الإثنين 24 يناير 2022 - 4:32:10 ص

مدير عام وكالة أنباء الإمارات: نحتفي بخمسين مُلهمة من الإنجازات الحضارية المُتكاملة


أبوظبي في الأول من ديسمبر/ وام / أكد سعادة محمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات "وام" أن عيد الاتحاد الخمسين لدولة الإمارات يحمل دلالات عميقة تجسد الرؤى الاستشرافية للقيادة الرشيدة في تشييد صرح الاتحاد الشامخ تحت راية الوحدة والتقدم والازدهار لخير شعب الإمارات والإنسانية جمعاء.

وقال سعادته في كلمة بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين.. " إننا في هذا اليوم المجيد نحتفي بمسيرة 50 عاماً من الإنجازات الحضارية والاستثمار في بناء الإنسان الإماراتي الذي يشكل ركيزة أساسية في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الدولة حتى باتت الإمارات منارة للتقدم والتطور في مختلف المجالات والقطاعات".

وأضاف سعادته إن دولة الإمارات في "يوبيلها الذهبي" تقدم للعالم نموذجاً وحدوياً وتنموياً فريداً يرتكز إلى قيم ومبادئ راسخة أرسى دعائمها الآباء المؤسسون بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، والذين عزموا على تأسيس دولة عصرية متقدمة نفاخر بها الأمم، وسارت على نهجها قيادتنا الرشيدة "حفظها الله" التي جُبلت على حب الوطن والمواطنين وتحقيق الإنجازات العالمية.

وقال " في عيد الاتحاد الخمسين نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وأولياء العهود الكرام وإلى شعب الإمارات الوفي، داعيين الله جل في عُلاه أن يديم نعمة الاستقرار والتقدم والرفعة على وطننا الإمارات".

وأضاف سعادته " في هذه المناسبة الوطنية الغالية نجدد العهد والولاء والانتماء للوطن والقيادة الرشيدة على مواصلة العمل بإخلاص والمساهمة في مسيرة التقدم الحضاري والخير والعطاء لتحقيق رؤية القيادة الحكيمة واستدامة الإنجازات"، موضحاً أن عيد الاتحاد الخمسين يمثل رمزاً لهويتنا الأصيلة وثقافتنا ووحدتنا، وعنواناً لإنجازاتنا وتطلعاتنا لخمسين عام جديدة من البناء والتنمية، مرتكزين إلى وثيقة "مبادئ الخمسين" التي أطلقتها قيادتنا الرشيدة لمواصلة مسيرة الإنجازات والتقدم والريادة بروح الاتحاد لتبقى الإمارات نموذجاً تنموياً فريداً يشار إليه.

وأشار سعادته إلى أن الإمارات بتوجيهات القيادة الرشيدة وسواعد أبنائها المخلصين نجحت في استشراف وصناعة مستقبل مزدهر زاخر بالإنجازات والنجاحات وهو ما نال تقدير واحترام دول العالم أجمع، والذي تجلى باعتماد منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" بالإجماع اليوم الوطني لدولة الإمارات الموافق الثاني من ديسمبر يوماً عالمياً للمستقبل تحتفي فيه كافة دول العالم باستشراف مستقبلها التنموي وجاهزيتها في صناعة فرصها وخططها لأجيالها المقبلة.

كما تطرق سعادة محمد جلال الريسي إلى مسؤولية الإعلام الإماراتي ودوره الفاعل في تسليط الضوء على مكتسبات وإنجازات مسيرة النهضة الشاملة في جميع المجالات لاسيما القطاعات الحيوية مثل التعليم والصحة والاقتصاد والثقافة والطاقة والبيئة والفضاء وغيرها، مشيرا إلى تعاظم الواجبات الوطنية والمسؤوليات الإعلامية في إيصال الرسالة الحضارية والصورة الإنسانية الاستثنائية لدولة الإمارات بكل وضوح وشفافية، مع الالتزام بالمعايير الصحفية والإعلامية المهنية من خلال تقديم محتوى رصين وهادف يتسم بالموثوقية والمصداقية لدى جميع الشركاء الاستراتيجيين داخل الدولة وخارجها.

وام/أحمد النعيمي/زكريا محيي الدين/مصطفى بدر الدين/عبدالناصر منعم