الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 9:47:21 ص

" اتحاد الإمارات للرياضات البحرية " يشيد بنجاح الفعاليات عقب إسئناف النشاط الرياضي

  • الاتحاد الدولي للسباقات البحرية: مكانة رائدة للإمارات على خريطة الرياضات البحرية
  • "الفيكتوري تيم" يشارك في جائزتي شيامين والصين
  • " اتحاد الإمارات للرياضات البحرية " يشيد بنجاح الفعاليات عقب إسئناف النشاط الرياضي

دبي في 14 أكتوبر / وام / أشاد مجلس إدارة اتحاد الإمارات للرياضات البحرية بالنجاح الفني والتنظيمي الذي صاحب الفعاليات البحرية بعد قرار استئناف النشاط الرياضي في الدولة وعودة الحياة إلى طبيعتها بعد تداعيات جائحة كورونا -كوفيد 19.

وأثني حريز المر محمد بن حريز رئيس اتحاد الإمارات للرياضات البحرية على جميع الأندية البحرية لجهودها الكبيرة واستعدادها للعودة إلى تنظيم الفعاليات والالتزام التام بالإجراءات الإحترازية الصادرة من الجهات المسؤولة.

كانت الرياضات البحرية قد سجلت عودة موفقة منذ انتهاء فترة التعقيم الوطني عبر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية الذي نظم أسبوعا رياضيا بحريا نهاية شهر يونيو ثم سباق القوارب الشراعية المحلية 22 قدما ..

فيما أقام نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية حدثين الأول منافسات الجولة الثالثة من بطولة الإمارات الفلاي بورد والثاني ماراثون الدراجات المائية.

و قال حريز المر محمد بن حريز إنه بفضل الله ثم جهود المسئولين والقائمين على الأندية حققت الفعاليات نجاحا كبيرا وتميزت بالإلتزام الكامل بالاشتراطات و المعايير و الإجراءات الاحترازية وفق برتوكول الهيئة العامة للرياضة والجهات المسؤولة.

و حرص مجلس إدارة اتحاد الإمارات للرياضات البحرية وطبقا لتوجيهات الهيئة العامة للرياضة على إيفاد مندوبين عن الاتحاد لمتابعة الأحداث والوقوف على تطبيق الإجراءات الاحترازية والاشتراطات الخاصة بمواجهة جائحة كورونا -كوفيد 19 في الأحداث والبطولات والسباقات البحرية المختلفة.

و أشادت مهرة فلكناز أمين عام الاتحاد بالنجاح الفني و التنظيمي الذي صاحب فعاليات الجولة الثالثة من بطولة الإمارات للفلاي بورد والجولة الرابعة من منافسات ماراثون الإمارات للدراجات المائية التي جرت في العاصمة باستضافة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية.

كما أشادت " فلكناز " بمنافسات سباق الجولة الأولى من بطولة دبي للقوارب الشراعية المحلية 22 قدما التي نظمها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية كأول نشاط جماعي يتوافق ومعايير الإجراءات الاحترازية حيث جرت بسلاسة وشهدت تفهما وإدراكا من الجميع لتحمل المسؤولية والعمل معا على تحقيق المصلحة العامة.

و حول ماراثون الدراجات المائية قالت إن مشاركة 39 متسابقا في الحدث يعكس مدي الشعبية الكبيرة لهذه الرياضة والقاعدة الكبيرة لممارسيها في الدولة منوهة إلى أن تعدد الفئات في هذه الجولة زاد من حماس المشاركين و أكسب البطولة بعدا فنيا جيدا و استقطب اهتماما جماهيريا عريضا .

وام/مبارك خميس/عاصم الخولي