الإثنين 18 يناير 2021 - 2:24:22 ص

سلطان الجابر: الإمارات تسير بخطى واثقة نحو مرحلة التعافي من جائحة " كوفيد -19 "


أبوظبي في 13 يناير / وام / أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة أنه بفضل توجيهات القيادة الرشيدة، تسير دولة الإمارات بخطى واثقة نحو مرحلة التعافي من جائحة "كوفيد – 19" حيث أثبتت تجربة الدولة في إدارتها للأزمة ودخولها مرحلة التخطيط للتعافي، كفاءة المؤسسات والجهات الوطنية، وأن الإمارات كعادتها تقدم نموذجاً عالمياً رائداً يحتذى به.

وأضاف معاليه - في كلمة بمناسبة إطلاق الحملة الوطنية للقاح "كوفيد-19" - : " كانت دولة الإمارات من أوائل الدول التي حرصت على توفير اللقاح وتقديمه وذلك تماشياً مع رؤية القيادة بأن صحة الإنسان وسلامته هي أولوية قصوى، وقد باشرت المرحلة الأولى بتقديم اللقاح لأبطال خط الدفاع الأول تلاها إطلاق الحملة الوطنية للقاح "كوفيد -19" من قبل وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئات الصحية المحلية والتي استهدفت كبار السن من المواطنين والمقيمين والأشخاص الأكثر عرضة للمرض، وأصبح اللقاح الآن متوفراً لجميع أفراد المجتمع بكافة فئاته وشرائحه، مما يؤكد على نهج دولة الإمارات الاستباقي في الاهتمام بصحة وسلامة كل فرد من أفراد المجتمع".

وأوضح معاليه : " أن هذه الحملة تعكس الجهود الوطنية المتميزة والقدرات المتطورة لمنظومة العمل الوطنية، التي أثبتت من خلال تعاملها السريع في مواجهة الجائحة قدرتها على تحصين المجتمع وضمان سلامته بتضافر جهود مختلف مؤسسات الدولة من أجل تجاوز هذا الظرف الاستثنائي والمضي قدماً نحو مرحلة التعافي بكل إيجابية وثقة وتفاؤل".

وأكد أن دولة الإمارات كانت ومازالت متميزة وسباقة في حرصها على توفير أعلى معايير السلامة في جميع مراحل التخطيط للتعافي، ومن أهمها اللقاح الذي تم توفيره مجاناً وبشكل اختياري لجميع المواطنين والمقيمين، وقد أكدت التجارب والأبحاث والدراسات فعالية ومأمونية اللقاح لجميع فئات المجتمع ومنهم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة. ونثمّن عالياً جهود القطاع الصحي في الدولة وتضافر جهود كل الجهات المعنية خلال الفترة الماضية وهو الأمر الذي أثبت القدرة على التعامل مع "أزمة كوفيد" بكفاءة عالية.

وحث معاليه جميع أفراد المجتمع على أخذ اللقاح .. مؤكداً أن سلامة المجتمع تنبع من سلامة كل فرد من أفراده، وأوضح أنه أخذ جرعتي اللقاح في مرحلة مبكرة وأنه حريص على تشجيع الجميع على تحصين أنفسهم وحماية صحتهم وسلامتهم من خلال أخذ اللقاح لنتمكن جميعاً من تجاوز هذه المرحلة والمضي قدماً نحو التعافي الشامل في كل القطاعات والمجالات.

 

وام/دينا عمر