الأربعاء 29 يونيو 2022 - 7:50:28 م

في محاضرة لطلبة الإعلام بمعهد موسكو الحكومي .. مدير عام "وام" : إعلام الإمارات يحظى بمصداقية وموثوقية عالمية

  •  - الأستاذ محمد جلال (large) (5)
  •  - الأستاذ محمد جلال (large) (2)
  •  - الأستاذ محمد جلال (large) (4)
  •  - الأستاذ محمد جلال (large) (3)
  •  - الأستاذ محمد جلال (large) (1)
الفيديو الصور

أبوظبي في 23 أبريل / وام / أكد سعادة محمد جلال الريسي، مدير عام وكالة أنباء الإمارات "وام"، أهمية دور الإعلام في مسيرة النهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات على مختلف الصعد وفي جميع المجالات، إضافة إلى الدور التوعوي الذي يضطلع به في التعريف بالمنجزات الحضارية والرسالة التي يحملها على عاتقه من أجل تعريف شعوب العالم بما يدور على أرض الإمارات من فعاليات محلية وإقليمية ودولية.

جاء ذلك خلال محاضرة افتراضية ألقاها سعادته أمام طلبة الإعلام بمعهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية MGIMO في إطار التعاون الاستراتيجي بين وكالة أنباء الإمارات "وام" ووكالة الأخبار الروسية "سبوتنيك"، حيث تعرف الطلبة الروس على بدايات الإعلام الوطني في دولة الإمارات، والدور الفاعل الذي تقوم به "وام" في نقل الأخبار والأحداث بموثوقية واحترافية ومصداقية، وبـ 19 لغة عالمية.

وتحدث سعادة مدير عام وكالة أنباء الإمارات خلال المحاضرة عن دور الإعلام في التواصل بين الحضارات والشعوب ونقل وجهات النظر المختلفة في إطار من الخصوصية التي تتسم بها المجتمعات وكذلك التعريف بثقافات الشعوب المختلفة على امتداد المعمورة مع المحافظة على خصوصية تلك الثقافات التي تكون في النهاية مجتمعاً بشرياً يعمر الأرض في تآلف تام وتناغم بين الحضارات، مؤكدا أن للإعلام دوراً كبيراً في انسجام هذا النسيج.

وقال سعادة محمد جلال الريسي إن الإعلام في دولة الإمارات العربية المتحدة يحظى بمصداقية وموثوقية في جميع أرجاء العالم، مشيراً إلى أهمية وكالة أنباء الإمارات - التي يرجع تاريخ إنشائها إلى نوفمبر عام 1976 - في الاضطلاع بدور حيوي في مسيرة الإعلام الوطني، ترجمةً للرسالة الحضارية والإنسانية لدولة الإمارات العربية المتحدة، والتزامها بمسؤولياتها المحلية والإقليمية والدولية في تعريف مختلف الأفراد والشعوب بمنجزات الدولة ومكتسباتها وريادتها في المجالات الدبلوماسية والاقتصادية والرياضية والمعرفية والبحثية والتقنية وغيرها.

ولفت الريسي إلى الدور الفاعل لوكالة أنباء الإمارات في تعزيز مسيرة العمل الإعلامي المستند إلى الاحترافية والمهنية العالية وتحري الدقة في نقل الرسائل الإعلامية وإنجازات الإمارات بطرق إبداعية، مشيراً إلى حضورها الدولي من خلال شراكاتها الاستراتيجية المتعددة مع كبريات المؤسسات الإعلامية الدولية والمؤثرة، مؤكداً أن "وام" نموذج يحتذى للإعلام المسؤول.

وأشار سعادته إلى المهنية العالية التي يتميز بها الإعلام الإماراتي والحرفية الكبيرة في تناوله للأحداث، وخير دليل على ذلك التغطية الكبيرة التي لم تخطئها عين القاصي والداني لإكسبو 2020 دبي الذي استضافته الدولة خلال الفترة الماضية وكان للإعلام دور كبير في نجاحه.

وتطرق إلى الشراكات الاستراتيجية التي تربط الوكالة مع العديد من المؤسسات والجهات الإعلامية في العالم، لاسيما وسائل الإعلام الروسية، من حيث تبادل المحتويات النصية والفوتوغرافية والفيلمية والرقمية، بهدف تعزيز العمل الإخباري والإعلامي المشترك وإيصال الرسائل الإعلامية التي تعكس الاهتمامات العالمية في شتى المجالات والقطاعات وعبر مختلف المنصات التقليدية والجديدة في ظل ما يشهده العالم من تطور تكنولوجي متسارع.

وأشار الريسي إلى دور الإعلام في تغطية الأحداث العالمية الكُبرى التي تحتضنها دولة الإمارات على مدار العام، والدور الدولي الرائد في تنظيم الفعاليات ذات الأبعاد العلمية والسياسية والاقتصادية والتقنية والإعلامية، التي تهم المجتمع الدولي، داعياً المشاركين في المحاضرة إلى زيارة الدولة والمشاركة في مثل تلك الفعاليات المهمة، والتي سيكون من بينها الكونجرس العالمي للإعلام، الذي سيعقد خلال الفترة من 15 إلى 17 نوفمبر 2022 في العاصمة أبوظبي، وسيشهد مشاركة عالمية واسعة في مختلف مجالات صناعة الإعلام والأخبار ومواقع التواصل الاجتماعي والتسويق الرقمي والإنتاج الفني، مشيرا إلى أن هذا الحدث المهم سيشهد حضوراً يسهم في رسم مستقبل الإعلام العالمي وما ينطوي عليه من تأثيرات إيجابية على مختلف القطاعات، لاسيما الاقتصادية والمعرفية وتعزيز التعاون الدولي الإعلامي.

وام/مصطفى بدر الدين