الخميس 18 أغسطس 2022 - 12:01:46 م

نادي دبي لسباق الخيل يخصص الأمسية السابعة للاحتفاء بمبادرة /#وجهات_دبي/


- راشد بن دلموك: مضمار "ميدان" من المعالم الرياضية والسياحية المميزة في عالم الفروسية على المستوى الدولي.

...............................

دبي في 30 ديسمبر / وام / أعلن نادي دبي لسباق الخيل عن تخصيص الأمسية السابعة التي يستضيفها مضمار ميدان العالمي في الأول من يناير 2022، للاحتفاء بمبادرة /#وجهات_دبي/ الهادفة إلى الترويج لجميع فعاليات ومناطق دبي السياحية.

وتأتي هذه الخطوة في إطار دعم المبادرة التي تم إطلاقها في منتصف الشهر الماضي عملاً برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، لتعزيز جاذبية الإمارات وتوجيهات سموه بجعل دبي المدينة الأفضل للعيش في العالم.

وستضم الأمسية الأولى في العام الجديد، سبعة أشواط مهمة من المتوقع أن تشهد مشاركة مميزة، منها السباق التحضيري لتحدي 1000 غينيز الإماراتي، فيما تتجاوز القيمة الإجمالية للجوائز المالية، 800 ألف درهم، وستقوم إدارة نادي دبي لسباق الخيل بتسمية كل شوط باسم أحد الوجهات السياحية في دبي، بداية بشوط الخيول العربية الذي يحمل اسم "متحف الاتحاد" و شوط "برواز دبي" المخصص أيضاً للخيول العربية، بينما تبدأ أشواط الخيول المهجنة الأصيلة بشوط "الجداف مايل مقدم من متحف المستقبل" تليه أربعة سباقات تحمل أسماء لوجهات سياحية في دبي مثل "عين دبي" و "برج العرب" و "برج خليفة" و ختاماً بشوط "نخلة جميرا".

وفي هذا السياق، أكد الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، رئيس مجلس إدارة نادي دبي لسباق الخيل، أن دعم مبادرة /#وجهات_دبي/ ضمن أمسية سباقات النادي، يأتي انسجاماً مع الجهود الرامية إلى تعزيز مكانة الإمارات ودبي ضمن أفضل الوجهات السياحية في العالم، بما يتوافق مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، لترسيخ مكانة دولة الإمارات ودبي على خارطة السياحة العالمية.

وأضاف أن الريادة العالمية لدبي في مجال الفروسية، ساهمت في أن تكون مقصداً رياضياً وسياحياً متفرداً، ما يترجمه الحضور السنوي لمختلف الأحداث والأنشطة الرياضية التي تحتضنها الإمارات ودبي أبرزها كأس دبي العالمي، لافتاً إلى أن مضمار ميدان لسباقات الخيل، يعتبر واحداً من وجهات دبي المميزة بصفته من أكبر وأرقى الصروح الرياضية العالمية التي تستقطب الآلاف من الزوار سنوياً من مختلف أنحاء العالم لمتابعة الفعاليات والسباقات التي يحتضنها المضمار العالمي على مدار الموسم.

وأوضح الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، أن الجهود مستمرة في منظومة العمل لتحقيق رؤية وأهداف القيادة الرشيدة من خلال المبادرات الوطنية والتنموية، ومن بينها مبادرة /#وجهات_دبي/ التي تعد من المبادرات السياحية الرائدة خاصة في ظل ما تتمتع به دبي من وجهات متميزة ومعالم فريدة تخطى بشهرة عالمية، بفضل رؤية تسابق الزمن من قائد نهضتها الحديثة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لتصبح دبي ضمن أفضل مدن العالم وأكثرها جمالاً بفضل رؤية سموه الثاقبة التي قادت إلى تحقيق العديد من الإنجازات العالمية.

ويعتبر مضمار ميدان من أبرز الوجهات الرياضية والسياحية في دولة الإمارات ودبي، حيث يشتمل المضمار على منصة رئيسة بطول 1.6 كلم، تتسع لحوالي 60 ألف متفرج، ويحتوي على احدى أكبر شاشات عرض في العالم، مثبتة على أرض المضمار قبالة المنصة الرئيسة، التي يبلغ طولها 100 متر، إذ تتيح المجال لمتابعي السباق من على المنصة الرئيسة لمشاهدة سباقات الخيل ومتابعة تفاصيل السباق بوضوح.

ويستقطب مضمار ميدان العديد من المشاركين والزوار من داخل الدولة وخارجها في موسمه الحافل بالعديد من السباقات والبطولات، أبرزها كرنفال كأس دبي العالمي وأمسية "سوبر ساترداي" الشهيرة في ختام الكرنفال إضافة إلى الحدث الأبرز عالمياً في عالم الخيل وهو "كأس دبي العالمي" الذي يستقطب نخبة الخيول والفرسان من مختلف قارات ودول العالم.

- مل -

وام/دينا عمر