السبت 02 يوليو 2022 - 12:27:37 ص

المجلس الاستشاري للأطفال الجديد يختار الرئيس ونائبه من خلال الاقتراع السري

  • المجلس الاستشاري للأطفال الجديد يختار الرئيس ونائبه من خلال الاقتراع السري
  • المجلس الاستشاري للأطفال الجديد يختار الرئيس ونائبه من خلال الاقتراع السري

أبوظبي 20 يونيو / وام ‎/عقدت سعادة الريم بنت عبدالله الفلاسي الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة بمقر المجلس بأبوظبي لقاءً تعريفياً مع المجلس الاستشاري للأطفال بتشكيله الجديد بحضور الأعضاء السابقين.

‎وفي بداية اللقاء نقلت سعادة الريم بنت عبدالله الفلاسي تحيات وترحيب سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، مؤكدةً لهم بأن سموها ستظل سنداً لكل طفل وستدعم كل تطلعاتهم وآمالهم.

‎وجرى خلال اللقاء تعريف الأعضاء الجدد بدورهم في المجلس الاستشاري للأطفال والذي يتبع مباشرة لمكتب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وشرح أهدافه المتمثلة في إبداء رأي الأطفال الأعضاء فيما يعرض عليهم من مشروعات تتعلق بالأمومة والطفولة تعليمياً وصحياً وثقافياً واجتماعياً، وتوطيد أسس ثقافة الحوار بين الأطفال فيما بينهم من جهة، وبينهم وبين المسؤولين من جهة أخرى، وترسيخ مبدأ المشاركة للأطفال وتوفير إطار تنظيمي لتبادل الرأي والنقاش والتعبير عن آرائهم وأمانيهم من خلال بيئة ملائمة تمنحهم الثقة بأنفسهم وتغرس قيم الولاء والانتماء للوطن وتكرس ثقافة وقيم المجتمع الإماراتي، بالإضافة إلى تنمية مهارات التفكير والفهم واحترام الرأي الآخر وإذكاء روح المنافسة.

‎وقام المجلس الاستشاري السابق برئاسة سلامة بنت سيف الطنيجي بتهنئة الأعضاء الجدد واستعراض الإنجازات التي حققها وأبرزها إنشاء البرلمان الإماراتي للطفل وجائزة البالون الذهبي وجائزة البيئة للطفل وتسليم المهام إليهم، وحثهم على بذل جميع طاقاتهم ومواصلة المسيرة لتمكين الأطفال من ممارسة حقوقهم التي وضعتها وصانتها دولة الإمارات، متمنياً للمجلس الحالي التقدم والنجاح في مهمته. وبعد اللقاء عقد المجلس الاستشاري للأطفال اجتماعاً لتسمية الرئيس ونائبه من خلال الاقتراع السري، وأظهرت النتائج اختيار الطفلة/ شهد سعيد السبوسي رئيساً والطفل سعيد محمد العتيبة نائباً للرئيس.

‎ويُعتبر المجلس الاستشاري للأطفال منبراَ للتعبير عن احتياجات الأطفال وتحدياتهم ورؤيتهم لمستقبلهم ومستقبل الوطن، وتتمثل رؤيته في إعداد جيل قيادي قادر على ممارسة دوره المجتمعي بإيجابية وكفاءة مما يعزز من عملية التنمية والبناء.

ويتشكل المجلس من تسعة أعضاء من الذكور والإناث يُختارون من جميع إمارات الدولة، ويُمثل كل عضو منهم إمارته ويكون من بينهم عضوان من أصحاب الهمم، وينوب العضو عن جميع أطفال الإمارات.

وام/خاتون النويس/إسلامة الحسين