الأربعاء 17 أغسطس 2022 - 10:55:26 م

لجنة معالجة التوظيف تعالج 275 حالة في المنطقة الشرقية و255 في المنطقة الوسطى خلال العام الحالي


من بتول كشواني..

الشارقة في 28 نوفمبر/ وام / قال سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية في برنامج الخط المباشر الذي تبثه إذاعة الشارقة إن طلبات التوظيف التي وجهت بها لجنة معالجة طلبات التوظيف وتشترك فيها كل من دائرة الموارد البشرية ودائرة الخدمات الإجتماعية ودائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية في المنطقة الشرقية "خورفكان و كلباء و دبا الحصن".. بلغت خلال العام الجار 535 طلبا تم تعيين 275 منهم شكل الذكور منهم 240 والاناث 35 وكان نصيب مدينة خورفكان من التعيينات 118 منهم 110 للذكور و8 للاناث فيما بلغ عدد الذين تم تعيينهم في مدينة كلباء 129 شكل الذكور منهم 105 والاناث 24 وكان نصيب مدينة دبا الحصن 26 وظيفة منهم 23 للذكور و3 للاناث .

وأضاف " بلغت عدد الحالات التي تقدمت بطلبات التعيين في المنطقة الوسطى 255 طلبا موزعين على مدن "الذيد-المدام-مليحة-البطائح" تم ترشيح كل هذه الحالات من خلال المقابلات الوظيفية وذلك وفق للتخصص وحاجة الجهات الحكومية وتم تعيين كافة تلك الحالات في المشاريع المختلفة التي تم اطلاقها بالمنطقة مثل سفاري الشارقة – الضواحي الجديدة – الحدائق وكذلك وظائف التفتيش بالبلديات الموجودة بكل منطقة بالإضافة إلى إستيعاب باحثين عن عمل من غير تلك الجهات الحالات وفقا للتخصصات المطلوبة" وأوضح ابن خادم أن لجنة معالجة طلبات التوظيف التي وجه بإنشائها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة من أجل دراسة كافة طلبات التوظيف المسجلة بصندوق المعلومات بالدائرة وبالتنسيق مع الجهات المعنية تم تشكيل لجان فنية لبحث طلبات التوظيف وتوزيعها وفقاً للفئات المحددة من جانب سموه وبدأت اللجنة أعمالها في كل من المنطقة الوسطى والشرقية وتم الإنتهاء من حصر كافة الطلبات الإنسانية أو الإجتماعية.

وقال " كانت لها الأولوية في نظام المقابلات الوظيفية وفقاً للتخصص وحاجة الجهات الحكومية الطالبة للوظيفة وتقوم اللجنة حالياً باستكمال أعمالها لدراسة طلبات مدينة الشارقة".

وأكد أن توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة بإنشاء مشاريع جديده وإفتتاح أفرع للجهات الحكومية ودعم الجهات الحالية بوظائف إضافية ساهم في إستيعاب أكبر عدد من أبناء المنطقة الوسطى و الشرقية وتوظيفهم وهذا أعطانا فرصة كبيرة من أجل إستيعاب عدد كبير من أبناء المنطقة من أصحاب الحالات الإنسانية وذلك لتنوع الوظائف والتخصصات المتاحة لأبناء تلك المناطق وقد قامت اللجنة بدراسة طلبات التوظيف وحصر الحالات الإنسانية والتي هي بحاجة ماسة للوظيفة لرفع المستوى المعيشي.

وبالنسبة للخطة المستقبلية لإستيعاب الاعداد المتبقية من الطلبات قال ابن خادم.. إن توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة وسعيه في تطوير كل مدينة ومنطقة تابعة لإمارة الشارقة وإنشاء مؤسسات ومشاريع جديدة يجعلنا دائماً واثقين بأن هذه الإعداد المتبقية من الباحثين عن العمل سيتم توظيفهم في القريب العاجل إن شاء الله ونبشركم بأنه توجد حالياً بعض المشاريع التي سيتم الإنتهاء منها خلال ديسمبر المقبل ستستوعب عددا من هذه الحالات وأيضاً هناك مشاريع سيتم الإنتهاء منها خلال العام القادم وتم وضع موازنة لها بعد تحديد الوظائف المطلوبة ونأمل ضمن خطتنا أن يتم توظيف كافة الحالات مع انتهاء النصف الثاني من العام القادم.

كما أن أعمال اللجنة ستستمر في كل من المنطقة الوسطى والشرقية لرصد أي حالات جديدة للعمل على رفع مستوى العيش لأبناء الإمارة إلى مستوى العيش الكريم واللائق ضمن مشروع سلطان للعيش الكريم الذي يشمل كافة المجالات لابناء الإمارة.

وبالنسبة لغير الحالات الانسانية من الطلبات وإمكانية التعامل معها حاليا أم سيتم تأجيلها لحين الانتهاء من الحالات الانسانية.. قال ابن خادم " التوظيف ضمن مؤسسات حكومة الشارقة يتم وفق إجراءات وأنظمة محددة تعتمد على عدة أمور من أهمها حاجة المؤسسة للوظيفة والتخصص المطلوب لشغل الوظيفة ومن ثم إختيار الأنسب لشغل الوظيفة والذي تنطبق عليه كافة الشروط ودائرة الموارد البشرية ومن خلال المقابلات الوظيفية تم توظيف ما يزيد عن 1400 باحث وباحثة في العام الجاري سواء في القطاع الحكومي أو الخاص وبالتالي فإن التوظيف يشمل كل الفئات سواء أصحاب الحالات الإجتماعية والتي يكون لها الأولوية وفق التخصص وأيضاً الفئات من غير هذه الحالات.

وأضاف " بالتأكيد صندوق المعلومات بالدائرة يوجد به أعداد كبيرة من الباحثين عن عمل لكن توجد فئات من الصعب إيجاد فرص عمل لها في القطاع الحكومي بكل مؤسساته على سبيل المثال العمر حيث يوجد لدينا فئات تصل عمرها 45 سنة مثلاً وكان يعمل سابقا ولديه خبرة فمن الصعب إيجاد فرصة عمل لهذه الفئة في المؤسسات الحكومية الا في وظائف محدودة جداً وفي الغالب غير متوفرة كما أن شروط شغل الوظيفة والأنظمة وحاجة العمل لا يمكن أن تتقبل مثل هذه الفئة العمرية وبالتالي هذه الفئة والفئات الأخرى المشابهة يتم توجيهها إلى القطاع الخاص الذي تتوفر فيه الوظائف التي تشمل كل الفئات والدائرة تقوم بإجراء إتفاقيات مع شركائها من القطاع الخاص في سبيل جهودها لتوظيف أكبر عدد من الباحثين عن عمل.

وام/بتول كشواني/عبدالناصر منعم