الجمعة 09 ديسمبر 2022 - 5:51:22 ص

منصور بن محمد يرحّب بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي

  • منصور بن محمد يرحّب بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي
  • منصور بن محمد يرحّب بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي
  • منصور بن محمد يرحّب بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي

دورته السادسة عشرة تنطلق غدا الاثنين..

- منصور بن محمد يرحب بالمشاركين في "مؤتمر دبي الرياضي الدولي".

- سموه: "المؤتمر يعكس الريادة الإماراتية ومكانة دبي المتنامية في مضمار الرياضة العالمية".

- تكريم النجوم من أصحاب الإنجازات في جائزة "دبي جلوب سوكر" و"برج خليفة" يستضيف جلسة النجوم وحفل تكريم الأبطال.

دبي في 26 ديسمبر/ وام / رحب سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي بالمشاركين في الدورة السادسة عشرة من مؤتمر دبي الرياضي الدولي، العضو في "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"، والذي ينظمه مجلس دبي الرياضي.

كما رحب سموه بالمشاركين في حفل النسخة الثانية عشرة من جائزة "دبي جلوب سوكر" وهما الحدثان اللذان ستعقد أعمالهما مساء غد الاثنين تحت شعار "ملتقى العالم"، بفندق أرماني في "برج خليفة".

وأكد سمو رئيس مجلس دبي الرياضي أن مكانة دبي لا تلبث أن تتعزز على خارطة العالم الرياضية بسلسلة من الإنجازات النوعية، مع استضافة أهم وأكبر الفعاليات الدولية في العديد من اللعبات، في ضوء ما تمتلكه من بنية تحتية عالمية المستوى، في حين يمثل اهتمام القيادة الرشيدة بالقطاع الرياضي وتشجيع الإبداع فيه، مصدر إلهام لمؤتمر دبي الرياضي الدولي، الذي يشارك فيه كل عام نخب النجوم من المدربين واللاعبين وقيادات الاتحادات والأندية العالمية وصناع القرار في مجال اللعبة صاحبة الشعبية الجارفة.

وقال سموه.. " مؤتمر دبي الرياضي الدولي منصة عالمية للقاء نجوم اللعبة والقائمين عليها لبحث واقع ومستقبل كرة القدم، وكذلك اللقاء مع صناع القرار في مجال كرة القدم في الدولة وتكوين شبكة علاقات تسهم في تحقيق الاستفادة من التجارب الاحترافية الناجحة"، منوها سموه بأهمية الحدث في تأكيد الريادة الإماراتية في صنع مستقبل أفضل في مختلف المجالات بما فيها المجال الرياضي".

وأضاف سموه " حرصنا على توفير كافة مقومات النجاح لهذا الحدث المهم، واضعين نصب أعيننا النجاح المتحقق في الدورة الماضية حيث نظم المجلس الدورة الخامسة عشرة من المؤتمر والحادية عشرة من جائزة دبي جلوب سوكر بالحضور المباشر لجميع النجوم وبمشاركة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم وكبار نجوم اللعبة، وكنا سباقين على مستوى العالم في التنظيم لثقتنا بالإجراءات الاحترازية المتبعة وثقة العالم بنا وبقدراتنا على التعامل مع الموقف الاستثنائي الذي يشهده العالم، واليوم نواصل المسيرة لنحافظ على المكانة المتميزة لهذا الحدث الذي ولد في دولة الإمارات ووصل إلى الصدارة العالمية".

وتنطلق في الساعة السابعة مساء غد الاثنين فعاليات مؤتمر دبي الرياضي الدولي، تليه مراسم تتويج الفائزين في "جائزة دبي جلوب سوكر"، حيث يتواجد نجوم الكرة العالمية من أشهر اللاعبين والمدربين من النجوم الذين تركوا بصماتهم وحققوا إنجازات كبرى مع منتخباتهم وأنديتهم بحضور كبار الشخصيات الرياضية في دولة الإمارات والعالم.

وتتوجه أنظار المعنيين بكرة القدم العالمية وجماهيرها الواسعة الى دبي في مثل هذا الوقت من كل عالم لمتابعة لقاء النجوم في المؤتمر وكذلك تكريم نجوم العالم من أصحاب الإنجازات في مختلف الفئات من خلال حفل جوائز "دبي جلوب سوكر"، ويستضيف المؤتمر هذا العام نخبة جديدة من هؤلاء النجوم الذين تابع الملايين إنجازاتهم في الملاعب العالمية عبر الشاشات، وسيتم الاحتفاء بالمتميزين منهم في نطاق "برج خليفة" الذي يمثل رمز الإنجاز والإبداع الإماراتي.

وسيبدأ المؤتمر بجلسة تجمع اثنين من أهم نجوم كرة القدم العالمية حاليا وهما: روبرت ليفاندوفيسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني، وقائد منتخب بولندا، و كيليان مبابي، نجم منتخب فرنسا ونادي باريس سان جيرمان و أهم مهاجم شاب في العالم حاليا الفرنسي في جلسة حوارية، حيث لم يسبق أن اجتمع اللاعبان في أية جلسة حوارية من قبل ليواصل بذلك المؤتمر تقديم الجديد في كل دورة.

وكان المؤتمر سباقا في جمع أهم النجوم وخاصة من المهاجمين في جلسة واحدة حيث اجتمع كرستيانو رونالدو مع روبرت ليافندوفيكسي والحارس السابق ايكر كاسياس في جلسة حوارية خلال دورة العام الماضي، كما اجتمع كرستيانو رونالدو قبلها مع اليساندرو دلبيرو نجم يوفنتوس ومنتخب إيطاليا حينها، وجلسة جواو فيلكس ولوكاكو، وغيرها الكثير من الجلسات.

ويسعى مجلس دبي الرياضي دائما في مؤتمر دبي الرياضي وغيره من المناسبات والفعاليات لتقديم نجوم اللعب والتدريب وصناع القرار من الأندية العالمية والاتحادات الدولية لتسليط الضوء على أهم المحطات في مشوارهم الاحترافي الناجح والكشف عن أسلوبهم وفلسفتهم في مواجهة التحديات وبناء الشخصية الناجحة التي تجمع بين الموهبة والمهارة والروح القتالية والقدرة على تحقيق الإنجازات لأنديتهم ولأوطانهم، لنشر هذه الثقافة بين أوساط لاعبينا وتقديم صورة حقيقية لكيفية صناعة البطل والمشوار الذي يقطعه اللاعبون العالميون للوصول الى منصات التتويج.

وتسلط الجلسة الضوء على أفكار وآراء النجمين العالميين في الكثير من القضايا التي تتعلق بكرة القدم العالمية سواء من ناحية بناء اللاعب من البداية حتى الوصول للقمة، وكذلك بناء الفرق الناجحة أو كيفية تعامل اللاعبين المحترفين من الطراز العالمي الأول مع التحكيم والوسائل الحديثة المستخدمة في عالم كرة القدم.

وسيتم تكريم الرياضيين الفائزين في فئات الجائزة بناء على نتائج التصويت الذي شارك فيه المختصون وأكثر من 5 ملايين مشجع من حول العالم. ويترقب الجميع الكشف عن هوية الفائزين الذين سيتم تكريمهم على منصة الحدث.

وانتهى التصويت في فئة أفضل لاعب لعام 2021 بتقدم كريم بنزيم وروبرت ليفاندوفسكي وكيليان مبابي و ليونيل ميسي و كريستيانو رونالدو و محمد صلاح، علما أن ترتيب الأسماء لم يتم وفق عدد الأصوات الذي سيعلن عنه فقط يوم الحفل.

كما يتنافس نفس اللاعبين للفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم لدى المشجعين عبر منصة "تيك توك" لعام 2021.

وفي فئة أفضل فريق رجال لعام 2021 انحصرت المنافسة بين الأهلي المصري والهلال السعودي وأتلتيكو مدريد وتشيلسي وفلامينجو البرازيلي ومانشستر سيتي، وكل منهم أحرز إنجازات مهمة خلال الموسم الماضي والعام الجاري ويمتلك قاعدة جماهيرية كبيرة من المشجعين في مختلف دول العالم الذي صوتوا له ويطمحون في تتويجه بلقب الجائزة العالمية.

وضمت فئة أفضل منتخب وطني لعام 2021 منتخبات الأرجنتين والبرازيل وفرنسا وإيطاليا والمغرب حيث يمتلك كل منهم إنجازات ونجوما من الطراز العالمي وقاعدة واسعة من المشجعين الذين يسعون جميعا لترجيح كفة منتخبهم والاحتفال بتحقيقه إنجازا جديدا على مستوى الجوائز العالمية.

وسيكون أهم اللاعبين في مختلف خطوط اللعب حاضرين فإلى جانب أفضل لاعب في العالم والذي انحصر بين أهم المهاجمين في العالم، ستكون هناك جائزة لأفضل هداف، كما يتنافس أقوى المدافعين للفوز بجائزة أفضل مدافع لعام 2021 حيث بلغ المرحلة الأخيرة من التصويت لاختيار الفائز كل من: ترينت ألكسندر أرنولد من ليفربول و سيزار أزبيليكويتا و أنطونيو روديجر من تشيلسي و ليوناردو بونوتشي و جورجيو كيليني من يوفنتوس و روبين دياز من مانشستر سيتي.

وانحصر التنافس للفوز بجائزة أفضل مدرب لعام 2021 بين ديدييه ديشان مدرب منتخب فرنسا وهانسي فليك لإنجازه مع منتخب ألمانيا وبايرن ميونيخ و بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي و روبرتو مانشيني مدرب منتخب إيطاليا و ليونيل سكالوني مدرب منتخب الأرجنتين و توماس توخيل مدرب تشيلسي.

ويتواصل تكريم أصحاب الإنجازات الإدارية المميزة حيث يتنافس للفوز بجائزة أفضل مدير رياضي لعام 2021 كل من بييرو أوسيليو و لويس كامبوس و بيجيريستين موجيكا و روبرتو أولابي و مارك أوفرمارس.

وتتضمن جائزة "دبي جلوب سوكر" التنافس في العديد من الفئات التي تم التصويت عليها على مستوى العالم، والتي تضم فئات فردية وأخرى للفرق وفئات إدارية، فضلا عن تكريم أفضل مسيرة لاعب والتي سيتم الإعلان عن الفائزين فيها خلال الحفل.

- مل -.

وام/عبدالناصر منعم