الثلاثاء 05 يوليو 2022 - 12:59:11 ص

راشد بن حميد النعيمي: النجاح التنظيمي ليس غريبا على أبوظبي صاحبة البصمة الكبيرة على "مونديال الأندية"

  • راشد بن حميد النعيمي: النجاح التنظيمي ليس غريبا على أبوظبي صاحبة البصمة الكبيرة على "مونديال الأندية"
  • راشد بن حميد النعيمي: النجاح التنظيمي ليس غريبا على أبوظبي صاحبة البصمة الكبيرة على "مونديال الأندية"
  • راشد بن حميد النعيمي: النجاح التنظيمي ليس غريبا على أبوظبي صاحبة البصمة الكبيرة على "مونديال الأندية"
  • راشد بن حميد النعيمي: النجاح التنظيمي ليس غريبا على أبوظبي صاحبة البصمة الكبيرة على "مونديال الأندية"

أبوظبي في 4 فبراير/ وام/ أبدى الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم ، رئيس اللجنة العليا المنظمة لكأس العالم للأندية "الإمارات 2021"، سعادته بالنجاح الكبير الذي حققه افتتاح البطولة .

وقال إن فوز الجزيرة بنتيجة كبيرة وأداء مشرف ساهم في نجاح اليوم الافتتاحي، وترك انطباعاً قوياً بأننا أمام بطولة مثيرة، خصوصاً وأنه من المتوقع زيادة الإقبال الجماهيري مع ظهور الأهلي المصري بطل أفريقيا، والهلال السعودي بطل آسيا، في المنافسات، حيث يتمتع الناديان بشعبية طاغية في الوطن العربي .

وشهد افتتاح البطولة الذي جمع الجزيرة أمس "الخميس" بنظيره بيراي التاهيتي، فوز ممثل الكرة الإماراتية بنتيجة 4 - 1، بعد عرض جيد من جانب فريق الجزيرة الذي تسيد اللقاء من بدايته، وقدم كرة جميلة، ليصعد إلى ربع نهائي البطولة، حيث يلاقي الهلال السعودي بعد غد "الأحد" على ملعب محمد بن زايد.

وأشاد رئيس اتحاد الكرة بالسلوك الجماهيري والتنظيم، مؤكداً أن الجماهير هي العنصر الفاعل في نجاح الأحداث الكبرى، خصوصاً وأن البطولة تقام وفق أعلى المعايير العالمية إزاء الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، مشدداً على أن الإمارات لديها البروتوكول الأنسب للتعامل بالشكل المثالي مع كل الظروف المحيطة بالفيروس، وبما يضمن للجمهور واللاعبين أن يعيشوا تجربة رائعة في أجواء مناسبة وآمنة.

وقال رئيس اللجنة العليا لبطولة كأس العالم للأندية: الجزيرة قدم مباراة كبيرة، ظهرت خلالها روح اللاعبين، ما يؤكد رغبة الفريق في الذهاب بعيداً خلال البطولة، مع الاعتراف بصعوبة البطولة من مباراة لأخرى .

وأضاف ان المشهد الحضاري الذي خرج عليه اليوم الافتتاحي، والصورة الرائعة لاستاد محمد بن زايد، يزيدان من الطموحات في تنظيم بطولة استثنائية ومختلفة، كعهد الإمارات دائماً، فهدفنا دائماً تقديم الصورة الحقيقية لدولة الإمارات في استضافة رائعة، والترحيب بكل ضيف على أرض الدولة .

وأبدى الشيخ راشد بن حميد سعادته بالتجهيزات والاستعدادات في ملعبي آل نهيان ومحمد بن زايد، مؤكداً أن اللجنة المنظمة قامت بدور كبير في التحضيرات لاستضافة النسخة الخامسة من البطولة، وحققت المستوى المطلوب من قبل الاتحاد الدولي .

وقال: هذا الأمر ليس غريباً على أبوظبي وكل مدن الإمارات، حيث سبق للعاصمة أن تركت بصمة كبيرة على تلك البطولة بالتحديد، من خلال استضافة أربع نسخ سابقة، حققت جميعها نجاحاً مبهراً، ما شجع الاتحاد الدولي لكرة القدم على منح أبوظبي حق التنظيم مجدداً، وساهم في زيادة التفاهم والتعاون من جانبنا مع الفيفا .

وأضاف : العالم مدعو لحضور واحدة من بطولات الفيفا القوية، والاستمتاع بمناخ الإمارات في هذا التوقيت والذي يمثل أجمل شتاء في العالم، مع متابعة عدد من المباريات الجماهيرية .. وهنا نشيد بقدرة أبناء الإمارات على إنجاح هذا الحدث الرياضي، والخروج بنجاحات كبيرة تضاف إلى البطولات التي سبق استضافتها بشكل مشرف في أعوام 2009، 2010، 2017، 2018 .

وتقدم الشيخ راشد بن حميد النعيمي بالشكر إلى القيادة الرشيدة، على دعمها المتواصل للرياضة وتهيئة كل الظروف المناسبة لاستضافة الأحداث الرياضية القارية والدولية، وقال: " نحن محظوظون بقيادتنا التي تقدم للوسط الرياضي دعماً غير محدود من أجل أن يحقق أهدافه " .

وأشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي بالتعاون المتواصل مع مجلس أبوظبي الرياضي ودوره الكبير في توفير أفضل السبل لهذه الاستضافة، مؤكداً أن مجلس أبوظبي الرياضي وبقية المجالس الرياضية في الدولة، تلعب أدواراً مهمة في تقدم الرياضة الإماراتية، ودفعها للأمام على كل المستويات، فنية وتنظيمية.

وكان الشيخ راشد بن حميد النعيمي شهد مباراة الافتتاح والتقى معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي، والدكتور رجاء الله السلمي ، أمين عام الاتحاد العربي لكرة القدم وعدد من ضيوف البطولة .

وام/أمين الدوبلي/عوض المختار/عماد العلي