الثلاثاء 06 ديسمبر 2022 - 1:51:12 ص

الجامعة القاسمية تنظم ملتقاها الإعلامي الطلابي الدولي الرابع لترسيخ إعلام يحترم الهوية الوطنية

الفيديو الصور

الشارقة في 24 نوفمبر/ وام / انطلقت أعمال الملتقى الإعلامي الطلابي الدولي الرابع “ الإعلام الرقمي والهوية الوطنية” تحت شعار “هويتنا مسؤوليتنا” ،والذي نظمته كلية الاتصال في الجامعة القاسمية ، في إطار سعيها لتقديم إعلام هادف يحافظ على القيم والتقاليد في ظل عصر العولمة ويسهم في تبادل التجارب المشتركة بين خبراء الإعلام وشباب الباحثين.

‎افتتح الملتقى سعادة جمال سالم الطريفي رئيس الجامعة القاسمية ،يرافقه سعادة الدكتور عواد الخلف مدير الجامعة القاسمية ،وبحضور وسعادة الدكتور خالد عمر المدفع، رئيس مدينة الشارقة للإعلام رئيس المجلس الاستشاري لكلية الاتصال بالجامعة القاسمية، وسعادة طارق علاي، مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، عضو المجلس الاستشاري لكلية الاتصال، وسعادة علي يوسف السعد، نائب المدير العام لوكالة الأنباء الإماراتية “وام” بالانابة مدير مكتب الاتصال والعلاقات الدولية بالوكالة ،وسعادة محمد الحمادي، رئيس جمعية الصحفيين والدكتور علي محمد شمو، وزير الإعلام السوداني الأسبق، وعدد من الإعلاميين والمدعوين.

وأقيم الملتقى بمشاركة 32 جامعة من مختلف أنحاء العالم ،حيث قُدمت للجنة العلمية للملتقى 72 مشاركة من 12 دولة أسهم في إعدادها 568 طالبا وطالبة من كليات وأقسام الاتصال والإعلام من دول عديدة، وقد خضعت هذه الأعمال جميعها للتحكيم.

وعقدت جلسات الملتقى برعاية من الشريك الإستراتيجي مدينة الشارقة للإعلام “شمس” وخصصت الأولى لندوة حوارية تناولت دور الإعلام الرقمي في تشكيل الهوية الوطنية ،وتحدث في الجلسة كل من سعادة علي يوسف السعد نائب المدير العام لوكالة الأنباء الإمارات “وام” ،وسعادة صالحة غابش، مدير المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بإمارة الشارقة ، وسعادة الدكتور عبد العزيز الحليبي مستشار معالي مدير جامعة الملك فيصل رئيس قسم الاتصال والاعلام بالمملكة العربية السعودية.

وخصصت الجلسة الثانية والثالثة للمشاريع البحثية لطلبة كليات الاتصال والإعلام بمختلف الجامعات العربية والدولية حيث تناولت الجلسة الثانية موضوع الممارسات الاتصالية والهوية الوطنية، والجلسة الثالثة خصصت لموضوع تطبيقات الاتصال في تشكيل الهوية الوطنية.

واختتم الملتقى بعدد من التوصيات العلمية التي دعت إلى استحداث آليات للاستفادة من إمكانات الإعلام الرقمي وانتشاره وتأثيره الواسع، في تعزيز الهوية الوطنية عند النشء والشباب والأجيال المتعاقبة.

عبد الناصر منعم