الأربعاء 29 يونيو 2022 - 7:44:01 م

مدير عام وكالة أنباء أوزبكستان : الكونجرس العالمي للإعلام يساهم في تعزيز التعاون بين وسائل الإعلام العالمية


أبوظبي في 30 مارس/ وام / أكد عبدالسعيد كوشيموف مدير عام وكالة أنباء أوزبكستان أن الكونجرس العالمي للإعلام الذي تستضيفه أبوظبي في دورته الأولى نوفمبر المقبل سيساهم في تعزيز العلاقات بين وسائل الإعلام الإماراتية وأوزبكستانية وبين مشيرا إلى أن مراسلي الوكالة سيغطون هذا الحدث العالمي الهام.

وتحدث مدير عام وكالة أنباء أوزبكستان عن الدورة الأولى من الكونجرس العالمي للإعلام التي تنعقد في أبوظبي من 15 إلى 17 نوفمبر 2022 تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وتنظمه شركة أبوظبي الوطنية للمعارض في شراكة استراتيجية مع وكالة أنباء الإمارات "وام".

وقال كوشيموف إن وسائل الإعلام في أوزبكستان تتطلع إلى المشاركة في الكونجرس العالمي للإعلام لتعزيز العلاقات مع وسائل الإعلام العالمية لافتا إلى أن بلاده تبذل جهوداً حثيثة لتطوير قطاعها الإعلامي وتوسيع التعاون الإبداعي لوسائل الإعلام مع نظرائها العالمية.

وأضاف كوشيموف أنه تم افتتاح 10 قنوات تلفزيونية جديدة في أوزبكستان ، وتم تسجيل أكثر من 20 بوابة على الإنترنت موضحا أنه تم تعزيز عدد المنافذ الإعلامية في أوزبكستان بنسبة 30 بالمائة.

وأشار إلى أن حوالي 1962 وسيلة إعلامية تعمل في أوزبكستان ، منها 1232 وسيلة إعلامية ، حوالي 63 في المائة ، من وسائل الإعلام غير الحكومية وأن 39 منها استوديوهات وقنوات تلفزيونية، و33 محطة إذاعية و557 مواقع على الإنترنت.

وأكد أن وكالة أنباء أوزبكستان لديها علاقات وثيقة مع عدد كبير من نظرائها الدوليين، حيث وقعت إتفاقيات تعاون مع نظرائها في الهند وتركيا وروسيا وأذربيجان وباكستان وكوريا ودول أخرى.

وقال كوشيموف إن اتفاقية التعاون التي وقعتها وكالة أنباء أوزبكستان مع وكالة أنباء الإمارات "وام" ،تهدف إلى تعزيز تبادل الأخبار وإجراء برامج تدريب مشتركة للموظفين وتوسيع نطاق الوصول الإعلامي سيحضر الكونجرس العالمي للإعلام قادة إعلاميون بارزون ومؤثرون عالميون، بالإضافة إلى الأكاديميين والطلاب، وسيناقش العديد من الموضوعات الرئيسية مثل الاتصالات الرقمية والذكاء الاصطناعي والتقنيات المتقدمة والابتكار في قطاع الإعلام. ويتضمن الكونجرس جلسات متخصصة تغطي الصحافة والإذاعة والتلفزيون والإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والمؤثرين الدوليين.

 

وام/ /عبدالناصر منعم