الأحد 29 يناير 2023 - 1:33:09 م

موزة بنت مبارك : الشيخة فاطمة نبراس تهتدي به المرأة


أبوظبي في 13 ديسمبر / وام / أكدت الدكتورة الشيخة موزة بنت مبارك بن محمد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة مؤسسة المباركة أن جهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات" في دعم مسيرة المرأة وتمكينها محلياً وعربياً ودولياً ستظل إحدى التجارب العالمية البارزة على صعيد تاريخ المرأة.

وأضافت أن الرؤية الاستشرافية لسموها بشأن المرأة كانت سباقة في وضع المرأة في مكانتها اللائقة ومن هنا أطلقت سموها مبادرات واستراتيجيات ومشاريع تعزز من توجيهات القيادة الرشيدة بشأن المرأة ومستقبلها الوطني كشريكة رئيسية في بناء نهضة الوطن وتحقيق ريادته.

وأشارت - بمناسبة منح سمو "‎ أم الإمارات " جائزة الشخصية الأكثر تأثيراً في مجال حقوق المرأة لعام 2021، من المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، تحت رعاية الأمانة العامة لجامعة الدول العربية - إلى أن سموها حملت رؤية خلاقة لمستقبل مشرق للمرأة وذلك قبل عقود طويلة كانت فيها المرأة تعاني من التهميش والإهمال وعدم الإيمان بدورها في كثير من دول المنطقة والعالم، وفي الوقت الذي عاشت فيه المرأة هذه الحالة من الوهن والضعف ، وضعت أم الإمارات برؤيتها الخلاقة وإيمانها المطلق بدور المرأة وقدرتها على المشاركة الفاعلة في مسيرة العمل الوطني بصماتها على جبين التاريخ كرائدة للعمل النسائي محلياً واقليمياً ودولياً.

وأكدت حرص سموها على تحقيق التواصل مع المنظمات الدولية والجهات ذات العلاقة بالعمل النسائي في مختلف ربوع العالم ومدت جسور التواصل معهم تمكينا للمرأة في التعليم والعمل وخدمة المجتمع وبناء الأسرة، وتركت سموها عبر هذا التعاون الإقليمي والدولي رصيداً عالمياً دشنها رائدة بارزة من رواد العمل النسائي على الصعيد العالمي ، ونالت سموها التقدير والإمتنان العالمي الذي يجسد ما تكنه لها المنظمات الدولية ومختلف شعوب العالم من اعتزاز بتجربتها ودورها في دفع المرأة إلى صدارة المشهد في مجتمعاتها مبدعة ومتميزة ومبتكرة لدعم مسيرة التنمية الوطنية لدولها وشعوبها .

وأعربت الدكتورة الشيخة موزة بنت مبارك بن محمد آل نهيان عن الفخر دائمًا بجهود سمو أم الإمارات وعطائها الوطني والإعتزاز بكل تقدير تناله سموها على مختلف الصعد، مؤكدة أن سموها ستظل نبراسا تهتدي به المرأة في دفاعها عن حقوقها ونيل المكتسبات الحضارية التي تجعل منها ركيزة أساسية في بناء الأوطان.

وام/خاتون النويس/دينا عمر