الأحد 03 يوليو 2022 - 1:01:31 ص

اختتام أعمال "بريك بلك الشرق الأوسط" 2022 بدبي

  • اختتام أعمال "بريك بلك الشرق الأوسط" 2022  بدبي
  • اختتام أعمال "بريك بلك الشرق الأوسط" 2022  بدبي
  • اختتام أعمال "بريك بلك الشرق الأوسط" 2022  بدبي

دبي في 2 فبراير/ وام / اختتمت اليوم أعمال مؤتمر ومعرض "بريك بلك الشرق الأوسط" الحدث الأكبر في المنطقة المخصص لقطاع شحن البضائع السائبة والمعدات الثقيلة للمشاريع الكبرى، والذي عقد برعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية دورته لعام 2022.

وشهد اليوم الثاني من الحدث زيارة معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية حيث قام بجولة شملت استعراض أهم المنصات للجهات والشركات القيادية في القطاع ما يؤكد على دور هذا الحدث الضخم في توفير الفرص لتطوير قطاع شحن البضائع السائبة ومعدات المشاريع الضخمة.

كما شهد المؤتمر والمعرض مشاركة قياسية من الشركات إضافة إلى حضور عدد كبير من المسؤولين ونخبة من الخبراء والمختصين والقيادات النسائية في القطاع.

وتضمن اليوم الثاني جلسات في عدة موضوعات حيوية منها "جودة حياة البحارة" "لمحة شاملة حول سلسلة الإمداد والتوريد" و"نظرة عامة على مشاريع الشرق الأوسط" إلى جانب دراسة حالة حول مشروع قطار الاتحاد فضلا عن تسليط الضوء على الفرص المتاحة في غرب إفريقيا.. كما شهد اليوم الختامي تنظيم مبادرتي "بريك بلك الشرق الأوسط" الرئيستين هما؛"ملتقى النساء العاملات بقطاع الشحن البحري" و"يوم التعليم".

وقال معالي سهيل المزروعي " إنه لضمان استفادة قطاع شحن البضائع السائبة ومعدات المشاريع من جميع الإمكانات المتاحة يجب على جميع المعنيين مواجهة التحديات الحالية والاستعداد لتخطي عقبات أخرى في المستقبل والطريقة الأكثر فعالية من خلال البحث عن الحلول وتطوير الأفكار الجديدة لتطوير الصناعة".. موضحا أن دولة الإمارات نجحت في إحداث تغييرات جذرية في هذا القطاع من خلال التركيز على الابتكار وتحقيق النمو والاستثمار في ضمان سلاسة العمليات.

ويركز "بريك بلك الشرق الأوسط" بشكل خاص على المساواة بين الجنسين في قطاع شحن البضائع السائبة ومعدات المشاريع وسلط "ملتقى النساء العاملات بقطاع الشحن البحري" هذا العام الضوء على الحاجة إلى سد الفجوة بين الجنسين من خلال التركيز على الكفاءات الضرورية للمرأة للنجاح والتميز في مختلف بيئات العمل والمهارات اللازمة للنجاح في المشاريع التجارية.

وشاركت قيادات نسائية من القطاعين الحكومي والخاص في حلقات نقاشية ألهمت المختصين الطموحين وشجعتهم على إعادة صياغة مستقبل قطاع شحن البضائع السائبة ومعدات المشاريع.

من جانبها ذكرت ليزلي ميريديث مديرة التسويق في "بريك بلك" للفعاليات والإعلام أنه لطالما حقق "ملتقى النساء العاملات بقطاع الشحن البحري" نجاحا كبيرا في دورات "بريك بلك الشرق الأوسط" السابقة وهذا العام استقطب الملتقى عددًا كبيرًا من النماذج النسائية الناجحة اللواتي تحدثن عن المهارات والكفاءات المطلوبة لتولي المناصب القيادية.

وتضمنت مبادرة "يوم التعليم" في "بريك بلك الشرق الأوسط" جلستين.. ناقشت الجلسة الأولى موضوع تمكين الجيل المقبل من المهنيين في قطاع شحن البضائع السائبة ومعدات المشاريع حيث تطرقت إلى مبادرات القطاعين الحكومي والخاص لتمكين الجيل الجديد من المتخصصين في القطاع .. فيما ناقشت الجلسة الثانية فرص التدريب حيث جمعت أهم المعنيين لتسليط الضوء على أبرز فرص التدريب المتاحة للطلاب في هذا القطاع.

من جانبه قال الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري.. " نهدف من خلال الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فرع الشارقة إلى دعم قطاع الخدمات اللوجستية في منطقة الشرق الأوسط من خلال التركيز على التعليم والتدريب".

وقال بن بلامير مدير الفعاليات في "بريك بلك الشرق الأوسط".. إن أعمال المؤتمر والمعرض قد شهدت هذا العام مشاركة واسعة من مختلف أنحاء العالم بزيادة ملحوظة في أعداد المشاركين معربا عن سعادته باستضافة وفود بارزة تمثل عددا من أهم الشركات والمؤسسات العالمية.

وام/منيرة السميطي/عوض المختار/عبدالناصر منعم