الأحد 02 أكتوبر 2022 - 6:41:29 ص

محمد بن سلطان بن خليفة يحفز "أبوظبي للزوارق" قبل التحدي الجديد ببطولة العالم

  • محمد بن سلطان بن خليفة يحفز "أبوظبي للزوارق" قبل التحدي الجديد ببطولة العالم
  • محمد بن سلطان بن خليفة يحفز "أبوظبي للزوارق" قبل التحدي الجديد ببطولة العالم
  • محمد بن سلطان بن خليفة يحفز "أبوظبي للزوارق" قبل التحدي الجديد ببطولة العالم

سان نازارو-إيطاليا في 23 سبتمبر /وام/ حث الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية أبطال فريق أبوظبي للزوارق السريعة على تقديم أفضل ما لديهم في ثاني جولات بطولة العالم لزوارق فورمولا-1 ، والتي تقام بمدينة سان نازارو الإيطالية.

وجاء ذلك خلال تواصل الشيخ محمد بن سلطان مع سالم الرميثي رئيس بعثة الفريق في بطولة العالم، والذي نقل لأبطال الفريق دعم رئيس النادي وكلماته التشجيعية لتقديم أفضل ما بوسعهم، والسعي لتقديم الصورة المشرقة والقوية لفريق أبوظبي في المشاركات الدولية والعالمية.

ويتأهب الفريق لتحد جديد من خلال خوض السباق الرئيسي الأول للجولة الثانية من بطولة العالم لزاورق فورمولا-1، والتي تقام بمدينة سان نازارو الإيطالية بمشاركة 15 زورقا.

وتشهد هذه الجولة سباقين بنقاط مختلفة لكل سباق؛ ويقام السباق الأول غدا السبت فيما يقام السباق الثاني بعد غد الأحد.

وتستعد زوارق الفريق للدفاع عن صدارتها للترتيب العام للبطولة حيث يحتل زورق " أبوظبي 6 " بقيادة شون تورنتي المركز الأول برصيد 20 نقطة، ويليه زورق "أبوظبي 5 " بقيادة ثاني القمزي برصيد 15 نقطة. ويسعى الزورقان لمواصلة رحلة البحث عن اللقب الثامن في البطولة.

وسجل فريق أبوظبي بداية قوية في بطولة هذا العام بعد تحقيق المركزين الأول والثاني في الجولة الأولى بفرنسا.

ويشارك في هذه الجولة 15 زورقا؛ في مقدمتها حامل لقب البطولة السويدي جوناس آندرسون والذي حقق لقب البطولة للمرة الأولى الموسم الماضي.

وعلى مدار اليومين الماضيين، خضعت زوارق الفريق لتجارب مكثفة على المحرك لضمان الأداء الأمثل لكل متسابق من خلال المنافسة.

وسبق لثاني القمزي أن حقق المركز الأول في جولة سان نازارو بموسم 2021 ، بعد تحد قوي مع الإيطالي ألبرتو كامبراتو ما يمنح القمزي ثقة ودافعا كبيرين قبل سباقي اليومين المقبلين.

وينطلق السباق الرئيسي الأول غدا على مسار يبلغ طوله 1971 مترا يتوزع على 6 بوابات هوائية، ويتسم المسار بخصائص يتطلع إليها أغلب المتسابقين وهي المسافات الطويلة بين البوابات الهوائية، حيث تبلغ بعض المسافات 600 متر، و580 مترا بين بعض البوابات، ما يسمح بالاجتياز لدى بعض الزوارق.

وأعرب جمعة القبيسي راديو مان ثاني القمزي عن تفاؤله بطول مسار السباق قائلا: "بحكم طول المسار وهو 1971 مترا، فإننا متفائلون بأن نصعد لمنصة التتويج.. السباق يقام في أجواء مثالية بالنسبة لنا من ناحية التجهيز والإعداد وبقي أن تكتمل الصورة مع تحقيق المراكز الأولى".

وام/أمين الدوبلي/زكريا محيي الدين