الخميس 27 يناير 2022 - 8:51:06 م

مدير عام بلدية أبوظبي: أصبحت الإمارات كما أرادتها قيادتها دولة عصرية حضارية متقدمة


أبوظبي في الأول من ديسمبر /وام / أكد سعادة سيف بدر القبيسي المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي أن الاحتفال بعيد الاتحاد الخمسين هذا العام يأخذ بعداً استراتيجياً كبيراً ، ومدى استشرافياً مفتوحاً على الطموحات والإنجازات والخطط للخمسين عاماً المقبلة والحافلة بالمعجزات الحضارية التي ستصنعها الإمارات وفقاً لرؤيتها، ورسالتها ومشروعها الحضاري ذي الآفاق المفتوحة وبعيدة المدى.

وأضاف سعادته أن احتفالية الخمسين هي وقفة اعتزاز وفخر بكل الصروح والإنجازات التي حققتها دولة الاتحاد منذ عهد المؤسس الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وإخوانه حكام الإمارات وصولاً إلى العهد المزدهر بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الاعلى حكام الإمارات، وفي ظل تعاضد شعب الإمارات والتفافه خلف قيادته وتحت راية الاتحاد، ووفاء الشعب الذي آمن بحتمية الوحدة ، وبمشروعه الحضاري والإنساني المتطور لتكون الإمارات كما أرادتها قيادتها دولة عصرية حضارية متقدمة، تقف بكل جدارة في الصف الأمامي بين الشعوب والدول، تفخر بماضيها، وتعتز بحاضرها وتبني مستقبلها برؤية واضحة، وعلى قاعدة ومبادىء راقية ونبيلة، وأهداف وغايات نقية، ودور إنساني اخترق الآفاق لزرع السلام ونشر المحبة بين الشعوب، وللمساهمة في بناء حضارة الإنسان، وتطوير حياته، وتحسين معيشته في وطننا الإمارات، وفي كل مكان يحل فيه ركب الإمارات حيث تحل الخيرات والبركة والعطاء.

وقال في تصريح بمناسبة عيد الاتحاد: بهذه المناسبة الغالية نجدد عهد الولاء للوطن، والإخلاص لقيادتنا الحكيمة، ولشعب الإمارات، وتاريخه العريق، وحاضره المزدهر، ومستقبله الزاخر بالإنجازات، إن السجل المشرف للإمارات يزرع في قلوبنا معاني الفخر بدولة الاتحاد التي أبدعت أنجح تجربة سياسية واقتصادية وبشرية وإنسانية، وإنمائية عرفها التاريخ المعاصر، وأصبحت الإمارات سباقة إلى تعزيز الحضارة الإنسانية، ومُشارِكةً مؤثرة في دفع ركب التطوير والسلام محلياً وإقليمياً وعالمياً، حتى وصل أبناء الإمارات بكل اقتدار إلى الفضاء، وأثبتوا مكانتهم بين الأمم الساعية من أجل إسعاد البشرية، وترسيخ السلام والتسامح بين جميع الشعوب.

واختتم سعادته مؤكداً أن دولة الإمارات العربية المتحدة وبفضل حكمة قيادتها ووفاء وإخلاص أبناء شعبها سوف تذهل العالم كله خلال الخمسين عاما المقبلة بإنجازاتها العملاقة، ودورها العلمي والحضاري والإنساني المتنامي، وتعزيز مكانتها كمنبر للسلام ومنصة للتآخي والتسامح والوئام، فكل عام ووطني الإمارات وقيادته وشعبه بخير ونماء وازدهار .

وام/ريم الهاجري/عماد العلي