شرطة دبي وهيئة تنمية المجتمع تطلقان خدمة "نتواصل ونحمي" لكبار المواطنين والمقيمين


- عبدالله المري : خدمة المجتمع والسهر على راحة أفراده وحماية مقومات سعادتهم مهام أصيلة لشرطة دبي في جميع الأوقات.

- أحمد جلفار : المبادرة تتكامل مع باقي الجهود الحكومية للحد من انتشار فيروس كورونا وحماية الشرائح الأضعف.

- التسجيل في الخدمة يمنح الأولوية لدعم كبار المواطنين والمقيمين في مركز القيادة والسيطرة.

- قاعدة بيانات محدثة بأماكن كبار المواطنين والمقيمين لتعزيز الاستجابة لطلباتهم العاجلة وتقديم الدعم المعنوي.

.................................................

دبي في 29 مارس / وام / تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بتوفير الرعاية والعناية الكاملة لكبار المواطنين والمقيمين في إمارة دبي، وبمتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع خدمة " نتواصل ونحمي" والتي تتيح المجال لكبار المواطنين والمقيمين التسجيل فيها لإعطائهم الأولوية في استقبال اتصالاتهم في مركز القيادة والسيطرة بشرطة دبي لتقديم أفضل الخدمات لهم بسهولة ويسر وقت الحاجة سواء كانت الخدمات صحية أو غذائية أو غيرها مع تواجد هذه الفئة في المنازل تطبيقا لحملة "خلك في البيت".

وأكدت شرطة دبي وهيئة تنمية المجتمع أن الهدف هو تقديم خدمة متميزة لهذه الفئة التي تحتاج إلى عناية خاصة وإجراءات احترازية مكثفة، حيث ستتيح الخدمة توفير قاعدة بيانات محدثة بأماكن كبار المواطنين والمقيمين بما يسهم في تعزيز القدرة على الاستجابة لطلباتهم العاجلة وتقديم الدعم المعنوي والاعتناء بهم في أسرع وقت ممكن، مع توفير الاحتياجات المهمة والأساسية حال الحاجة.

وأكد معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي المفوض العام لمسار خدمات المواطنين في مجلس دبي، أن خدمة كبار المواطنين والمقيمين من الأولويات المهمة التي توليها القيادة الرشيدة كل الاهتمام والعناية، لذا كانت المبادرة إلى إطلاق هذه الخدمات التي تؤمن لهذه الفئة ما تحتاجه من دعم في هذه الظروف الاستثنائية التي ترفع من مستوى مسؤوليتنا تجاه أفرادها سواء من المواطنين أو المقيمين؛ إذ أن خدمة المجتمع والسهر على راحة جميع أفراده وحماية مقومات سعادتهم مهمة أساسية لشرطة دبي، مع بذل كل جهد ممكن للقيام بها على الوجه الأكمل في مختلف الأوقات.

ودعت القيادة العامة لشرطة دبي وهيئة تنمية المجتمع كبار المواطنين والمقيمين إلى التسجيل في الخدمة عبر زيارة الموقع الإلكتروني لشرطة دبي، https://www.dubaipolice.gov.ae <https://www.dubaipolice.gov.ae/wps/portal/home/services/individualser vices/oldAgeService?firstView=true> مع التأكيد على أن التسجيل سيتيح الفرصة لتوفير قاعدة بيانات إلكترونية لخدمة كبار المواطنين والمقيمين عبر استخدام الهوية مع تحديد مكان السكن لهم.

من جهته، أشار سعادة أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي إلى أن الخدمة تأتي في إطار توحيد الجهود تحت مظلة التوجيهات الحكومية لمحاصرة انتشار وباء كورونا وضمان حماية الشرائح الأضعف من الإصابة بالعدوى، مؤكدا أن الإجراءات المتكاملة التي اتخذتها القيادة الرشيدة تضع على عاتق أفراد المجتمع مسؤولية أكبر تتمثل بالتزامهم وتجاوبهم ليس لحماية أنفسهم فحسب بل لتجنيب أحبائهم وأقاربهم خطر العدوى.

وستتولى هيئة تنمية المجتمع توفير أدوات التعقيم لمنازل كبار المواطنين والمقيمين خلال هذه الفترة المؤقتة دون الحاجة للخروج من منازلهم، ومع تقديم نصائح توعوية للقائمين على رعايتهم حول التعليمات المتعلقة بالوقاية والتعقيم.

من ناحية أخرى، أكد العقيد تركي عبد الرحمن بن فارس، مدير إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات بشرطة دبي، على أهمية التسجيل في خدمة "نتواصل ونحمي" لتحقيق الاستجابة السريعة لاتصالات كبار الموطنين والمقيمين، مشيرا إلى أن التسجيل يتيح إعطاء الأولوية في مركز القيادة والسيطرة لكبار المواطنين والمقيمين ومن ثم، الانتقال إلى أماكن سكنهم بسرعة بعد تحديد مواقعها بدقة عبر الخريطة التفاعلية في غرفة العمليات، مبينا أن هناك مجموعة من الخدمات العاجلة ستقدم لهذه الفئة منها طلب إسعاف ورعاية صحية بالتعاون مع الجهات المختصة وخدمات وقائية.

وأوضح أن هذه المبادرة هي جزء من المنصة الخاصة لكبار المواطنين والمقيمين في شرطة دبي وقد تم تشكيل فريق خاص للاتصال بكبار المواطنين والمقيمين للوقوف على احتياجاتهم وحصرها خلال هذه الفترة.

من جانبها، أوضحت عواطف السويدي رئيس مجلس السعادة والإيجابية في شرطة دبي أنه بإمكان كبار المواطنين والمقيمين من مختلف الجنسيات الاتصال بمركز الاتصال التابع لهيئة تنمية المجتمع على الرقم 8002121 ومن ثم سيتم تحويلهم إلى مركز القيادة والسيطرة في شرطة دبي لأخذ بياناتهم، مشيرة إلى أن الخدمة ستساهم في تعزيز القدرة على توفير احتياجاتهم من رعاية طبية أو معقمات أو أدوات صحية أو مواد غذائية خلال هذه الفترة بالتعاون مع الجهات المختصة.

- مل -

وام/أحمد البوتلي