تقديم الخدمات وأثرها مستقبلا على التواصل الاجتماعي.

وعقد مجلس شباب الشارقة حلقة شبابية بعنوان "مستقبل شباب الإمارات في صناعة الألعاب الإلكترونية" ناقشت مجموعة من الأفكار المهمة التي تساهم في دعم وتطوير صناعة الألعاب الإلكترونية في الدولة واستعرضت أهم طرق وأساليب الاستثمار الصحيح في مجال صناعة الألعاب خلال الخمسين عاما المقبلة.

ونظمت لجنة التسامح بالمؤسسة الاتحادية للشباب بالتعاون مع وزارة التسامح حلقة شبابية بعنوان "شباب الإمارات في التسامح الدولي خلال الخمسين عاما" بحثت كيفية محافظة الشباب الإماراتي على قيم التسامح والتعايش والتي من المتوقع أن تشهد كثيرا من التغيرات على المستوى العالمي وناقشت أيضا كيفية تعزيز دور دولة الإمارات وتكريس مكانتها لتكون عاصمة عالمية للتسامح الدولي.

وكانت المؤسسة الاتحادية للشباب أطلقت بالتعاون مع لجنة الاستعداد للخمسين 50 حلقة شبابية تم تصميمها لتشمل جميع القطاعات الرئيسية بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية في دولة الإمارات ليتمكن الشباب من المشاركة بفاعلية في رسم التصورات لمستقبل جميع هذه القطاعات والمساهمة في الارتقاء بأدائها.

وتواصل المؤسسة عقد حلقات شبابية أخرى تتناول مواضيع تهم الشباب في دولة الإمارات وذلك للوصول إلى مقترحات شبابية مبتكرة تسهم في تطوير الخطة التنموية الشاملة خلال الخمسين عاما المقبلة.

وام/مبارك خميس/دينا عمر