الخميس 21 أكتوبر 2021 - 6:26:57 م

القيادات الحكومية في عجمان تناقش التقدم المحرز في خطة الامارة 2030

  • القيادات الحكومية في عجمان تناقش التقدم المحرز في خطة الامارة 2030
  • القيادات الحكومية في عجمان تناقش التقدم المحرز في خطة الامارة 2030

عجمان في 27 سبتمبر / وام/ نظمت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بعجمان لقاء القيادات الحكومية في الإمارة لمناقشة التقدم المحرزفي خطة عجمان 2030 ومواصلة تطويرها بإشراك أصحاب المصلحة من الجهات الحكومية والقطاع الخاص والعام.

وأكد سعادة الدكتور سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي بعجمان بأن القيادة الرشيدة في حكومة عجمان حريصة على مواكبة المتغيرات العالمية ومواءمة التوجهات الاتحادية لدعم جهود الدولة في تحقيق مكتسبات جديدة على كافة الأصعدة والمجالات.

وأضاف الدكتور المطروشي أن حكومة عجمان تعمل خلال المرحلة الحالية على تطوير مخطط استراتيجي لإمارة عجمان يغطي الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية مسترشدةً بالمنهجيات الجديدة في العمل الحكومي التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ليؤكد أن حكومة الإمارات أصبحت نموذجا متفردا للحكومات الحديثة عالميا وفكرا ملهما للرؤى المستقبلية.

وتعمل حكومة عجمان على تطوير خطة مبنية على تقييم استراتيجي شامل بما في ذلك مراجعة الأداء الحالي وتحليل المزايا التنافسية والتحديات والفرص في الإمارة إضافةً إلى قياس وتحليل الاتجاهات الكبرى الرئيسة التي تشكل ملامح المنطقة والعالم .

واضاف أنه تم التركيز على أربعة محاور رئيسة في الخطة تشمل: محور الاقتصاد ومحور المجتمع ومحور المدينة ومحور الحكومة سيتم العمل عليها وفق ومنهجيات مرنة تخدم طموحات الحكومة المستقبلية.

واستعرض اللقاء نظام أتمتة تقرير الأداء الاستراتيجي على القيادات الحكومية والذي يهدف إلى توفير قراءات آنية للمؤشرات بصورة تفاعلية وبيانات دقيقة ذات جودة عالية ستساهم في تحسين عمليات المتابعة وعرض النتائج بأساليب وأدوات مبتكرة كما سيساهم النظام في دعم وتعزيز مبادئ الشفافية والمشاركة التي تتبناها الحكومة.

وجاء اللقاء ضمن سلسلة ومراحل عمل الحكومة على تطوير خطة عجمان 2030 المتوائمة مع استراتيجيات التنمية الوطنية والاستراتيجيات القطاعية الوطنية والتطلعات العالمية لدولة الإمارات العربية المتحدة ودعم مكانة الدولة في المؤشرات العالمية والتي ستتضمن مجموعة من ورش العمل وجلسات العصف الذهني للقيادات الحكومية والخبراء الاستراتيجيين خلال المرحلة القادمة.

وام/إسلامة الحسين