الأحد 22 مايو 2022 - 5:38:49 م

جامعة الإمارات تستعد للمشاركة في أسبوع "الإمارات تبتكر 2022"


العين في 28 يناير / وام / تواصل جامعة الإمارات العربية المتحدة استعداداتها للمشاركة في أسبوع "الإمارات تبتكر 2022" خلال فبراير المقبل، وذلك عبر تجهيز العديد من الفعاليات والأنشطة التي تواكب التوجهات الحكومية في ترسيخ ثقافة الابتكار، وتعزيز المُشاركة المجتمعية في ابتكار تجارب ومبادرات مُستقبلية يتمّ توظيفها في دعم الاستراتيجية الوطنية على مدار الخمسين عاماً المقبلة.

وقالت الدكتورة خولة الكعبي، الرئيس التنفيذي للابتكار في جامعة الإمارات العربية المتحدة: "نعتزّ جميعاً بأن الابتكار والإبداع في الإمارات أصبح أسلوب حياةٍ ومحوراً وطنياً ترتكز عليه خطط وتوجّهات الدولة المُستقبلية ..ومواكبة لإعلان حكومة دولة الإمارات عن تنظيم فعاليات "الإمارات تبتكر 2022" خلال شهر فبراير، بمشاركة الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية، والقطاع الخاص والمؤسسات الأكاديمية".

وأضاقت: "يُسعدنا أن تُشارك جامعة الإمارات العربية المتحدة في هذا الحدث الوطني من خلال إطلاق وتنفيذ وتنظيم حوالي 80 فعالية ومبادرة لإنتاج وإفراز أفكار مبتكرة ونوعية مُنفردة على مستوى الدولة".

وأوضحت الدكتورة خولة: "نهدف في جامعة الإمارات العربية المتحدة إلى بناء نظام تعليمي رفيع المستوى قائم على البحث العلمي والابتكار، فالعلم أساس لتقدّم الأمم وتطوّرها ..وأهم استثمار لدينا يكمن في إعداد أجيال المستقبل القادرة على مواكبة التحوّلات الاقتصادية العالمية عبر الابتكار والبحث والتطوير، وتتمتّع بروح الريادة والإبداع والمسؤولية والطموح لتُسهم في تعزيز مُكتسبات الدولة وإنجازاتها، ودعم طموحاتها في الوصول إلى مراكز مُتقدّمة في مؤشرات ممارسة الأعمال والتنافسية العالمية والابتكار وريادة الأعمال والتنمية والتركيز على البحث والتطوير".

واختتمت تصريحها بالقول: "يُعدّ أسبوع الابتكار فرصةً للاحتفاء بالمبتكرين تقديراً لإبداعاتهم وابتكاراتهم التي مما لاشكّ فيه بأنها ستُسهم في تعزيز منظومة الابتكار بالجامعة والدولة على حدٍّ سواء ..ونتطلّع على الدوام إلى ترجمة هذه الابتكارات والإنجازات إلى واقعٍ ملموسٍ يُسهم في نهضة المجتمعات وبناء الأوطان، وإلى استمرارية التميّز والعمل على البحث العلمي محلياً، إقليمياً وعالمياً".

وام/علي سالم/رضا عبدالنور