الأحد 02 أكتوبر 2022 - 8:17:05 ص

198 هدفا في 67 مباراة.. الدوري الإنجليزي يترقب أرقاما قياسية جديدة

  • هالاند ونيمار وليفاندوفسكي.. سباق الحذاء الذهبي يبدأ مبكرا
  • 198 هدفا في 67 مباراة.. الدوري الإنجليزي يترقب أرقاما قياسية جديدة
  • تعادل مثير بين مانشستر سيتي و نيوكاسل في الجولة الـ 3 بالدوري الإنجليزي
  • هالاند ونيمار وليفاندوفسكي.. سباق الحذاء الذهبي يبدأ مبكرا

لندن في 23 سبتمبر / وام / مع البداية القوية والمفاجآت والغزارة التهديفية التي شهدتها الجولات الأولى من بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم هذا الموسم، أصبحت المسابقة مرشحة لتحطيم العديد من الأرقام القياسية في الموسم الحالي خاصة مع وجود هدافين بارزين ومتألقين مثل النرويجي إيرلنج هالاند نجم مانشستر سيتي.

وخلال 67 مباراة أقيمت حتى الآن في المسابقة، سجلت فرق البطولة 198 هدفا بمتوسط تهديف بلغ 2.96 هدف للمباراة الواحدة.

وأشارت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز إلى أنه حال استمر هذا المتوسط التهديفي خلال الجولات المقبلة من المسابقة وحتى نهاية الموسم في 28 مايو 2023، سيحقق هذا الموسم رقما قياسيا جديدا في حصيلة الأهداف حيث سيصل إجمالي الأهداف إلى 1123 هدفا وهو ما يفوق الرقم القياسي الحالي /1072 هدفا/ والمسجل في موسم 2018-2019 .

وكان متوسط التهديف في ذلك الموسم بلغ 2.82 هدف للمباراة الواحدة فيما بلغ المتوسط في الموسم الماضي 2.81 هدف للمباراة الواحدة حيث شهدت البطولة في الموسم الماضي 1071 هدفا بفارق هدف واحد فقط عن الرقم القياسي.

ويدعم فرص المسابقة لتحطيم الرقم القياسي التهديفي في الموسم الحالي وجود العديد من الهدافين المتميزين الذين دخلوا في السباق مبكرا على لقب الهداف، ويأتي في مقدمتهم بالطبع النرويجي هالاند.

وسجل هالاند حتى الآن 11 هدفا في 7 مباريات خاضها بالمسابقة بعد انتقاله إلى مانشستر سيتي هذا الصيف قادما من بوروسيا دورتموند، وتصدر اللاعب قائمة هدافي الدوري الإنجليزي بجدارة حتى الآن كما لفت الأنظار بشدة من خلال عروضه القوية مع الفريق، والتي دفعت بعض النجوم السابقين والمحللين إلى التوقع بأن يحطم هالاند هذا الموسم العديد من الأرقام القياسية لفريقه وللمسابقة.

وبلغ متوسط التهديف لهالاند حتى الآن 1.57 هدف للمباراة الواحدة ما يعني إمكانية وصوله لحاجز الـ60 هدفا حال سار بنفس المتوسط فيما تبقى من مباريات فريقه.

وشهدت الجولات الماضية من البطولة حتى الآن 7 مباريات بلغت الحصيلة التهديفية بكل منها 6 أهداف على الأقل، وكان في مقدمتها المباراة التي فاز فيها ليفربول على بورنموث 9-0 ، وتليها المباراة التي فاز فيها توتنهام على ليستر سيتي 6-2 ، كما فاز برايتون على ليستر سيتي 5-2 وبرينتفورد على ليدز يونايتد بنفس النتيجة.

وكان مانشستر سيتي حامل لقب البطولة حاضرا في المباريات الثلاث الأخرى حيث تعادل مع نيوكاسل 3-3 وفاز على كريستال بالاس 4-2 وعلى نوتنجهام فوريست 6-0 .

وأشارت رابطة الدوري الإنجليزي إلى أن ما يوحي أيضا بإمكانية تحقيق أرقام قياسية جديدة في المسابقة على مستوى التهديف أن الجولة الماضية شهدت صحوة من الكوري الجنوبي هيونج مين سون مهاجم توتنهام حيث دشن اللاعب سجله التهديفي هذا الموسم بثلاثة أهداف /هاتريك/ أمام ليستر سيتي.

ومع عودة أهداف سون وتألق زميله هاري كين /6 أهداف/ وألكسندر ميتروفيتش مهاجم فولهام /6 أهداف/ أيضا ينتظر أن تشهد الفترة المقبلة مزيدا من الأهداف في البطولة.

وأشارت الرابطة إلى أن المسابقة ما زالت في انتظار انتفاضة محمد صلاح مهاجم ليفربول، والذي اقتسم صدارة قائمة الهدافين في الموسم الماضي مع سون.

وفي حال استعاد صلاح معدلاته التهديفية العالية ونجح زميله الجديد داروين نونيز في تقديم المستوى المنتظر منه، قد تحطم المسابقة العديد من أرقامها القياسية في الموسم الحالي.

وام/أحمد زهران/رضا عبدالنور