الأربعاء 01 ديسمبر 2021 - 7:37:29 م

برعاية منصور بن زايد.. انطلاق أسبوع أبوظبي للزراعة و الأمن الغذائي الأحد المقبل

  • برعاية منصور بن زايد.. انطلاق أسبوع أبوظبي للزراعة و الأمن الغذائي الأحد المقبل
  • برعاية منصور بن زايد.. انطلاق أسبوع أبوظبي للزراعة و الأمن الغذائي الأحد المقبل
  • برعاية منصور بن زايد.. انطلاق أسبوع أبوظبي للزراعة و الأمن الغذائي الأحد المقبل
الفيديو الصور

من هدى الكبيسي.

أبوظبي في 17 نوفمبر/ وام / تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تنطلق النسخة الأولى من "أسبوع أبوظبي للزراعة والأمن الغذائي" خلال الفترة من 21 إلى 25 نوفمبر الحالي في مركز أبوظبي للمعارض.

و قال سعادة مبارك علي المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الزراعية في تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام" إن الهيئة تنظم خلال الأسبوع عددا من الفعاليات والأنشطة المختلفة منها "معرض الثروة الحيوانية" ومعرض "الأجريثون" وهو خاص بالشركات التي تعرض من خلاله المعدات والتكنولوجيا الحديثة الخاصة بالزراعة إضافة إلى " معرض تربية النحل" الذي يناقش من خلال ورش العمل مواضيع منها طرق تربية النحل وطرق تصنيع أجهزة جمع سم النحل واختبار أنواع العسل المختلفة.

فيما أكد المنصوري خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم بمقر الهيئة بهذه المناسبة أن هناك اهتماما خاصا بتربية النحل وتتبنى الهيئة مشروعا تنمويا خاصا لتطوير وتنمية تربية نحل العسل في إمارة أبوظبي يستند إلى إجراء الدراسات والأبحاث اللازمة لتطوير الأساليب والممارسات المتبعة في تربية النحل و اختبارها و يركز على تحسين السلالة الإمارتية خاصة ملكات النحل التي وصل عددها إلى 2000 نحلة.

ونوه إلى المشروع يدعم مربي النحل وإنتاج العسل وتحفيز المزيد من المربين لتعزيز كفاءة واستدامة هذا القطاع الحيوي وذلك استناداً إلى أن تربية النحل وإنتاج العسل يمثل أحد جوانب التنمية الزراعية المستدامة ومنظومة الأمن الغذائي.

وقال إنه سيتم خلال الأسبوع الذي يشارك فيه نخبة من الخبراء والفنيين والأكاديميين المختصين في الزراعة و الأمن الغذائي من مختلف دول العالم تنظيم الكثير من الفعاليات التي تخدم الاستدامة الزراعية و نظم الأمن الغذائي إلى جانب مناقشة الكثير من الأوراق البحثية التي تتناول المجالات المختلفة في قطاع الزراعة سواء كانت في الشق النباتي أو الحيواني أو الدواجن أو النحل.

و أضاف : " نهدف من خلال هذا الأسبوع إلى دعم استدامة القطاع الزراعي ونقل التكنولوجيا الحديثة للمزارعين والحصول على أخر المستجدات التكنولوجية التي من شأنها دعم استدامة القطاع الزراعي و تعزيز منظومة الامن الغذائي .. ودعا زيارة المعرض للتعرف على آخر المستجدات وحضور المحاضرات والورش التوعوية التي تتناول الكثير من التحديات التي نواجهها في القطاعات المختلفة.

وأكد أن إقامة فعاليات أسبوع أبوظبي للزراعة و الأمن الغذائي تعكس قدرة إمارة أبوظبي ونجاحها في التعافي من تأثيرات جائحة كوفيد 19 وعودة الحياة لطبيعتها بفضل جهود الحكومة الرشيدة في التصدي للجائحة منذ وقت مبكر.

و يحفل "أسبوع أبوظبي للزراعة والأمن الغذائي" بكثير من الفعاليات التي تشمل إطلاق "مؤتمر أبوظبي للسلامة والأمن الغذائي" بالشراكة مع "المنتدى العالمي للأمن الغذائي" وحفل توزيع جوائز الزراعة المُستدامة وتكريم أصحاب الإبداعات المُعزّزة للابتكار في قطاعيْ الزراعة والغذاء.

من جهته أكد سعادة محمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات "وام" أهمية هذا الحدث لما يواجهه العالم من تحديات في الأمن الغذائي مشيراً إلى أن المشاركة الواسعة التي سيشهدها "أسبوع أبوظبي للزراعة والأمن الغذائي" دليل على الأهمية التي أصبح العالم يوليها لهذا الملف، وتحديداً بعد تفشي وباء كورونا المستجد.

و أوضح أن "وام" باعتبارها شريكاً إعلاميا للحدث ستسخّر جميع إمكاناتها للمساهمة في إنجاح الحدث اعلامياً وتقديم كل أشكال الدعم للهيئة لإبرازه خاصة وأن هذه نسخته الأولى وفي ظل كونه الأكبر من نوعه في المنطقة.

وقال خليفة جمعة الرميثي مدير دائرة الشؤون الحكومية في شركة سلال : " يسرنا المشاركة كراع شريك في معرض أسبوع أبوظبي للزراعة والأمن الغذائي 2021 والذي يشكل منصة بارزة تجمع كبرى المؤسسات المحلية والإقليمية المعنية بقطاع الزراعة والأمن الغذائي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ للتعرف على أحدث المنتجات والخدمات والابتكارات من جميع أنحاء دول العالم.

و أضاف :" تبرز أهمية المعرض باعتباره بيئة مثالية للمهتمين بالاستثمار في الأنشطة الزراعية والغذائية وعقد الشراكات والصفقات بين الشركات المحلية والإقليمية وتعزيز العلاقات التجارية في أمارة أبوظبي".

و أكد الرميثي تطلع الشركة من خلال رعايتها للمعرض إلى المضي قدماً نحو تحقيق رؤيتها في استدامة الغذاء الآمن للأجيال في الحاضر والمستقبل من خلال تعزيز سلسلة الإمداد الغذائي و ضمان استدامة المخزون الاحتياطي الاستراتيجي وتوفير منتجات غذائية طازجة وآمنة وصحية بشكل دائم لجميع أفراد المجتمع في دولة الامارات والاستفادة من الكفاءات المتميزة والتقنيات الزراعية المتقدمة التي تساهم في رفع كفاءة الإنتاج الزراعي المحلي .

يُشارك في الحدث أكثر من 400 عارض و شركة راعية فيما يُقدّم البرامج المُشتركة أكثر من 150 متحدثًا دوليًا وتجلب تحالفًا عالميًا من الشراكات الاستراتيجية التي ستقود إلى نجاح المُبادرة.

ويحظى هذا الحدث بدعم كلّ من "وزارة شؤون الرئاسة" و شركة سلال و " وزارة التغير المناخي والبيئة" إلى جانب دعم ورعاية من دائرة الطاقة و مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة و وكالة أنباء الإمارات و شركة إليت أغرو و الوطنية للأعلاف وشركة أي إن اتش بي وطيران الاتحاد وشركة اتصالات – الإمارات.

 

وام/هدى رجب/عبدالناصر منعم/عاصم الخولي