الخميس 11 أغسطس 2022 - 3:22:57 م

585.2 مليون درهم صافي أرباح "تبريد" في 2021 بنمو 6%


أبوظبي في 15 فبراير/ وام / حققت الشركة الوطنية للتبريد المركزي " تبريد" ارتفاعا في صافي أرباحها لتصل إلى 585.2 مليون درهم خلال العام 2021 بزيادة 6٪ مقارنة بأدائها في العام 2020 وفقا للنتائج المالية الصادرة اليوم عن الشركة.

وأوصى مجلس إدارة الشركة بتوزيع أرباح عن العام 2021 بقيمة 12 فلسا للسهم الواحد، على أن يتم دفع نسبة 50٪ منها نقدا ودفع المتبقي من خلال إصدار أسهم منحة إضافية بواقع سهم واحد مقابل كل 40 سهما مملوكا.

وتأتي هذه التوزيعات تماشيا مع نمو أعمال الشركة والزيادة في الأرباح التي حققتها مع الاحتفاظ بتوافر رأس المال لتنمية أعمال الشركة المستقبلية.

واصلت شركة تبريد تنفيذ خططها طويلة الأجل للنمو المستدام خلال العام 2021، حيث قامت بتوحيد عملياتها والتوسع داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أضافت توصيلات جديدة من خلال شبكة محطات التبريد في منطقة وسط مدينة دبي، بالاضافة إلى حصولها على الملكية الكاملة لمحطة التبريد الواقعة في جزيرة الماريه بأبوظبي، والتي تبلغ قدرتها 80,000 طن تبريد من شركة مبادلة للبنية التحتية /MIP/.

وارتفعت إيرادات المجموعة بنسبة 12٪ محققة 1.95 مليار درهم مقارنة بـ 1.7 مليار درهم في العام 2020 في حين ارتفاع إيرادات المياه المبردة بنسبة 12٪ لتصل إلى 1.88 مليار درهم مقارنة بـ 1.69 مليار درهم في العام 2020 كما حققت الشركة زيادة الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 7% لتصل إلى 1.03 مليار درهم مقارنة بـ 970.1 مليار درهم في العام 2020.

وارتفع صافي الأرباح المجمعة للشركة بنسبة 6% محققة إلى 585.2 مليون درهم مقارنة بـ 550.3 مليون درهم في العام 2020.

وحققت الشركة إنجازات تشغيلية خلال العام 2021 حيث ارتفع إجمالي مقدار السعة التبريدية ليصل إلى 1,210,096 طن تبريد، بعد التعديل المرتبط بتصفية الشركة لأسهمها في شركة "قطر كوول" في حين بلغ مقدار التمديدات للعملاء الجدد 40,495 طن تبريد إضافة إلى تسجيل 14,738,690 ساعة عمل دون وقوع حوادث مضيعة للوقت، كان آخرها في شهر يوليو من العام 2015.

كما وفرت الشركة 2.33 مليار كيلوواط ساعة من عمليات الشركة في مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي؛ ما يكفي لإمداد 132,590 منزلا بالطاقة سنويا إضافة إلى الحد من انبعاث أكثر من 1.39 مليون طن متري من ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي؛ ما يعادل إزالة 302,592 مركبة سنويا.

وام/أحمد النعيمي/عبدالناصر منعم