الأربعاء 01 ديسمبر 2021 - 7:53:41 م

صقر غباش: اعتماد اليونسكو "2 ديسمبر" يوما عالميا للمستقبل يجسد المكانة الدولية المرموقة التي تحظى بها الإمارات


أبوظبي في 25 نوفمبر/ وام / أكد معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي أن اعتماد منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" - بالإجماع - اليوم الوطني لدولة الإمارات الموافق الثاني من ديسمبر يوماً عالمياً للمستقبل، تحتفي فيه كافة دول العالم باستشراف مستقبلها التنموي، يجسد المكانة الدولية المرموقة التي تحظى بها دولة الإمارات، وريادتها في استشراف المستقبل وتبني وإعلاء قيم التسامح والتعايش والسلام، وحرصها الدائم على تحقيق مستقبل آمن ومستقر ومزدهر لشعوب المنطقة والعالم.

ورفع معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي بهذه المناسبة أسمى آيات التهنئة والتبريكات لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى شعب الإمارات.

وقال معاليه إن القادة المؤسسون وفي مقدمتهم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" سيظل سجلهم الحافل بالإنجازات ملهم لأجيال المستقبل عبر ما رسخوه من ثوابت وقيم أصيلة وسطروا تاريخا مشرقا وضع الإمارات في مصاف أفضل دول العالم.

وأشار معاليه إلى أن دولة الإمارات تمضي بخطى مدروسة نحو مستقبل مشرق واضعة نصب أعينها الاستثمار في بناء الإنسان الإماراتي وتمكينه وأمنه ورفاهيته وسعادته وريادته. حيث شهدت الدولة منذ تأسيسها تحولات عظيمة صنعتها الإرادة القوية والعزيمة المستدامة للقيادة الرشيدة التي تتجلى بإشراقة الحاضر وآفاق المستقبل.

وأعرب معاليه عن خالص التمنيات بأن يديم الله على الامارات، نعمة الأمن والاستقرار والسلام والازدهار وأن يحفظ قيادتها الغالية وشعبها الكريم، لتظل دائماً راية الوطن خفاقة عالية بشموخ وفخر في سماء العز والكرامة.

- مل -.

وام/عبدالناصر منعم