الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 2:19:35 م

150 من الجوالة والشباب يشاركون في انطلاق المخيم الكشفي العالمي "جوتا جوتي"

  • 150 من الجوالة والشباب يشاركون في انطلاق المخيم الكشفي العالمي "جوتا جوتي"
  • 150 من الجوالة والشباب يشاركون في انطلاق المخيم الكشفي العالمي "جوتا جوتي"
  • 150 من الجوالة والشباب يشاركون في انطلاق المخيم الكشفي العالمي "جوتا جوتي"
  • 150 من الجوالة والشباب يشاركون في انطلاق المخيم الكشفي العالمي "جوتا جوتي"

الشارقة في 14 أكتوبر / وام / انطلق اليوم المخيم الكشفي العالمي /جوتا جوتي/ من مقر الجامعة القاسمية بالشارقة ويستمر حتى 17 أكتوبر الجاري بمشاركة ما يزيد عن 150 جوالا وشابة من جوالة الجامعات في الدولة.

ويعد "الجوتا جوتي" الحدث الكشفي الرقمي الأكبر في العالم حيث يشارك فيه ما يزيد عن 2 مليون من الكشافة من 171 دولة حول العالم حيث سيتم خلال الحدث التعريف ببرنامج وأنشطة المخيم والعمل على تركيب محطات الإتصالات اللاسلكية والتدريب على كيفية تشغيلها والتواصل عليها لتبدأ غدا عمليات الإتصال مع الكشافة من جميع أنحاء العالم.

وأكد الدكتور عواد الخلف مدير الجامعة القاسمية - في كلمته الافتتاحية - اهتمام الجامعة القاسمية بالتواجد في الفعاليات الكشفية المختلفة ومنها المخيم الكشفي العالمي الذي يقام مباشرة عبر الانترنت والذي اعتادت الجامعة المشاركة به منذ تأسيس عشائر الجوالة بالجامعة اقتداء بصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي يعد الكشاف الأول حيث انخرط سموه في الحركة الكشفية منذ دخولها للدولة في 1954 كما أن سموه يحرص على إقامة لقاء دولي للكشافة يشارك به مع أبنائه من الكشافة من جميع أنحاء العالم.

من جانبه قال سعادة خليل رحمة الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات : نعود اليوم مرة أخرى لممارسة الأنشطة الميدانية للمخيم الكشفي العالمي ..مشيرا إلى أن النسخة الحالية لبرنامج المخيم الكشفي العالمي صبغتها عالمية حيث سيتم تنظيم العديد من الفعاليات إلى جانب التواصل مع الكشافة من كندا وأمريكا وأذربيجان وسلطنة عمان ومصر في جلسة حوارية تحت عنوان "الكشفية وأهداف التنمية المستدامة" يديرها ويشارك فيها الشباب لننطلق يوم بعد غد مع الظهور الاستثنائي للمخيم العالمي من قلب إكسبو 2020 دبي.

يشار إلى أن المخيم الكشفي العالمي يمارس خلاله الشباب هواياتهم ويتعرفوا على أصدقاء جدد من جميع أنحاء العالم ويكتشفوا فيها القضايا التي تشغل الشباب ليكونوا جزءا من صناعة التغيير للأفضل في مجتماعتهم المحلية.

وام/بتول كشواني/مصطفى بدر الدين