الأربعاء 10 أغسطس 2022 - 3:08:32 م

الرحلات البحرية في صير بني ياس.. رافد جديد يعزز مكانة أبوظبي على خارطة السياحة العالمية


من أحمد النعيمي.

أبوظبي في 16 فبراير/وام/ يشكل افتتاح رصيف الرحلات البحرية في شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية التابع لمجموعة موانئ أبوظبي رافدا جديدا يرسخ مكانة أبوظبي الرائدة على خارطة السياحة العالمية مقصدا للسياح والزوار من حول العالم للاستمتاع بالتجارب السياحية والترفيهية الاستثنائية والمعالم البحرية والطبيعة الفريدة.

واستقبل رصيف الرحلات البحرية السفينة السياحية " فيرتووسا" وعلى متنها أكثر من 2500 راكب من جنسيات مختلفة والذين عبروا عن انبهارهم بجزيرة صير بني ياس وطبيعتها الخلابة وما تتضمنه من معالم سياحية فريدة تأخذ السائح في رحلة استثنائية لسبر أغوار الطبيعة.

ويتيح الرصيف الجديد الذي يضم ثمانية مرابط للرسو ومعدات إطفاء حرائق وأنظمة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية إمكانية استقبال سفينتين في وقت واحد في شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية، ما يمكّن المسافرين من إتمام إجراءات الصعود إلى السفن والنزول منها بسرعة وسلاسة بعد أن كانت السفن ترسو على بعد كيلومتر واحد من جزيرة صير بني ياس ليتم نقل الركاب بالعبّارات الصغيرة من وإلى الشاطئ.

وقال سعادة سعود عبد العزيز الحوسني، وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: "يُعد افتتاح رصيف الرحلات البحرية الجديد في شاطئ جزيرة صير بني ياس، أول وجهة شاطئية للسفن السياحية في منطقة الخليج العربي، إضافة نوعية تدعم البنية التحتية البحرية والسياحية في أبوظبي، وتؤكد أيضاً التزام الإمارة بالمضي قدماً في تطوير تجارب تُثري عروضها السياحية المتنوعة. ويساهم الرصيف الجديد في تسهيل وتسريع الوصول إلى شاطئ الجزيرة، ويمنح المزيد من الزوار القادمين على متن السفن السياحية فرصة الاستمتاع بجولات وأنشطة استثنائية. ونثق أن هذه المبادرة ستعزز مكانة أبوظبي على خريطة أكثر وجهات السياحة البحرية تميزاً وأسرعها نمواً في العالم".

ومن جانبها قالت نورة راشد الظاهري، مدير عام أعمال الرحلات البحرية - مجموعة موانئ أبوظبي إن افتتاح الرصيف الجديد في شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية خطوة مهمة في دعم جهود تطوير قطاع الرحلات البحرية السياحية في إمارة أبوظبي" إذ أصبحنا قادرين الآن على استقبال سفينتين سياحيتين في وقت واحد في هذه الوجهة السياحية ذائعة الصيت ".

وأضافت أن المشروع يجسد جهودنا في إطار دعم الاقتصاد المتنامي في الإمارة بالتزامن مع الذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة" لنؤكد من خلاله التزامنا الثابت بتطوير مرافق فائقة التطور تدعم خطوط السفن السياحية في الشرق الأوسط، مع حرصنا على تحسين تجربة الزوار. ونحن سعداء في تأدية دور بارز في دعم الجهود الرامية للارتقاء بجودة خدمات السفن السياحية في إمارة أبوظبي بما يدعم النمو المستقبلي لأحد أسرع القطاعات نمواً في دولة الإمارات".

وبعد استئناف موسم الرحلات البحرية 2021/2022 فتحت إمارة أبوظبي أبوابها للزوار والمسافرين من مختلف أنحاء العالم وبدأت باستقبال العديد من السفن التابعة لكبرى شركات الرحلات السياحية البحرية العالمية في محطة أبوظبي للسفن السياحية، مثل شركة "تي يو آي كروز" الألمانية التي كانت سفينتها "ماين شيف 6" أول من دشن موسم الرحلات البحرية السياحية في الإمارة.

وبدورها قالت رولا جوني المدير التنفيذي لشركة "سياحة 365": "في إطار التزامنا المستمر بدعم السياحة الترفيهية والترويج لها في دولة الإمارات العربية المتحدة نواصل العمل لتوفير تجارب لا تنسى لضيوفنا".

وأضافت : "يسهم الرصيف الجديد الذي قامت مجموعة موانئ أبوظبي بتطويره في إثراء تجربة الرحلات البحرية، ونتطلع إلى توفير أنشطة شاطئية وخدمات متميزة تسهم في استقطاب المزيد من الضيوف إلى شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية".

وقال عدد من السياح القادمين على متن السفينة السياحية "فيرتووسا" في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام" إن جزيرة صير بني ياس تشكل معلما سياحيا فريدا بما تتضمنه من مواقع أثرية وتاريخية و طبيعية خلابة.

وقال بورغوس من المكسيك :"هذا المكان جيد جدا. درجة الحرارة ممتازة.

إنها تجربة ممتعة بالنسبة لي أن أشاهد عن هذا البلد الجميل".

بدوره قال مارك ليبرت :"أنا أستمتع بكوني في هذه الرحلة البحرية. إنها المرة الأولى لي.. اتطلع إلى التعرف على أبوظبي الآن. تصميم هذه الجزيرة رائع للغاية".

ومن جهته قال الكسندرا من الجبل الأسود:" نحن هنا اليوم في صير بني ياس.

أنا مندهشة من جمال هذه الجزيرة. إنها جميلة للغاية وهناك العديد من الأنشطة التي يمكننا القيام بها هنا اليوم".

جدير بالذكر أن شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية الذي طورته مجموعة موانئ أبوظبي يعد الأول والوحيد من نوعه في المنطقة والمخصص للرحلات البحرية السياحية، ويقدم مجموعة واسعة من مرافق الترفيه والمغامرات إلى روّاده. ويسهم الرصيف الجديد في زيادة أعداد زوار جزيرة صير بني ياس وتقليل الوقت اللازم للصعود على متن السفن والنزول منها، وتحسين تجربة مسافري الرحلات البحرية.

وام/أحمد النعيمي/زكريا محيي الدين